الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اسبانيا بحلة جديدة لمواجهة فرنسا المنتعشة وهولندا تلاقي ايطاليا

تم نشره في الخميس 4 أيلول / سبتمبر 2014. 03:00 مـساءً

عواصم - تبدأ اسبانيا فصلا كرويا جديدا بعد مشوارها المؤلم في مونديال 2014 لكرة القدم عندما تلاقي فرنسا وديا اليوم الخميس في باريس.
وقام مدرب منتخب اسبانيا فيسنتي دل بوسكي بعد ان جدد الاتحاد المحلي الثقة به في تجديد دماء «لا روخا» بعد فقدانه لقب المونديال بخروجه من الدور الاول، وذلك من خلال استدعاء وجوه شابة لمواجهة فرنسا ثم مقدونيا الاثنين المقبل في فالنسيا ضمن تصفيات كأس اوروبا 2016 حيث سيدافع عن لقبيه اللذين احرزهما في 2008 و2012.
وبعد مونديال 2014، اعلن اكثر من لاعب اسباني اعتزاله اللعب دوليا على رأسهم قطبا خط الوسط تشافي هرنانديز وتشابي الونسو، وذلك بعد المهاجم دافيد فيا.
واستدعى دل بوسكي الشبان مارك بارترا (23 عاما) وداني كارباخال (22 عاما) وميغيل سان خوسيه (25 عاما) في الدفاع. اما في خط الهجوم، فقد ضم باكو الكاسير (20 عاما)، ولاعب الوسط المهاجم ايسكو (22)، فيما استبعد الحارس بيبي رينا، المهاجم فرناندو توريس ولاعب الوسط خوان ماتا، وسيغيب المدافع جيرار بيكيه وصانع اللعب اندريس اينيستا ولاعب الوسط المدافع خافي مارتينيز بسبب الاصابة.
وعلق دل بوسكي على تشكيلته: «لقد جئنا بهذا الفريق كنتيجة لادائنا السيء، لكن كأس العالم لم تترك اي تأثير ولا اعتقد انه يجب ان نغير طريقة عملنا في المستقبل».
ودعا سيرخيو راموس مدافع ريال مدريد واحد الصامدين من تشكيلة 2008 للعودة الى الاساسيات: «سنسعى للعودة الى اساسياتنا وننسى النجاح الذي حققناه».

وجوه واعدة
انها النقطة الصفر بالنسبة لمنتخب اسبانيا ، فبعد تخليه عن لقب المونديال باكرا من الدور الاول، تعود عجلته للدوران اليوم الخميس امام فرنسا وديا بحملة تجديد قد تشهد بزوغ لاعبين واعدين على غرار كوكي، ايسكو او اندير ايتوراسبي.
بعد الثلاثية التاريخية في كاس اوروبا 2008 و2012 وكأس العالم 2012، طوت كأس العالم صفحة مجيدة في تاريخ كرة القدم كانت اسبانيا بطلتها عن جدارة واستحقاق، وذاب معها مشوار لاعبي الوسط تشافي هرنانديز (34 عاما) وتشابي الونسو (32 عاما) وقبلهما دافيد فيا.
كانت اللحظة مناسبة للتغيير، على غرار ما بعد مونديال 2006 عندما اجرى لويس اراغونيس حملة تغييرات راح ضحيتها راوول غونزاليس فاتحا الباب امام كتيبة تشافي واينيستا بالبروز.
هذه المرة بقي المدرب فيسنتي دل بوسكي في موقعه برغم توقعات رحيله اثر المونديال الصادم، وسيقوم بنفسه بنقلة ناعمة تمزج بين القدامى الذين يستحقون البقاء على غرار اينيستا وسيسك فابريغاس وسيرخيو راموس وحتى الحارس المخضرم ايكر كاسياس، وجيل جديد يعد بالكثير.
قال دل بوسكي: «لقد استدعينا التشكيلة نتيجة ما حصل معنا من اداء سيء في البرازيل. في بعض الحالات يجب التجديد. لكن كأس العالم لم تترك اي تأثير ولا اعتقد انه يجب ان نغير طريقة عملنا في المستقبل».
في لائحته الاولى بعد سقوطه في الدور الاول ضمن مجموعة ضمت هولندا وتشيلي واستراليا، عول دل بوسكي على مواهب شابة ستخلف جيل «تيكي تاكا» المعتمد على التمرير القصير والسريع والاستحواذ على الكرة في نجاحاته الماضية.
وفي ظل غياب عدة لاعبين مثل اينيستا المصاب في ركبته، ستكون الفرصة مواتية على ملعب استاد دو فرانس ثم امام مقدونيا الاثنين المقبل ضمن تصفيات كأس اوروبا 2016 كي يثبت الجيل الجديد نفسه.
تابع دل بوسكي في حزيران الماضي: «لدينا من هو قادر على اكمال المسيرة. منتخبنا لتحت 21 عاما رائع. لست خائفا من المستقبل».
في الواقع، اثبت هذا الجيل نجاعته عندما احرز كأس اوروبا لتحت 21 عاما في 2011 و2013.
كوكي (22 عاما) لاعب الوسط النشيط في اتلتيكو مدريد بطل الدوري والمطارد بشدة من برشلونة الصيف الماضي، يراه كثيرون بانه وريث تشافي. لا يقل تياغو الكانتارا (23 عاما) المصاب راهنا والمبتعد عن بايرن ميونيخ الالماني شأنا عن كوكي.
اما ايسكو (22 عاما) فيأمل ان يحقق مع المنتخب ما عجز عنه في ريال مدريد حيث لم يحصل على فرصة اللعب اساسيا وبانتظام مع الفريق الملكي. هو لاعب الظل في الوسط لكن حيويته ونوعية مراوغاته لا يمكن انكارهما.
قدم اقليم الباسك لاعب وسط جديد جدير بخلافة تشابي الونسو المعتزل دوليا قبل ان ينتقل من ريال الى بايرن الاسبوع الماضي، لذا سيكون اندير ايتوراسبي (25 عاما) قادرا ان يلعب دور الجانب الاخر لسيرجيو بوسكيتس (26 عاما) لاعب وسط برشلونة.
يكمل لائحة الوجوه الجديدة حارس مانشستر يونايتد الانكليزي دافيد دي خيا (23 عاما)، المدافعون مارك بارترا (23 عاما)، ميكيل سان خوسيه (25 عاما) وداني كارباخال (22 عاما)، بالاضافة الى المهاجم باكو الكاسير (21 عاما).
اكد دل بوسكي ان ابواب المنتخب ستبقى مفتوحة لباقي المواهب الصاعدة على غرار اندير هيريرا (25 عاما) القادم الى مانشستر يونايتد او خيسيه (21 عاما) مهاجم ريال مدريد السريع، وهذا دليل ان اسبانيا لا تفتقد ابدا الى الدماء الجديدة الواعدة. (أ ف ب)
وخلافا لاسبانيا، عادت فرنسا من البرازيل بسمعة طيبة وانست جماهيرها فضيحة جنوب افريقيا 2010، بعدما بلغت ربع النهائي وسقطت امام المانيا البطلة 1-صفر.
وتأهلت فرنسا الى كأس اوروبا 2016 مباشرة بصفتها البلد المضيف وهي ستلعب ضمن المجموعة التاسعة التي تضم ايضا البرتغال والدنمارك وصربيا والبانيا وارمينيا، لكن نتائجها مع المنتخبات الاخرى لن تؤخذ في الحسبان.
وقد تم اعتماد هذا النظام حديثا لاتاحة الفرصة امام منتخب الدولة المضيفة باللعب ضمن احدى المجموعات دون تحميله عناء البحث عن منتخبات منافسة لخوض مبارياته الودية.
واضاف المدرب ديدييه ديشان الى التشكيلة التي خاضت المونديال والتي ستواجه ايضا صربيا الاحد المقبل في بلغراد، المهاجم الكسندر لاكازيت (ليون) والحارس ستيف مانداندا (مرسيليا) ومدافع برشلونة الاسباني الجديد جيريمي ماتيو اللذين حلوا مكان اوليفييه جيرو المصاب وميكايل لاندرو المعتزل ولوران كوسيلني المصاب.
وكان مانداندا غاب عن نهائيات كأس العالم بسبب الاصابة، وغاب عن التشكيلة ايضا اسم المهاجم فرانك ريبيري الذي اعلن اعتزاله دوليا بعد مونديال البرازيل مباشرة والذي لم يشارك فيه بسبب اصابة في الركبة لا يزال يعاني منها حتى الان.
واشار ديشان الى ان تشكيلته الاساسية ستكون قريبة جدا من تلك التي واجهت المانيا في ربع نهائي المونديال.
وخسرت فرنسا امام اسبانيا 2-صفر في ربع نهائي كأس اوروبا 2012 وحلت وصيفة في مجموعتها ايضا ضمن تصفيات مونديال 2014 اذ تعادلا في مدريد 1-1 قبل ان تخسر صفر-1 في باريس في اذار/مارس 2013.
واشار الظهير بكري سانيا الى ان «فريقنا اصبح محترما اكثر من السنوات القليلة الماضية. اظهرنا جهوزيتنا للقتال وتقديم كل شء من اجل القميص. ليدنا ثقة اكبر بانفسنا واصبحت باقي المنتخبات تهاب فرنسا اكثر من السابق».
ايطاليا - هولندا
يخوض المدربان غوس هيدينك الذي حل بدلا من المحنك لويس فان غال في تدريب المنتخب الهولندي وانطونيو كونتي بديل المستقيل تشيزاري برانديلي الامتحان الودي الاول بعد حلول هولندا ثالثة في المونديال الاخير باداء مميز وخروج ايطاليا من باب الدور الاول الخلفي.
وتقام المباراة على ملعب سان نيكولا في مدينة باري الايطالية.
واستدعى هيدينك لاعب الوسط رافايل فان در فارت والظهير غريغوري فان در فيل بعد غيابهما عن مونديال البرازيل الاخير بسبب الاصابة، قبل ان يتعرض الاول لاصابة جديدة ستبعده عن مواجهة ايطاليا بطلة العالم 2006.
ولم يشارك فان در فارت (31 عاما) مع هولندا منذ تشرين الثاني 2013 بعدما سجل 7 اهداف في 12 مباراة، سيغيب لاصابة عضلية.
واعلن هيدينك (67 عاما) تشكيلة من 25 لاعبا لمواجهة ايطاليا ثم جمهورية تشيكيا في براغ ضمن تصفيات كأس اوروبا 2016 بعدها باربعة ايام.
وسيغيب ايضا النجم ارين روبن لاصابة في كاحله والمهاجم كلاس يان هونتيلار بسبب المرض عن تشكيلة المنتخب البرتقالي بسبب الاصابة، بالاضافة الى جوردي كلاسي ورونا فلار لاصابتين عضليتين.
وضم هيدينك اريك بيترز وجيرون زوت واستبعد جوناثان دي غوزمان وتيرينس كونغولو من تشكيلة المونديال.
يذكر ان هيدينك اشرف ايضا على المنتخب البرتقالي من 1994 الى 1998 ايضا.
اما كونتي، فاستدعي المهاجم فابيو كوالياريلا لاول مرة منذ عام 2010 للحلول بدلا من بابلو اوسفالدو المصاب لخوض مباراتي هولندا والنروج الثلاثاء المقبل.
وانضم كوالياريلا (31 عاما) الصيف الحالي الى فريقه القديم تورينو بعد مغادرته يوفنتوس حيث لعب تحت اشراف كونتي.
كما استدعى كونتي قلب الدفاع انجيلو اوغبونا للحلول بدلا من غابريال باليتا المصاب في ظهره.
واكد الاتحاد الايطالي ان المدافع جورجيو كييليني سيغيب عن مباراة هولندا لاصابة في ربلة ساقه، ويحوم الشك حول مشاركته في مباراة النروج، وذلك بعد اصابة المدافع الاخر اندريا بارزاغلي.
واستدعى كونتي مهاجم ميلان ستيفان الشعراوي وسيموني تزاتزا من ساسوولو واستبعد مهاجم ليفربول الانكليزي الجديد ماريو بالوتيلي الموقوف عن تصفيات كأس اوروبا 2016 بعد نيله انذارين في مونديال البرازيل، بالاضافة الى اليسيو تشيرتشي وانطونيو كاسانو ولورنزو اينسينيي. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش