الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المومني: مجلس بلدي الزرقاء يسجل إنجازات كبيرة ويخطو بالمدينة نحو واقع مزدهر

تم نشره في الخميس 24 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

الزرقاء – الدستور – زاهي رجا
بعد نحو عام من تسلم مجلس بلدي الزرقاء مسؤولياته في إدارة شؤون البلدية المدينة ، استطاع المجلس البلدي تسجيل العديد من الإنجازات على طريق إخراج المدينة والبلدية على حد سواء من واقع كان أشبه بالكارثي إلى واقع جديد أقل ما يمكن القول فيه انه واقع جديد فيه الكثير من إعادة ترتيب الأوراق كخطوة تمهيدية من أجل إعادة الدور الفاعل للبلدية في عملية بناء وتقدم المدينة وازدهارها.
ولا يمكن للمتابع والمنصف إلا أن يقر ان البلدية استطاعت أن تحدث تغييرا في واقع المدينة من حيث النظافة ومكافحة الفساد  وزراعة الأشجار في الساحات والشوارع وهناك الكثير في الطريق بحسب رئيس بلدية الزرقاء الذي وعد بأن يحقق للزرقاء ومواطنيها كل ما وعد به.
«الدستور» ومن منطلق قناعتها بضرورة القاء الضوء على الايجابيات وتعظيمها في كل مجالات العمل العام، التقت رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني الذي اعرب عن ارتياحه لما تحقق خلال اقل من عام من عمر المجلس البلدي، مشيرا الى ما تحقق في الواقع البيئي والنظافة والتقدم في مجال تحسين إيرادات البلدية وانعكاس ذلك على وضعها المالي.
وبيَّن المومني انه تم تقليص وتخفيض مديونية البلدية الى 14 مليون دينار بعد ان تجاوزت  الـ17 مليون دينار قبل تسلم المجلس البلدي.
وبين ان المجلس بذل جهودا كبيرة للوصول الى لعملية الاستقرارفي وضع النظافة بما تطلب ذلك من اعادة تفعيل مصنع الحاويات لتأمين حاجة البلدية من الحاويات.
وقال المومني رغم مديونية البلدية غلا أنها أحالت عدد من العطاءات التي سيباشر بتنفيذها بعد انتهاء عطلة عيد الفطر ومنها عطاء فتح وتعبيد شوارع على اطراف المدينة في منطقة البتراوي وفي الزرقاء الغربية بقيمة 2 مليون دينار وعطاء وضع خلطة اسفلتية ساخنة بقيمة 3.5 مليون دينار وعطاء تعبيد دخلات الأحياء الشعبية بقيمة مليون دينار.
وقال المومني ان المشروع الاهم مشروع هو تأهيل المقابر الاسلامية حيث سيتم تعبيد شوارع المقبرة وتشجيرها بزراعة 1200 شجرة معمِّرة  وتمديد نقاط تزويد مائي وقاعة استقبال.
وعلى الصعيد البيئي قال المومني ان البلدية نفذت حملة لزراعة اشجار مميزة في الزرقاء ومنها اشجار نخيل مثمرة وغيرها من الالاف الاشجار التي ستضفي على المدينة جمال نوعي يضاف الى ما قامت به البلدية من طرح مسابقة معمارية لتأهيل دوار هزاع المجالي وميدان الجيش وسيتم تنفيذ المسابقة على ارض الواقع من منطلق اهمية ورمزية الميدانين في الذاكرة الوطنية.
وقال المومني ان البلدية استطاعت خلال العام الماضي من عمر المجلس البلدي معالجة ملفات ساخنة بشكل حقيقي ومن ذلك معالجة مشكلة تصريف مياه الأمطار خاصة في شارع الجيش وتركيب وصيانة 3000 وحدة انارة.
وفي مجال التطوير والتحديث في اداء البلدية خدمة للمواطنين تم استحداث خدمة النافذة الواحدة والتي يستطيع من خلالها المواطن الحصول على كافة الخدمات التي يريدها من البلدية من مكان واحد بما في ذلك خدمة الحصول على مخططات الاراضي والتنظيمي.
وسندات تسجيل الاراضي وانجاز معاملة البيع، مؤكدا المومني ان نجاح تجربة النافذة الواحدة ولدت قناعة لدى وزير الشؤون البلدية بضرورة تعميمها على جميع البلديات.
وفي مجال الاستثمار قال المومني ان الاستثمار هو ذراع البلدية في تحقيق ايرادات تنعكس على موازنة البلدية وقد حققت البلدية تحصيلات من الاستثمار من العام الذي سبقه وقد تم تأجير مرافق كانت مهملة وطالها الكساد، كما تم تفعيل استثمار اللوحات الاعلانية الذي ادخلت لصندوق البلدية العام الحالي 4 اضعاف ما كانت في السابق، مؤكدا ان الزيادة في نسبة التحصيلات من الاستثمار ارتفعت في العام الحالي بنسبة 30 %.
وقال المومني انا مرتاح للاداء حتى الآن والذي ينسجم مع الرؤية الجديدة التي باشرنا العمل عليها فور تسلم البلدية حيث اتبعنا سياسة الباب المفتوح والتواصل مع المواطنين من خلال اللقاءات ومواقع التواصل الاجتماعي مع اعطاء آراء المواطنين كل الاهتمام ما أدى الى اعادة الثقة بين المواطن والبلدية وكذلك بين البلدية والاحزاب ومؤسسات المجتمع المحلي.
ووجه الدعوة لأهالي المدينة للابلاغ عن اي شبهة فساد في اداء مختلف اجهزة البلدية، مشيرا الى انه والمجلس البلدي مستعدون لسماع المواطنين وملاحظاتهم في هذا الشان لاعادة جسور التعاون مع المجتمع  نوها الى انه تم تحويل 843 شبهة فساد الى هيئة مكافحة الفساد في السنة الاخيرة.
وطالب المومني رئاسة الوزراء والجهات المانحة بدعم بلدية الزرقاء التي تحتضن مدينتها 150 الف لاجئ سوري ما يرتب على البلدية نحو 3 ملايين دينار سنوي بدل خدمات تقدمها البلدية من اجل اللاجئين، مشيرا الى ان بلديات الشمال تتقاضى مبالغ مقابل احتضانها اللجوء السوري في حين ان بلدية الزرقاء لا تتقاضى شيئا وهي الاكثر تضررا من ذلك.
وحول معاناة المواطنين من انتشار الكلاب الضالة  في احياء الزرقاء خاصة اطرافها، اكد المومني ان البلدية تنفذ حملات مكافحة للكلاب الضالة وانها جادة في معالجة هذه الظاهرة.
وقال المومني ان البلدية باشرت في منح اذونات عدم ممانعة من اجل توصيل خدمات الماء والكهرباء للمنازل التي يوجد فيها عدادات مقابل 100 دينار يدفعها المواطن تسجل لصالحه ويتم احتسابها له مستقبلا اذا ما قام بترخيص عقاره.  
وناشد المومني الحكومة بإعفاء البلدية من الفوائد على ديون الضمان الاجتماعي والتي تصل الى نحو 2 مليون دينار سنويا، موضحا ان للضمان الاجتماعي مستحقات على البلدية تبلغ 8 مليون دينار فوائدها السنوية 24 %.
واكد ان المجلس البلدي جاد في معالجة وانهاء ملف مبالغ الضمان الاجتماعي حتى لو اضطر البلديه ان تبيع بعض الاصول التي تمولها او الاقتراض من البنوك التجارية بفائدة اقل.
ومن اجل متابعة حقوق البلدية قال المومني انه تم توجيه انذار عدلي لشركة الكهرباء للمطالبة بتزويد البلدية بالعدد الفعلي لعدادات الكهرباء الحقيقية في المدينة ، حيث ان البلدية لديها مؤشرات على ان ما يتم تحصيله من رسوم النفايات على عداد الكهرباء اكثر بكثير مما تدفعه للبلدية.
وحول شارع مصفاة البترول وما يعانيه من الحفر والمطبات وعدم التنظيم، أكد المومني ان وزارة الاشغال ستقوم بطرح عطاء اعادة تأهيل الشارع خلال شهر المقبل، منوها الى انها بشرى لأهالي الزرقاء.
ودعا المومني مصفاة البترول الى تحمل مسؤلياتها المدنية والمجتمعية تجاه المدينة وألا تبقى سلبية في مواقفها وتأثيرها على البيئة، ملوحا بمنع صهاريج مصفاة البترول من استعمال شوارع المدينة اذا ما استمر صمت الشركة تجاه المدينة ومواطنيها.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش