الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حماية الصحفيين يوثق 50 انتهاكاً بمنع التغطية الصحفية خلال الانتخابات

تم نشره في الاثنين 26 أيلول / سبتمبر 2016. 08:00 صباحاً

عمان - الدستور - نيفين عبدالهادي

وثق مركز حماية وحرية الصحفيين 50 انتهاكاً بمنع التغطية وحجب المعلومات والتضييق تعرض لها 28 صحفياً أثناء قيامهم بالتغطية الإعلامية يوم الاقتراع لانتخابات مجلس النواب الأردني الثامن عشر.

وجاء في تقرير خاص أصدره المركز حول الانتهاكات التي تعرض لها الإعلاميون خلال قيامهم بتغطية يوم الاقتراع أنه تلقى من خلال فريق برنامج رصد وتوثيق الانتهاكات الواقعة على الإعلاميين «عين» التابع له معلومات عن منع عدد كبير من رؤساء اللجان الانتخابية الإعلاميين من التغطية وحجب المعلومات عنهم والتصوير والمتابعة لعملية الاقتراع.

ودعا المركز في تقريره،الهيئة المستقلة للانتخاب إلى دراسة أسباب منع الصحفيين من التغطية والتضييق على عملهم الإعلامي، والتنسيق مع الحكومة لمساءلة من يثبت تعمده ارتكاب الانتهاكات بحق الإعلاميين خلال تغطيتهم ليوم الاقتراع، مبينا أن عدداً من الصحفيين أكدوا وجود مزاجية من قبل رؤساء مراكز الاقتراع بمنع الصحفيين أو السماح لهم بالتغطية والحصول على المعلومات.

ووثق التقرير 41 انتهاكاً بمنع التغطية وحجب المعلومات، و4 انتهاكات سوء معاملة، و4 حالات مضايقة، وحالة واحدة بحذف محتويات الكاميرا، منها 23 حالة وقعت في فترة الصباح حتى الساعة الثانية عشرة، و7 حالات وقعت فترتي الظهيرة والمساء.

وأظهر أن 33 انتهاكاً بمنع التغطية وحجب المعلومات وقعت من قبل رؤساء مراكزالاقتراع واللجان الانتخابية، و8 انتهاكات بمنع التغطية، مشيرا إلى 9 انتهاكات بالمضايقة وسوء المعاملة تعرض لها 8 صحفيين من لجان الاقتراع في المراكز، فيما تعرضت صحفية إلى حذف محتويات الكاميرا عند أحد مراكز الاقتراع في إربد.

ولفت التقرير إلى أن جميع الحالات التي تمكن المركز من رصدها وتوثيقها وقعت أكثريتها في العاصمة عمان والزرقاء ومحافظات شمال المملكة والبلقاء، حيث وثق المركز 10 حالات في عمان في عدد من مراكز الاقتراع، و7 حالات وقعت في الزرقاء، و9 في إربد، وحالتين في عجلون، وحالة واحدة في كل من محافظة البلقاء ولواء الرمثا.

ورأى المركز في تقريره أن وراء هذه الانتهاكات عدة اسباب منها ناتج عن تعليمات غير واضحة لرؤساء اللجان، خاصة ما يتعلق بمنع التصوير أو عدم السماح باستخدام الموبايل.

وطالب التقرير الهيئة المستقلة بإصدار تعليمات تنشر وتوزع على العاملين في إدارة العملية الانتخابية تضمن حقوق الإعلاميين في التغطية الصحفية، وحصر المحظورات بشكل لا يدع مجالاً للبس وسوء الاستخدام أو التأويل.

ووجه المركز دعوة للإعلاميين للإبلاغ عن أي مضايقات أو انتهاكات قد يتعرضون لها أثناء قيامهم بتغطية العملية الانتخابية من خلال البيانات الصحفية التي أصدرها والرسائل النصية القصيرة SM، وصفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالمركز Facebook وTwitter.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش