الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أقصر الطرق الى قلب الرجل.. تدليله!

تم نشره في الاثنين 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 02:00 مـساءً

الدستور _ إسراء خليفات

كل زوجة تسعى دائما إلى أن تأسر قلب زوجها وتكسب محبته، فإن بإسعاده تصبح الزوجة كالملكة المتوجة في بيتها، وعلى الرغم من أهمية دور الرجل في الحفاظ على الحياة الزوجية، إلا أن حواء يقع عليها الدور الأكبر في الحفاظ على زوجها وجذبه إليها لذلك يقدم لها.
وأكدت سناء أنس ان هذه المقوله صحيحه لكن دون مبالغة حيث ان خير الامور اوسطها قائلة :» عن نفسي أعامل زوجي كالطفل ولكن ليس بجميع الاوقات حيث يحتاج احيانا الى ان اشد زمام الامور والتعامل معه وهو كذلك فإنه يعاملني بالمثل لأن شخصية زوجي صريح ولا يخاف من امر ليخفيه وكما يقال وان تبادل المعاملة بالحسنى.
أما خالدة احمد تقول: «ان الرجال معادن وهناك من تقوم الزوجة بمعاملته بدلال وكأنه طفل وتدلله فيصبح يستخدم اسلوب الأمر والنهي والعصبية والصراخ حيث فيما بعد تندم الزوجة على ما فعلته بنفسها وهناك اخرين رغم القسوة من الزوجة نجدهم حنونين وذات معاملة حسنة .
وتؤيدها الرأي رنا رامي مشيرة الى ان الرجل انسان بالنهايه وتمر عليه ايام يكون معصب ومزاجه ليس بالجيد كما انه الرجال انواع وصعب نحكم اذا المقوله صحيحة ام لا قائلة: «عن نفسي هكذا اعامل زوجي كالطفل لدرجة تعود على ذلك واحيانا يغضب ان تعاملت مع ابنائي بطريقة افضل من التي هي معه .

من دون اشارة لذلك
اما كرم علي تقول:  « كثيرا ما نسمع هذه العبارة من قبيل المزاح في بعض الاحيان وفي اوقات الجد احيانا اخرى مضيفة ان البعض يعتبرها عبارة تثير الغضب لدى الرجل إذا سمعها من إمرأة وانه يجب على المرأة ان تتعامل معه كطفل عندما تشعر انه بحاجة لذلك دون أن تشير الى الموضوع.
موضحة ان هذا الطفل لا يظهر جليا في الرجل كونه لا يتفق مع شخصيته القويه ورجولته وعنفوانه لكنه موجود بالفعل، فالرجل طفل لم ولن ينسَ حضن أمه وضماتها الغارقة في الحنان حيث يكبر ويبقى هكذا ينمو جسده ويشق شنبه في وجهه بالعرض إلا انه يتحرج في أن يطلب من أمه أن تفعل به كما كانت تفعل قديما ويبقى في قرارة نفسه يبحث عن هذا الحنان ومن يدلع هذا الطفل الذي داخله .
المرأة الناضجة
اما أنعام يحيى تبين ان المرأة الناضجة التي ترغب بجعل حياتها ذات سعاده لا يغمرها النكد او المشاكل عليها ان تقوم بمعاملة زوجها وكأنه طفل مدلل عندها وبذلك تكسب زوجها بأن يبحث ايضا عن سعادتها. وتبين انعام انها تقوم بعمل بعض التصرفات التي تجعل زوجها يشعر وكانه طفلها المدلل كأن تقوم بالتعبير عن مدى جماله واعجابها به عند خروجه والاهتمام بادق تفاصيله وشهوره وكأنها مهتمه لذلك واتعبر عن حبها له بين الحين والاخر كما انها كل يوم في الصباح قبل خروجه للعمل تشعره بأنها ممتنة لتعبه من اجلهما وتقديرا لذلك تسأله عن الطعام الذي يرغب بتناوله في ذلك اليوم .
اجواء مليئة بالمنغصات
ومن جانب آخر توضح هالة تيسير، إن أجواء المعيشة المليئة بالصخب وساعات العمل الطويلة تجعل من الصعب على الإنسان أن يجد الوقت الكافي لقضاء أمسيات رومانسية مع الشريك أو قضاء وقت هادئ وعمل مشاريع مشتركة بين الأزواج وتحمل معاملته كالطفل ومداراته رغم منغصات الحياة فالمرأة ايضا انسانة لديها طاقة لا تتحمل ان تقضي كل الوقت ان تتحمل عصبية زوجها ومتاعب الحياة ايضا كما ترى ان الازواج الذين يكون بينهم اطفال يتوجه معاملة الزوجة لأطفالها أكثر من زوجها كونها ترى زوجها هو الشخص المعيل لها وعليه هو من يقوم بمعاملتها كالطفلة ويشعرها بالحنان والامان.
اما عزمي غالب يجد ان ظهور شخصية الزوج الطفل في كثير من الحالات، وهو الذي نشأ وتربى على الخضوع للأوامر في كل صغيرة وكبيرة فلا يستطيع التصرف في شيء إلا بعد الرجوع إلى من بيده الأمر وفي كثير من الأحيان أمه من ثم تأتي الزوجة لتأخذ هذا الدور.
أما حازم جريس يجد ان الرجل طفل كبير والمرأة طفلة صغيرة فإن تلك المقولة ليست للرجل فقط وانما المرأة ايضا تحتاج ان تتم معاملتها كطفلة فإن دلع الرجل موجود رغم ان الكثير من الرجال يرفض أن يعترف بذلك على العلن ولكنه في قرارة نفسة يعلم جيدا انه يرغب بمعاملته كطفل يبحث عن الحنان .
مشيرا الى انه للمرأة العكس فإن الطفلة التي بداخل المرأه ملازمتها على مدار الساعه والطفلة التي بداخل المرأه اكثر دلعا ودلالا وبهذا تكون المرأه اكثر قوة حيث انها تعيش كل الوقت بشخصيتين جميلتين الأولى هي الطفله المدلله والثانيه هي من يدلل الأخرين ويمنحهم الحنان والحب وهذا في حد ذاته من روائع النساء.
سيمفونية
أما نافز وصفي يعبر ان الزوج مهما كبر يبقى طفلا ويحتاج الى زوجته بأن تشعره بذلك مبينا ان على الزوجه ان تفعل ذلك ان كانت ترغب ان يستمر زواجهما ويسير في الطريق الصحيح دون ان تعصف به الرياح وحتي يسود الحب والوئام رحلة الحياة الزوجية يجب علي كل زوجة ان تقبل عيوب زوجها بصدر رحب وان تتسم بالحكمة والذكاء وهذا يتطلب منها ان تحفظ عن ظهر قلب هذه الثلاثية حتي تكون الحياة الزوجية سيمفونية جميلة رائعة .

رأي العلم
الرجل يتظاهر بالقوة كالطفل الصغير هكذا بين الدكتور مجد الدين خمش اختصاص علم اجتماع في الجامعة الاردنية حيث يدعو المرأة والزوجة بأن تفهم نفسية زوجها ومحاولة استمالة عواطفه قبل عقله فالرجل يحيط نفسه بهالة ويتظاهر بالقوة إلا أنه كالطفل الصغير يريد أن تعامله المرأة بكل الحب والحنان تماما كما تعامل الأم طفلها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش