الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المستقلة للانتخاب» تنفذ كشفا حسيا على مراكز الاقتراع والفرز في «ثانية إربد»

تم نشره في الثلاثاء 21 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 03:00 مـساءً

عمان- الدستور- نيفين عبد الهادي
أعلنت الهيئة المستقلة للانتخاب أنها نفذت كشفا حسيا على مراكز الاقتراع والفرز في الدائرة الانتخابية الثانية لمحافظة إربد، وذلك استعداداً للانتخابات الفرعية المقرر إجراؤها في التاسع والعشرين من تشرين الثاني القادم.
وشمل الكشف الحسي الذي شارك فيه ممثلون عن الجهات الرقابية المحلية ومندوب عن المجلس الأعلى لشؤون المعوقين، مسحا ميدانيا شاملا لهذه المراكز للوقوف على مدى جاهزيتها وملاءمتها، بما يسهل على الناخبين ممارسة حقهم الانتخابي، وتزويدها بالمواد اللازمة، والتأكد من جاهزية هذه المراكز لاستقبال الأشخاص ذوي الإعاقة؛ بهدف تمكينهم من الادلاء بأصواتهم دون عناء.
كما شمل الكشف الحسي ولغايات الربط الالكتروني وبالتعاون مع فنيي الربط الإلكتروني في وزارة التربية والتعليم ومركز الملكة رانيا لتكنولوجيا المعلومات، التأكد من جاهزية التركيب والتمديدات الداخلية لهذه الغرف وحصر أية مشكلات  فنية في التمديدات لتتم معالجتها بالسرعة الممكنة، لتكون جاهزة لإجراء عملية الربط الالكتروني بكل سهولة ويسر.
وفي ذات الشأن بدأت الهيئة المستقلة للانتخاب  اجراءاتها لغايات تنظيم الترتيبات الخاصة بالدعاية الانتخابية في الانتخابات الفرعية للدائرة المحلية الثانية لمحافظة اربد، حيث شكلت امس لجنة تنسيقية ممثلة بلجنة الانتخاب وممثلي المؤسسات المعنية بالانتخابات والمناطق البلدية المشمولة في العملية الانتخابية.
وستقوم هذه اللجنة بمتابعة الشكاوي وتقارير المراقب الميداني بشأن الدعايات الانتخابية، اضافة الى تأكيد الطلب من المرشحين بدفع رسوم مستردة على الدعاية الانتخابية تدفع لبلدية اربد الكبرى لضمان الالتزام بالتشريعات الناظمة للدعاية الانتخابية.
جاء ذلك خلال اجتماع تنسيقي عقدته الهيئة المستقلة للانتخاب امس في مبنى بلدية اربد وبحضور رئيس البلدية  ومدير اشغال المحافظة وممثلي مناطق البلدية، وكافة المؤسسات الرسمية ذات العلاقة، بهدف تنسيق الادوار فيما يخص ضبط الالتزام بالدعاية الانتخابية في الانتخابات الفرعية للدائرة المحلية الثانية لمحافظة إربد.
وأكدت المفوضة سمر الحاج حسن على أهمية عقد هذا اللقاء والذي يأتي في اطار حرص الهيئة على الوصول الى الممارسة الفضلى في العملية الانتخابية، وسعيها في تطوير إجراءاتها والبناء على ما انجز، مشيرة الى ان ضبط الدعاية الانتخابية هو مسؤولية الجميع، بما يضمن العدالة بين المرشحين كافة من خلال الالتزام بالتشريعات الناظمة.
من جانبها، أكدت مساعدة الأمين العام المهندسة بدرية البلبيسي على أن الهيئة جادة في مواجهة هذه التجاوزات، والتي شهدت سابقاً ضعفاً في التنسيق بين الهيئة والمؤسسات الرسمية والجهات المعنية ذات العلاقة، من خلال عدم ازالة كافة اشكال الدعاية الانتخابية المخالفة لأحكام القانون والتعليمات التنفيذية.
وأعلنت البلبيسي بهذا الخصوص أن الهيئة خصصت مراقبا ميدانيا لضبط ومراقبة هذه القضية، كما أعدت دليلاً اجرائياً لهذه الغاية.
واستعرض  مدير وحدة الشؤون القانونية محمد القطاونة أهم النصوص القانونية الناظمة للدعاية الانتخابية وفقاً لأحكام قانون الانتخاب والتعليمات التنفيذية الخاصة بقواعد حملات الدعاية الانتخابية.
وجرى خلال اللقاء نقاش موسع بين الحضور تم التأكيد خلاله على أهمية ضبط اجراءات العملية الانتخابية ككل والدعاية الانتخابية الخاصة بالانتخابات الفرعية للدائرة الثانية لمحافظة إربد .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش