الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سلفيون جهاديون ينتقدون موقفي المقدسي وأبي قتادة من «داعش»

تم نشره في الأربعاء 23 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

 عمان-الدستور
انتقد سلفيون جهاديون موقفي منظري التيار السلفي الجهادي «أبو محمد المقدسي» و»أبو قتادة» من إعلان تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)، إقامة الخلافة الإسلامية وتنصيب زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي خليفة للمسلمين. وقال السلفيون في بيان حمل توقيع «أبناء دعوة التوحيد والجهاد في الأردن»، ونشر على مواقع جهادية، «إنه صار واضحا للعيان وليس يحتاج إلى برهان أن الدولة الإسلامية أعزها الله هي اليوم قلعة الإسلام وحصن التوحيد وجندها هم رأس حربة المسلمين». وأعلنوا « تبرؤهم من بيانات المقدسي وأبي قتادة وما أصدروه بحق الدولة الإسلامية»، قائلين إنها «باطلة شرعا وواقعا». وأشار البيان إلى أن القيادي في التيار أبي محمد الطحاوي، «بارك فتوحات العراق التي أسماها بـ(قادسية البغدادي)، ودعم إعلان الخلافة وبيعة الخليفة أبي بكر». ونوهوا إلى أن موقف الطحاوي «يعبّر عن التوجه الأصيل لأبناء دعوة التوحيد والجهاد».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش