الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السلوكيات الخاطئة في فصل الشتاء.. محور خطبة الجمعة

تم نشره في الأربعاء 5 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 02:00 مـساءً

 عمان-الدستور -حمدان الحاج
بدأت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية بنشر مقترحات محددة ومباشرة ومكتوبة لخطبة الجمعة.
وقال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور هايل عبدالحفيظ الداود في تصريح خاص لـ»الدستور» ان الامر يأتي في اطار ضرورة ان تعالج الخطبة قضايا ومشاكل وهموم المجتمع وما يرفع من احكام الاسلام ومبادئه لا ان تكون الخطبة عامة مفتوحة لا تمس واقع المجتمع الا كما يريده الخطيب في اللحظة التي يريدها هو.
واضاف الدكتور الداود ان المنبر وجد اصلا لمعالجة قضايا المجتمع وحاجاته وحاجات ابنائه، لاجل ذلك ارتأينا بتوجيه الخطباء بخطب نموذجية الاصل فيها ان تفيد السامع المصلي الذي جاء ليستمع الى خطبة تفيده في حياته اليومية.
ونشرت الوزارة  على موقعها الرسمي الخاص بها المقترحات لخطب تركز حول السلامة العامة في فصل الشتاء، حيث بينت ان إرادة الله شاءت ان تتنوع فصول السنة في حرها وبردها واعتدالها وان أمطار الخير والثلوج من نعم الله العظيمة التي يجب ان نحفظها من الهدر أو الإسراف.
وقالت انه  قد يرافق هذه النعم بعض المظاهر التي تشكل صعوبات أو أخطاراً في حياة الناس نتيجة شدتها أو تدفقها أو كثافتها، ومن هذه المظاهر والأخطار: الفيضانات والانجرافات أو اقتلاع الأشجار وتطاير بعض الأجسام وتقطع أسلاك الكهرباء بفعل الرياح، أو الانجماد وحدوث الانزلاقات وتكسر أنابيب المياه وانفجارها نتيجة شدة البرد والثلوج، وكذلك حدوث بعض الحرائق والاختناقات نتيجة الاستخدام الخاطئ لوسائل التدفئة، وما يرافق ذلك من تهافت بعض الناس على المحروقات والمواد التموينية  مما يؤدي إلى نقصها في الأسواق وشيوع الجشع والاحتكار لدى بعض مرضى النفوس من التجار.
واكدت ان المحافظة على النفس والممتلكات وحمايتها من الأخطار من مقاصد الشريعة الإسلامية التي أكدت على أنها من أعظم الفروض، ومن هنا جاءت بعض التوجيهات النبوية الشريفة تؤكد على أسباب السلامة والمحافظة على النفس وحذرت من تعريضها للأخطار.
وذكرت الوزارة ببعض النصائح والإرشادات التي من شأنها أن تسهم في سلامة الإنسان ومقدرات المجتمع، ومنها :
·البعد عن جميع مظاهر الإسراف والتبذير، وتفقد المنزل وصيانته وتصليح ما يلزم منه وتوفير الأدوات اللازمة لمواجهة السيول والثلوج الكثيفة وتفقد أسطح المنازل وتثبيت الأجسام التي قد تتطاير بفعل الرياح، والتأكد من صلاحية وسلامة أنابيب تصريف المياه، وتفقد المركبة وصلاحيتها والعمل على صيانتها، وتفقد الجيران والتأكد من سلامتهم وتقديم المساعدة اللازمة لهم عند الحاجة، والاحتفاظ بأرقام الهواتف الضرورية ، و العمل على توفير بعض الأدوية اللازمة، وتوفير بعض الأدوات البديلة للإضاءة، والتأكد من إطفاء المدافئ جيدا قبل النوم، وغيرها من النصائح.
ودعت الى توجيه المصلين وحثهم على التعاون بين أهل الحي والجيران لدفع الكوارث ومجابهة الأخطار عند حدوثها لا قدر الله تعالى.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش