الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القطامين يؤكد ضرورة استثمار المخزون السياحي في الأردن

تم نشره في السبت 4 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 03:00 مـساءً

 السلط - الدستور- ابتسام العطيات
مندوبا عن رئيس الوزراء افتتح وزير السياحة و وزير العمل الدكتور نضال القطامين فعاليات مهرجان «المدينة المتحف» «الله محييك بالسلط «  الذي نظمته وزارة السياحة والآثار بالتعاون مع مؤسسة اعمار السلط وبلدية السلط الكبرى والوكالة اليابانية للتعاون الدولي.
واكد الدكتور القطامين ضرورة استثمار ما يزخر به الأردن من مخزون سياحي متنوع وبالشكل الأمثل وبما يتناسب مع طبيعة ونوعية مفهوم كل منطقة.
واشار القطامين الى سعي الوزارة بالتعريف السياحي في كل المحافظات وبإنشاء مسارات سياحية ومحطات تشغيلية لأبناء المجتمع المحلي للحد من ظاهرة البطالة.

واشاد رئيس مجلس ادارة مؤسسة اعمار السلط العين مروان الحمود بجهود وزارة السياحة من خلال تنشيط وترويج السياحة المحلية في مدينة السلط وتوفيرها كافة اشكال العملية السياحية في ظل انتشار المواقع التاريخية والاثرية التي تعتبر نقاط جذب رئيسة للسياحة الداخلية والخارجية.
بدوره قال رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان ان مدينة السلط المترامية الاطراف فيها مجموعة كنوز ومعالم تاريخية وتراثية وحضرية فريدة على المستوى العالمي، مشيرا الى ان البلدية تعمل حاليا على اعداد ملف خاص لتسجيل السلط على قائمة التراث العالمي. وقال رئيس بلدية مدينة هاغي اليابانية كوجي نومورا ان القائمين على ادارة مدينة السلط سياحيا يسعون الى خلق حالة فريدة من العمل السياحي وذلك من خلال حماية نمط الحياه التاريخي والتراثي والاجتماعي للمدينة لإبقائها كمتحف مفتوح يجمع كافة انواع السياحية. وبين مدير مديرية سياحة البلقاء المهندس ايمن ابو جلمة ان المهرجان هو تطبيق لفكرة (المتحف المفتوح) الذي يطبق لأول مرة عربيا بعد مدينة فاس المغربية في سياق سياحي مختلف تم تنفيذه سابقا بمدينة هاغي اليابانية حيث رأى اليابانيون ان السلط تعتبر مدينة مؤهلة لأخذ هذا الطابع السياحي المهم، وبالتالي تم تطبيق الفكرة بها.
واضاف ان برنامج المهرجان سيسلط الضوء على بعض النقاط الجاذبة في المدينة من خلال المرحلة الاولى من المسار السياحي الذي اختطته ونفذته الوزارة ،وسيكون الانطلاق من ساحة دير اللاتين بالسلط الى شارع الخضر ومضافة الخليلي ثم السير باتجاه موقع افتتاح المهرجان بساحة العين لما لها اهمية تاريخية وتجارية وذلك برفقة موسيقات قوات الدرك. واشتمل حفل الافتتاح على دبكة من التراث الشعبي وجولة في المسار السياحي وزيارة متحف السلط التاريخي الذي يشرح تاريخ المدينة من خلال الوسائل المرئية والمقتنيات، واليوم الثاني يشمل جولات في المسار السياحي واستقبال الزوار في بعض البيوت التراثية وشرح اهمية المدينة وما تحتويه من مقومات وعرض المقتنيات من خلال تسليط الضوء على نقاط الجذب وإبراز نمط الحياة التراثي الذي تميزت به المدينة وعروض حية لتصنيع المأكولات الشعبية وكذلك لبعض الحرف اليدوية.
كما اشتملت الفعاليات على جولة تعريفية لخمسين وكيل سياحة وسفر بهدف وضع المدينة على الخريطة السياحية كما سيتم عرض مسرحية تقارن بين الماضي والحاضر للمدينة، ومسرحية اخرى ذات علاقة بأهداف المهرجان وأنشطة متنوعة للأطفال وفعاليات السوق الحرفي .

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش