الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مهرجان اعتزال يليق بنجم الوحدات رأفت علي

تم نشره في الأحد 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 02:00 مـساءً

عمان – الدستور
اسدل رأفت علي نجم كرة القدم الاردنية الستارة الاخيرة على مسيرته الرياضية التاريخية ليلة امس وذلك في مهرجان الاعتزال الذي احتضنه ستاد الملك عبدالله وحظي بمتابعة جماهيرية كبيرة.
المهرجان تخلله العديد من الفقرات بدءاً من تنظيم مباراة استعراضية ودية جمعت فريق الوحدات مع قدامي نجوم كرة القدم الاردنية، والتي اعقبها العديد من الفقرات الغنائية لعدد من المطربين المحليين متعب السقار ومحمد السلمان الى جانب عرض فلكلوري لفرقة الرمثا للفنون الشعبية قبل أن تقام المباراة التكريمية والتي جمعت الوحدات مع الرمثا حيث شارك رأفت علي في شوطها الاول سبق ذلك مباراة استعراضية جمعت فريق قدامى اللاعبين وقدامى الوحدات، حيث انتهت المباراة لمصلحة قدامى اللاعبين بنتيجة (5/1).
وقام رأفت علي بعد هذه المباراة بتوجيه الشكر إلى كافة اللاعبين على هذه المشاركة خاصة أن معظمهم كان لهم مع رأفت الكثير من الذكريات الجميلة خلال السنوات السابقة عبر المنافسات المحلية.
واقيمت بعد ذلك مراسم تكريم رأفت علي بين شوطي المباراة إذ قام بصافحة لاعبي فريق الوحدات والرمثا وكبار الشخصيات التي تابعت هذا الحدث وكذلك مندوبي الشركات الراعية لمهرجان تكريمه، قبل أن يقوم بمنح شارة قيادة الفريق الى اللاعب عامر ذيب، وتقبل هدية نادي الرمثا اضافة الى هدايا الاندية التي حرصت على تكريمه.
وحقق الوحدات فوزا واضحا على الرمثا بهدفين مقابل لا شيء عبر الحاج مالك واحمد الياس خلال احداث الشوط من المباراة.
وبدأ رأفت علي حياته الرياضية قبل ما يزيد عن الـ (22) عاماً في صفوف نادي الوحدات، إذ كان اول حضور فعلي له مع الفريق عندما دفع به المدير الفني العراقي كاظم خلف في موسم عام 1994 رغم الانتقادات التي طالت خلف حينها بداعي أن اللاعب يميل الى الفردية في الكثير من الاحيان، لكن مع مرور الوقت بدأ رأفت علي يحجز موقعاً حيوياً في تشكيلة الوحدات التي فازت بلقب الدوري بعد ذلك في اربعة مواسم متتالية.
وكثيرة هي مميزات رأفت علي فبدءاً من قدرته الكبيرة على المراوغة والاحساس الفريد بالكرة، مروراً بقدرته على استكشاف مواطن الضعف لدى الخصوم وتوظيف تحركاته لخدمة الفريق بصورة فذة وانتهاءً بقدرته على صناعة الفرص المحققة للتسجيل وتمويل المهاجمين وحسم المباريات من كرات مستحيلة، الى جانب ابتعاده عن العوامل التي تحد من عطاء اللاعب داخل الملعب، إذ كان بعيداً وبشكل دائم عن السهر الى جانب انتهاجه برنامج غذائي سليم.
وضمت قائمة الانجازات التي ساهم رأفت علي في تحقيقها مع الوحدات الحصول على لقب بطول الدوري (10) مرات، كأس الأردن (7) مرات، كأس الكؤوس (6) مرات، درع الاتحاد (5) مرات، كما يسجل له قيادة الوحدات الى الفوز برباعية الموسم الكروي (الفوز بكافة الالقاب المحلية) في موسمين عدا عن خوضه تجربة احترافية يتيمة كانت في صفوف نادي الكويت الكويتي عام (2011).
ويعتبر موسم (2010-2011) الافضل لرأفت علي على الاطلاق إذ نجح خلاله في قيادة الوحدات الى الفوز بكافة الالقاب المحلية (الدوري، الكأس، كأس الكؤوس الى جانب بطولة درع الاتحاد) بصحبة المدير الفني الكرواتي دراغان تالايتش والذي كان دائم الاشادة برأفت علي قبل أن يصطحبه معه للاحتراف مع الكويت الكويتي وهي التجربة الاحترافية الاولى والاخيرة لهذا النجم في مسيرته الكروية، حيث عاد بعد ذلك الى ناديه الام وقاده الى انجازات اخرى لافتة كان آخرها الفوز بثنائية الموسم الكروي الماضي الدوري والكأس واللتين اسدل من خلالها الستارة على مسيرته الكروية المظفرة.
وسبق لرأفت علي اللعب في صفوف المنتخب الوطني وكان من ابرز الانجازات التي حققها مع الاخير الفوز بذهبيتي الدورة الرياضية العربية في بيروت عام (1997) ودورة عمان (دورة الحسين) عام (1999).
وكان رأفت علي اعلن اعتزاله اللعب بشكل نهائي بعدما نجح في قيادة الفريق الى الفوز باللقب الـ (13) على صعيد بطولة الدوري وهو ذات الرقم الذي كان يرتديه رأفت طوال مسيرته، حتى بات هذا الرقم بمثابة الايقونة بالنسبة للجماهير.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش