الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الأقصى» تندد بإقامة مهرجان ومسابقات غنائية في «مأمن الله»

تم نشره في السبت 30 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً

وكما اورد موقع فلسطينيو 48 فقد قالت «مؤسسة الأقصى» إن منظمي المهرجانات المذكورة قاموا قبل عدة أيام بنصب عدد من اللافتات الدعائية حول المهرجانات، يحمل بعضها صور زجاجات وكؤوس المشروب، على أرض مقبرة مأمن الله، بالإضافة الى تجهيز منصة وأجهزة صوتية وضوئية ضخمة في المكان، وأضافت المؤسسة، إنه وبحسب منشورات وأخبار باللغة العبرية فإن بلدية الاحتلال في القدس كانت شرعت خلال الايام الماضية بالقيام بحملة دعائية واسعة في مدينة القدس حول مهرجان ومسابقات لتناول 150 نوعا من المشروبات من فئة «البيرة»، سيتم خلالها عرض هذه الأنواع وشربها أمام الحضور، فيما أعلنت عن مهرجان موسيقي صاخب لإحدى الفرق الموسيقية الشهيرة تُدعى «طبيكقس» تمتد فعالياتها لمدة يومين كاملين.
وذكرت المؤسسة أنه وبحسب منشورات حديثة وصور أرشيفية يتبيّن حجم الانتهاك لمقبرة مأمن الله خلال تنظيم مثل هذه الحفلات والمهرجانات، وطالبت «مؤسسة الأقصى» الجهات المنظمة والراعية لمثل هذه المهرجانات التوقف فورا عنها وإلغائها بالمطلق على أرض المقبرة، وأشارت المؤسسة أنه آن الأوان ان تتوقف المؤسسة الاسرائيلية وكل أذرعها التنفيذية عن جرائمها بحق أكبر وأعرق مقبرة اسلامية في القدس .
وذكرت المؤسسة أن البلدية العبرية بالقدس نفذت في الأشهر الأخيرة عدة مشاريع على أنقاض مقبرة مأمن الله، في القطعة الوسطى، المزروعة بالعشب الأخضر، والتي يُطلق عليها الاحتلال « حديقة الاستقلال»، بهدف تحويلها الى مساحات لإقامة الحفلات والمهرجانات العملاقة، فيما ما زالت تنفذ وتخطط لتنفيذ مشاريع تهويدية أخرى، بهدف تدمير كامل مقبرة مأمن الله، علماً أن مساحة مقبرة مأمن الله كان نحو 200 دونم، وفيها عشرات آلاف القبور ، ترجع الى عهد الفتح العمري وحتى ما قبل سيطرة المؤسسة الاسرائيلية عليها عام النكبة 1948م ، منها قبور بعض الصحابة والتابعين والعلماء والفقهاء، حيث قام الاحتلال بتجريف وتدمير آلاف القبور وتحويل المكان الى حديقة عامة، وغيرها من المشاريع التهويدية من أبزها ما يسمى بـ « متحف التسامح»، ولم يتبق من المقبرة الاّ مساحة نحو 25 دونما في المنطقة السفلى، ومساحة أخرى تضم عدداً من القبور ومقاما في المنطقة العليا .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش