الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بسمة النمري تصدر رواية المُنْشَدِه

تم نشره في الخميس 29 أيلول / سبتمبر 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - الدستور



صدرتْ عن المؤسّسة العربيّة للدراسات والنشر في بيروت، لبنان، رواية (المُنْشَدِه) للكاتبة بسمة النمري، تقع الرواية في 352 صفحة من القطع المتوسط. تدور أحداثها حول معاناة البطلة في أثناء بحثها الدؤوب عن إجاباتٍ شافيةٍ للأسئلة الصعبة التي تقف حاجزاً أمام قدرتها على المضي في حياةٍ طبيعيّة ترجوها، ولكنّها لا تستطيعها في خضمّ مواجهتها لتجارب روحيّة غريبة، ولمواقف محيّرة تتكّشف لها من خلالها نتائج غير متوقّعة، تلقي ضوءاً على حقائق جديدةٍ بالنسبة لها تتعلّق بالموت، وبالحياة، وبما بعد الحياة، وبالسبل التي عليها أن تسلكها كي تصل إلى مبتغاها فتحقّق الشرط الذي ترى أنها وُجدتْ لأجله فيها.



وممّا يجدر ذكره أنّ بسمة النمري كاتبة وفنّانة تشكيليّة أردنيّة متفرّغة للكتابة والرسم، حصلتْ على درجة البكالوريوس في الرياضيّات المعاصرة من الجامعة الأردنيّة، وهي عضو في رابطة الكتّاب الأردنيّين، وفي رابطة الفنّانين التشكيلييّن، أقامتْ عدّة معارض شخصيّة في الأردن وفي بريطانيا، وشاركتْ في العديد من المعارض الدوليّة، ولها، غير رواية (المُنْشَدِه)، سبع مجموعاتٍ قصصيّةٍ صدرتْ عن ذات الدار بين العامين 2001 و 2010، وهي: منعطفات خطرة، رجل حقيقي، حجرة مظلمة، أقرب بكثير ممّا تتصوّر، تلتها ثلاثيّة القصص القصيرة جدّاً، سفر الرؤى، كذلك على الأرض، ثم وما لا يُرى.

نقتطف من الرواية مقطعاً تقول الكاتبة فيه:

(هل نظرتَ يوماً إلى صورتكَ في مرآتين متقابلتين متوازيتين؟..

هل مرّ ببالكَ أنّ كلّ صورةٍ مِن تلك الصور المنعكسة غير المنتهية تمثّل حياةً تحياها روحكَ غير المتجزّئة الآن هنا، لكن في بعدٍ آخر؟.. تعي منها ما أنتَ عليه في حلم حياتكَ هذه، أو في حياتكَ الحلم، أو في الفكرة التي اخترتَها كي تسمّيها حياتكَ التي تقول أنكَ تحياها؟..).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش