الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الغزاوي يؤكد أهمية تعزيز الحوار الاجتماعي وتحسين بيئة العمل

تم نشره في الاثنين 26 أيلول / سبتمبر 2016. 08:00 صباحاً

 





عمان - أكد  وزير العمل علي الغزاوي، أهمية تعزيز الحوار الاجتماعي وتحسين بيئة العمل وتنفيذ الاستراتيجيات التي تركز على التمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة، وقابلية الشباب للعمل والتشغيل والتنمية المستدامة  الشاملة للجميع.

وتحدث خلال الاجتماع الثالث لوزراء العمل في البلدان الاعضاء في الاتحاد من اجل المتوسط، عن أهم التحديات العربيّة والإقليمية الخاصة بسوق العمل، مثل  قضايا التشغيل والبطالة ومكافحة الفقر، معتبرا انها تمثل التحدي الاكبر الذي يهدد استقرار وأمن الدول وشعوبها ومجتمعاتها بلا استثناء.

واشار إلى جهود الاردن في هذا المجال المتمثلة بقيام الحكومة بإعادة تقييم وتطوير الإستراتيجية الوطنية للتشغيل في الاردن التي تم اعدادها في وقت سابق من الجهات الحكومية وتشرف عليها وزارة العمل.

واعلن أن السياسة الاقتصادية في الفترة المقبلة ستركز على جذب الاستثمارات، لتوفير فرص انتاجية تولد فرص العمل خاصة للشباب، في ضوء ارتفاع معدلات البطالة بين صفوف الشباب وهم شريحة هامة من مجتمعنا، لتمكينهم من شق طريقهم وصناعة مستقبلهم.

وأشار رئيس الاتحاد العربي للنقابات مصطفى التليلي، الى افتقار المنطقة  إلى مرصد إقليمي مستقل لسوق العمل يمكن الباحثين وواضعي السياسات وأصحاب القرار منه معرفة الديناميكية التي يشهدها سوق العمل حتى يفهم بدقة مسببات الوضع الحالي ويستطيع استشراف المستقبل واستنباط حلول ملائمة حسب الاوضاع المتباينة في مختلف دول الجنوب.

وأكد الحاجة أيضا لمؤسسة ثانية تعنى بالنهوض في الحوار الاجتماعي وتدرب كل المعنيين من موظفين عموميين وأصحاب عمل ونقابيين حول التجارب السابقة والراهنة في هذا المجال وحول فوائد وآليات الحوار الاجتماعي، لجانب هاتين المؤسستين المهمتين التي نعتبر انشاءهما من الادوات الضرورية لتطوير التعاون بين الضفتين في مجال اهتمامنا نريد كذلك ان نقترح على سيادتكم وضع مؤسسة خاصة بتقوية قدرات بلدان الجنوب في مجال الضمان والحماية الاجتماعية.

واكد نائب الامين العام للاتحاد من اجل المتوسط صدقي العموش، اهمية التركيز على الاهداف المشتركة لتامين جيل الشباب والمرأة بفرص عمل من خلال الحوار الاجتماعي الفعال.

واضاف ان الامانة العامة شاركت بشكل فاعل على مدى السنوات الماضية في المشاورات مع الدول الاعضاء والشركاء من اجل وضع خطة عمل تهدف الى تحسين وضع العمالة والتوظيف في المنطقة وتطوير المشاريع الاقليمية وتنميتها وتعزيز الحوار.

وقالت  مفوض التوظيف والشؤون الاجتماعية ماريان تيسين، "نؤمن بقدرة الحوار الاجتماعي على بناء الاستقرار، مؤكدة اهمية مواجهة التحديات من خلال تشجيع الحوار الاجتماعي بين اصحاب العمل والعمال واضافت ان الامانة العامة ناشطة من اجل وضع خطط العمل وتحسين وضع العمل في المنطقة مبينه ان الامكانية عالية في زيادة النمو".

وقالت  تيسين ان الدول حددت الاجراءات الرئيسية لمعالجة تحديات البطالة القائمة في منطقة حوض البحر المتوسط وخاصة المتعلقة بجيل الشباب والمرأة، لافتة الى ان هذا الاجتماع الوزاري الثالث للتوظيف اكد التزامه بالعمل لمعالجة التحديات المتعلقة بالتوظيف والقابلية للتوظيف والحصول على عمل.

--(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش