الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عمدة لندن يسعى لسياسة أكثر تشددا مع «الجهاديين»

تم نشره في الثلاثاء 26 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً

لندن - طالب عمدة لندن برويس جونسون بإتباع سياسة أكثر تشددا ضد أي شخص يشتبه أنه من الجهاديين بعد مقتل مراسل الولايات المتحدة الأمريكية جيمس فولي.
وفي المقال الذي كتبه بصحيفة «ديلي تليجراف» طالب جونسون رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بإعادة تطبيق ما يسمى بـ «أوامر المراقبة»، موضحا أنه يمكن بذلك تحجيم حرية التنقل للجهاديين المشتبه فيهم بشكل كبير. ويذكر أنه تم تفعيل قانون ينص على ذلك عام 2005 بعد الهجمات الإرهابية في قطارات أنفاق لندن، ولكن تم تخفيف هذا القانون بشكل كبير في عام 2011.
وتعتقد وزارة الداخلية البريطانية أن هناك أكثر من 500 شخص يحملون جوازات بريطانية سافروا كمجاهدين لأجل النضال المقدس في سورية والعراق، وكان أغلبهم يعيشون في لندن. ويتردد أن قاتل المراسل الأمريكي يحمل الجنسية البريطانية. ويقترح جونسون أن يتم اعتبار أي بريطاني يرغب في السفر إلى سورية أو العراق دون إبداء سبب واضح لذلك أنه من الجهاديين، مؤكدا أنه يتوجب على من يسافر إلى هناك تقديم دليل واضح لدحض هذا الافتراض. وجدير بالذكر أن رؤية عمدة لندن أصبحت محل جدل الآن في بريطانيا.(د ب أ).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش