الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ظروف المنطقة تستدعي من الأحزاب الابتعاد عن أجنداتها الخاصة والالتفات للوطن

تم نشره في الخميس 23 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 03:00 مـساءً

كتب نسيم عنيزات
في خضم ما تشهده المنطقة من اشتعال وحروب وتطرف وما ينعكس ذلك على الاردن الذي يعاني اصلا من اوضاع اقتصادية صعبة وما يتحمله من وجود اعداد كبيرة من اللاجئين السوريين على اراضيه ناهيك عن التحالف الدولي الذي انظم له الاردن لمحاربة الارهاب والتطرف، والتي يكفي حدث واحد منها ان يحرك الاحزاب الاردنية الا اننا لا نرى من الاحزاب سوى بيانات تنسجم كل منها مع اجنداتها بعيدا عن المصلحة الوطنية .
موقف الاحزاب الاردنية وتصرفاتها تشير وكأن الذي يجري في المنطقة لسنا طرفا فيه فلا نشهد اي حراك حقيقي او مبادرات سياسية تعكس الواقع.
كما تغيب الاحزاب عن الورش  والمحاضرات السياسية كما اننا لم نشهد مبادرة حزبية تدعو لعقد او تنظيم مؤتمرات دولية او محلية للتعريف بالتطرف والارهاب وما هو الدور المأمول كما تغيب الاحزاب عن التوعية المجتمعية والشبابية ولا نرى منها الا البيانات التي لا تسمن ولا تغني من جوع .
فموضوع المبادرات المجتمعية والتوعوية شي اساسي وعلى الاحزاب ان تاخذ دورا مهما خاصة في هذا الظرف الصعب الذي تمر به المنطقة والعالم والاردن من بينها وان تعلن حالة الطوارئ العملية والتوعوية فيما بينها وان تبتعد الاحزاب الان على الاقل عن اجنداتها الخاصة وان تلتفت الى الوطن الذي هو الاهم وعليها واجب توعوي مهم جدا من خلال الورش والمحاضرات .
كما انها مطالبة الان بالتقاط الاشارات الملكية التي وجهها للعالم وللاردن ولكل القوى فيما يتعلق بالحرب الاهلية بين الاسلام والتطرف الصهيوني باعتباره اول زعيم عربي يتطرق الى ذلك وعليها ان تاخذ دورا مهما حيال ذلك وان نرى توحدا للجهود وللصفوف وان نضع الخلافات ان وجدت جانبا وان نلتفت للاردن باعتباره المظلة الحقيقية والحاضنة الرئيسية للجميع،خاصة واننا نرى ماذا حل في دول الجوار من حروب اهلية وتشرد وقتل للاطفال والشيوخ والنساء وحالة الرعب وعدم الاستقرار .

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش