الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الريال يواصل الاستعراض الهجومي والـ «الدون» يسجل «سوبر هاتريك»

تم نشره في الخميس 25 أيلول / سبتمبر 2014. 03:00 مـساءً

عواصم - واصل ريال مدريد ونجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو استعراضهما الهجومي بالفوز الكاسح على التشي 5-1 الثلاثاء على ملعب «سانتياغو برنابيو» في افتتاح المرحلة الخامسة من الدوري الاسباني لكرة القدم.
ورفع النادي الملكي رصيده الى 18 هدفا في مبارياته الثلاث الاخيرة التي تألق فيها امام ديبورتيفو لا كورونيا (8-2) في المرحلة السابقة وبازل السويسري (5-1) في دوري ابطال اوروبا بعد هزيمتين متتاليتين في «لا ليغا» ضد ريال سوسييداد (2-4) والجار اللدود اتلتيكو مدريد حامل اللقب في عقر داره (1-2).
ويدين ريال بهذه الفورة الهجومية الى رونالدو الذي سجل رباعية، رافعا رصيده الى 9 اهداف في الدوري هذا الموسم ورصيد فريقه الى 9 نقاط في المركز الرابع موقتا بفارق ثلاث نقاط عن غريمه الازلي برشلونة المتصدر ونقطة خلف كل من فالنسيا واشبيلية الثاني والثالث على التوالي.
وبدأ مدرب ريال الايطالي كارلو انشيلوتي اللقاء بمفاجأة بعدما فضل اشراك الحارس الجديد الكوستاريكي كايلور نافاس اساسيا للمرة الاولى مع النادي الملكي، مبقيا القائد ايكر كاسياس على مقاعد الاحتياط ما اعاد الى الاذهان الجدل الذي حصل في الموسمين الماضيين مع سلفه البرتغالي جوزيه مورينيو ثم معه شخصيا حين قررا الاعتماد على دييغو لوبيز في الدوري على حساب «سان ايكر» الذي تلقت شباكه 11 هدفا في 8 مباريات هذا الموسم ما دفع الجمهور الى مواجهته بصافرات الاستهجان خلال المباراة التي خسرها فريقه على ارضه امام اتلتيكو وفي تلك التي فاز بها على بازل في دوري ابطال اوروبا.
ولم تكن بداية نافاس مع النادي الملكي الذي انتقل اليه من ليفانني مقابل 10 ملايين يورو، اذ اهتزت شباكه باكرا من ركلة جزاء غريبة حصل عليها التشي بعدما اعتبر الحكم ان رونالدو ارتكب خطأ بركله بدرو موسكيرا لكن افضل لاعب في العالم كان يسدد الكرة ولم يتعمد اصابة اللاعب المنافس.
وانبرى ايدو الباكار بنجاح لكرة الجزاء (15) لكن فرحته لم تدم طويلا لان الويلزي غاريث بايل ادرك التعادل بعد 5 دقائق فقط بكرة رأسية اثر عرضية متقنة من الجهة اليمنى بواسطة الكولومبي خاميس رودريغيز (20).
ولم ينتظر ريال طويلا ليسجل هدف التقدم من ركلة جزاء غير واضحة ايضا على البرازيلي مارسيلو انبرى لها رونالدو بنجاح (28)، ثم اضاف النجم البرتغالي هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث بعد دقائق معدودة من كرة رأسية اثر عرضية من الجهة اليسرى عبر مارسيلو (32)، مسجلا هدفه السابع في الدوري هذا الموسم.
وتراجع اداء ريال في الشوط الثاني لكن ذلك لم يمنع رونالدو من اكمال ثلاثيته من ركلة جزاء انتزعها بنفسه وكانت واضحة هذه المرة بعد خطأ من ماريو باساليتش (80)، ثم استكمل استعراضه بهدف شخصي رابع في الوقت بدل الضائع بعد تمريرة من بايل (2+90).وتغلب سلتا فيغو على ديبورتيفو لا كورونيا بهدفين سجلهما مانويل نوليتو (3) والارجنتيني يواكيم لاريفي (72) مقابل هدف لخوان كوينكا لوبيز (55).
وكان ديبورتيفو لا كورونا صاحب المركز الثالث عشر في ترتيب البطولة مني بخسارة كبيرة امام ريال مدريد 2-8 في المرحلة الرابعة التي اقيمت السبت الماضي، في حين تمكن سلتا فيغو من استعادة توازنه بعد تعادله مع مضيفه اتليتكو بلباو 2-2 في المرحلة السابقة وهو بات يحتل المركز الخامس موقتا وبفارق الاهداف خلف ريال مدريد بالذات.ويلتقي اليوم الخميس اسبانيول مع خيتافي، وفالنسيا مع قرطبة.
ترتيب فرق الصدارة
1- برشلونة 12 نقاط من 4 مباريات
2- فالنسيا10 من 4
3- اشبيلية 10 من 4
4- ريال مدريد 9 من 5
5- سلتا فيغو 9 من 5
الدوري الإيطالي
تمكن امبولي العائد الى الاضواء للمرة الاولى منذ 2008 من احراج ميلان وكان في طريقه لاسقاطه للمرة الثانية في غضون اربعة ايام قبل ان يعود الاخير من بعيد ويدرك التعادل 2-2 الثلاثاء في افتتاح المرحلة الرابعة من الدوري الايطالي لكرة القدم.
واظهر ميلان مجددا ضعفه في الناحية الدفاعية والذي تجسد في الاهداف الاربعة التي تلقاها في المرحلة الثانية امام بارما (5-4)، وكان قريبا من اضافة هزيمة ثانية على التوالي بعد تلك التي تلقاها على ارضه السبت امام يوفنتوس حامل اللقب (صفر-1)، اذ تخلف بهدفين نظيفين بعد دقائق معدودة على بداية اللقاء عبر لورنزو تونيلي (13) ومانويل بوكياريلي (21)، لكن الاسباني فرناندو توريس، القادم من تشلسي الانكليزي على سبيل الاعارة، اعاده الى اللقاء في نهاية الشوط الثاني مسجلا هدفه الاول بقميص «روسونيري» من كرة رأسية اثر عرضية من اينيازو ابيتي (43)، قبل ان ينقذ الياباني كيسوكي هوندا نقطة لفريق المدرب فيليبو اينزاغي بتسديدة من خارج المنطقة (57).
ورفع ميلان رصيده الى 7 نقاط.اما بالنسبة لامبولي الذي فرط بفرصة تحقيق فوزه الاول، فرفع رصيده الى نقطتين فقط في المركز السابع عشر موقتا.
ترتيب فرق الصدارة
 1- روما 9 نقاط من 3 مباريات
2- يوفنتوس 9 من 3
3- ميلان 7 من 4
4- باليرمو 7 من 3
5- اودينيزي 6 من 3
الدوري الألماني
أعاد بايرن ميونيخ حامل اللقب ضيفه بادربورن الصاعد للمرة الاولى في تاريخه الى دوري الاضواء الى ارض الواقع والحق به الهزيمة الاولى بالفوز عليه 4-صفر على ملعب «اليانز ارينا» في المرحلة الخامسة من الدوري الالماني لكرة القدم.
ولم يكن اكثر المتفائلين من مشجعي بادربورن يتوقع ان يدخل الاخير الى مواجهته مع بايرن ميونيخ صاحب الرقم القياسي بعدد الالقاب (24) وهو يتربع على صدارة الدوري الالماني لكرة القدم.
لكن الفريق القادم من مقاطعة شمال الراين وفيستفاليا والذي يخوض موسمه الاول في دوري الاضواء فاجأ الجميع في بداية الموسم بقيادة مدربه اندري برايتنرايتر بتربعه على الصدارة بفارق الاهداف امام كل من ماينتس وهوفنهايم وبايرن بالذات بعدما حصد 8 نقاط من اربع مباريات، الا ان الفوارق الشاسعة بين الفريقين لعبت دورها وعاد هذا الفريق الذي يتسع ملعبه ل15300 متفرج فقط من  «اليانز ارينا» خاسرا في ثاني مواجهة فقط مع منافسه بعد تلك التي جمعتهما في اب 2001 في مسابقة الكأس حين خرج بايرن منتصرا خارج قواعده بنتيجة كاسحة 5-1.
وقد حسم بايرن، القادم من تعادل ثان خارج قواعده هذا الموسم وكان امام هامبورغ (صفر-صفر)، اللقاء في ربع الساعة الاول بعد ان سجل هدفين، الاول في الدقيقة 8 عبر ماريو غوتسه بعد تمريرة من توماس مولر، والثاني في الدقيقة 14 بواسطة الوافد الجديد البولندي روبرت ليفاندوفسكي بتسديدة من خارج المنطقة بعد تمريرة من القائد فيليب لام.
وفي الشوط الثاني اضاف غوتسه هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث بتسديدة بيمناه الى الزاوية اليمنى العليا (78)، قبل ان يسجل مولر الهدف الرابع بعد تمريرة من روبن (85).
وانفرد فريق المدرب الاسباني جوسيب غوارديولا الذي خاض اللقاء بمشاركة الهولندي اريين روبن وغياب الفرنسي فرانك ريبيري، بالصدارة برصيد 12 نقطة وبفارق ثلاث نقاط عن بادربون.
كما استفاد بايرن من الخدمة التي قدمها له كل من فرايبورغ واينتراخت فرانكفورت باجبارهما هوفنهايم وماينتس على الاكتفاء بنقطة ليبتعد عن الاخيرين بفارق نقطتين.
وكان هوفنهايم قريبا من تلقي هزيمته الاولى هذا الموسم لو لم ينقذه الدنماركي يانيك فيسترغارد في الوقت بدل الضائع من المباراة التي تخلف خلالها امام ضيفه فرايبورغ بهدفين نظيفين سجلهما مايك فرانتس (31 و33) قبل ان يعود صاحب الارض من بعيد بفضل هدفين من النروجي-المغربي الاصل طارق اليونسي (44) وسيباستيان رودي (63).وعاد فرايبورغ ليضرب مجددا وبدا في طريقه لتحقيق فوزه الاول بعدما استعاد التقدم في الدقيقة 75 من ركلة جزاء نفذها التشيكي فلاديمير داريدا الذي طرد في الدقائق التسع الاخيرة، ما فتح الباب امام هوفنهايم للاستفادة من التفوق العديد وانقاذ نقطة في الوقت القاتل عبر فيسترغارد.
امام بالنسبة لماينتس، فاختبر سيناريو مغايرا خارج قواعده امام اينتراخت فرانكفورت اذ فرط بالنقاط الثلاث لانه تقدم على مضيفه بثنائية نظيفة ليوناش هوفمان (41) والياباني شينجي اوكازاكي (44) قبل ان يقلص اصحاب الفارق بواسطة الكسندر ماير (45) ثم يخطف التعادل في الوقت القاتل عبر السويسري هاريس سيفيروفيتش (82).
ونجح شالكه في تحقيق فوزه الاول هذا الموسم وجاء بنتيجة كبيرة على حساب مضيفه الجريح ايضا فيردر بريمن بثلاثية نظيفة سجلها ماكس ماير (48) ورومان نيوشتادتر (51) والسويسري ترانكيو بارنيتا (85).
ورفع شالكه رصيده الى 5 نقاط في المركز الثالث عشر موقتا، فيما تجمد رصيد بريمن عند 3 نقاط في المركز الخامس عشر ودون اي انتصار.
ترتيب فريق الصدارة
1- بايرن ميونيخ11 نقطة من 5 مباريات
2- هوفنهايم 9 من 5
ماينتس 9 من 5
4- بادربورن  8 من 5
5- باير ليفركوزن 7 من 4
الدوري الفرنيس
واصل مرسيليا انتصاراته بتحقيقه فوزه الخامس على التوالي وجاء على حساب مضيفه رينس بنتيجة كاسحة 5-صفر الثلاثاء في افتتاح المرحلة السابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.ويدين فريق المدرب الارجنتيني مارسيلو بييلسا الذي استهل الموسم بتعادل وهزيمة قبل ان ينتفض بعدها ويحقق خمسة انتصارات متتالية، بالحاقه الهزيمة الرابعة برينس الى اندري-بيار جينياك الذي حسم اللقاء في دقائقه الاولى بتسجيله هدفين، الاول بكرة رأسية بعد تمريرة من بنجامين مندي (8) واثر ركلة جزاء ضائعة قبل ثوان لجينياك نفسه، والثاني بعدما تابع الكرة في الشباك اثر تسديدة من فلوران توفان الذي اصطدم بصدة جوني بلاسيد (20)، رافعا رصيده الى 8 اهداف في اول 7 مباريات ليصبح اول لاعب يحقق هذا الامر منذ جان بيار بان خلال موسم 1991-1992.
ولم يكن جينياك النجم الوحيد في معقل رينس، بل كان زميله الغاني اندري ايو بطل الشوط الثاني بتسجيله هدفين ايضا، الاول بكرة رأسية اثر عرضية من العاجي بريس دجا دجيدجي (52) والثاني بعد ان سقطت الكرة امامه اثر محاولة تشتيت فاشلة من التوغولي كوسي اغاسا (59).ووجه البلجيكي جيانيلي امبولا الضربة القاضية لرينس عندما اضاف الهدف الخامس في الدقيقة 74 بعد تمريرة من ديميتري باييه.
ورفع الفريق المتوسطي رصيده الى 16 نقطة وانفرد بالصدارة موقتا بفارق 3 نقاط عن بوردو وسانت اتيان اللذين يتواجهان اليوم الخميس في ختام المرحلة، و5 عن ليل الرابع والمتصدر السابق الذي لعب امس مع مضيفه نيس.
وحذا تولوز حذو مرسيليا وحقق فوزا كبيرا خارج ملعبه هو الاول له بعيدا عن جمهوره هذا الموسم وجاء على حساب مضيفه رين بثلاثية نظيفة سجلها الصربي الكسندر بيزيتش (42) والسنغالي فالو دياني (57 خطأ في مرمى فريقه) ووسام بن يدر (61).
ورفع تولوز الذي خسر في مبارياته الثلاث السابقة هذا الموسم بعيدا عن جمهوره، رصيده الى 10 نقاط في المركز السابع موقتا، فيما تجمد رصيد رين بهزيمته الثالثة هذا الموسم عند 8 نقاط في المركز العاشر موقتا.
ترتيب فرق الصدارة
1- مرسيليا 16 نقطة من 7 مباريات
2- بوردو 13 من 6
3- سانت اتيان 13 من 6
4- ليل 12 من 6
5- باريس سان جرمان10 من 6 (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش