الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«البركة المصرفية» و البنك الدولي يدشنان مبادرة بحثية لتعزيز بيئة إدارة المخاطر المرتبطة بصيغ المشاركات

تم نشره في الثلاثاء 12 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً

 المنامة - الدستور
أعلنت مجموعة البركة المصرفية عن انطلاق برنامج للتعاون في مجال البحث العلمي والدراسات مع مجموعة البنك الدولي، بما سيعود بالفائدة والنفع على صناعة المال الإسلامية، وستركز المبادرة الاولى في إطار هذا البرنامج على عوامل تمكين بيئة إدارة المخاطر، بخاصة تلك المتعلقة بصيغ المشاركات.
وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة، عدنان أحمد يوسف،  ان هذا التعاون مع مؤسسة عريقة ومرموقة مثل البنك الدولي، يعد دليلاً على مدى التزام مجموعة البركة الراسخ بالبحث العلمي وبناء قاعدة معرفية ومعلوماتية صلبة تفيد صناعة المال الإسلامية، كما يعتبر هذا التعاون امتداداً للدور الطليعي والرائد الذى ظلت تقوم به مجموعة البركة في هذا المجال الحيوي والهام. موضحاً أن ندوة البركة للاقتصاد الإسلامي، التي ظلت على مدى أكثر من ثلاثة عقود، تمثل رافداً رئيساً، ومنبعاً أساساً للقرارات والفتاوى التي تعتمد عليها البنوك الإسلامية في تطوير المنتجات، وفي إصدار المعايير، والموجهات الاسترشادية الجديدة التي تصدر عن المؤسسات الداعمة لصناعة المال الإسلامية، وتعتبر خير مثال للدور الذي تضطلع به مجموعة البركة المصرفية في توفير المرجعيات الفقهية والشرعية والفنية للعمل المصرفي الإسلامي. وأكد سعادته، أن التعاون البحثي الذي يجري حالياً مع البنك الدولي يعتبر خطوة هامة في الاتجاه الصحيح، وتأكيدا على التزام المجموعة بالاستمرار في هذا النهج و الاستمرار في التالي في البحث العلمي وإجراء الدراسات بغرض معالجة مختلف التحديات التي تواجه المصرفية الإسلامية.
من جانبه، قال ابايوميالاوودى، رئيس التمويل الإسلامي في البنك الدولي تعتبر الحاجة إلى إرساء قاعدة راسخة تتيح نمو نظام المشاركة في الربح والخسارة من أهم التحديات التي تواجه الصناعة في عالمنا اليوم. وبعد سلسلة من المناقشات التي جرت مع الإدارة التنفيذية وفريق البحوث والتطوير في مجموعة البركة المصرفية، أدركنا أنه يتعين على الصناعة التطرق إلى المخاوف الناشئة من ان أغلب الأصول المصرفية الإسلامية قائمة على الديون، وأن الأدوات الاستثمارية المعتمدة على المشاركات (مثل المشاركة والمضاربة) لا تشكل جزءاً ملموساً من المحفظة الاستثمارية الإسلامية، مع الأخذ في الاعتبار أن الجهود الرامية إلى الحد من تلك المخاطر إما محدودة أو معدومة. والنتيجة أن الاستثمارات المعتمدة على المشاركة في الملكية تعتبر ضئيلة جداً في صناعة الخدمات المصرفية الإسلامية.»

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش