الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منصة بين «عليك اللهفة» و«عليك اللعنة »

جمال العلوي

الاثنين 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2014.
عدد المقالات: 898

 لن أكتب، عن ديوان أحلام مستغانمي الجديد «عليك اللهفة « ولن أكتب عن صديقي المشاغب «عليه اللعنة»،
 ولن أكتب عن الدكتور صالح العرموطي ولجنته الجديدة ،ولن أكتب عن
الدكتورة التي تقلق راحتي ، ولن أكتب عنك مهما ترددت وعتبت .
 لن أكتب ، عن شغفي بالسفر للحبيبة دمشق ، ولا عن جزيرة أحلامي ولا عن الصديق المهندس علي أبو الراغب
الذي يتمتع بصحة جيدة هذه الأيام وخوفا من الحسد «دقوا على الخشب « ولا عن «سيجار» عبد الله زريقات الذي وصله أخيرا هدية من» الباشا « عبد الهادي المجالي .
 لن أكتب عن آخر نوبات جنوني ، ولا عن أكلة «الباجة العراقية» التي أخطط في هذه الأيام لارتكابها ،خلافا
 لنصائح الأطباء ومن لف لفَّهم من خبراء التغذية عبر شبكات الانترنت ومثيلاتها في «غوغول» وكل محركات البحث التي
 أعرفها والتي لا أعرفها .
لن أكتب عن الروايات التي أخطط للإبحار في عوالمها هذه الأيام ولا عن السفر الذي كنت أسعى ان أقارعه لكنه أبى أن
 يمرَّ من نافذتي، أو من صفحات الوجع التشريني في نهارات ممطرة وليالٍ باردة، داهمتني بسرعة وبلا انتظار ولا عن جنسية ابنتي
التي قد تصبح نافذة مشرَّعة على المستقبل وغيومه التي تعبرنا كل نهار .
 ولن أكتب عن عدنان برية في آخر تجلياته أو آخرعذاباته ، ولا عن صديقي الذي شعر بهول المفاجأة من «راتب الكنترول»
 في زمن نحتاج فيه جميعا إلى دور «الريموت « وهمساته بعيدا عن عيون الحاسدين والعابثين والمارين بين» الكلمات العابرة «
ولن أكتب عن رقم 1200موظف الذين مروا بقدرة قادر في أحد المجمعات رغم القرار بوقف التعيينات في كل المواقع.
 لن أكتب عن برامج فضائية الـmbc حتى لا اتهم بتخريب العلاقات الدول الشقيقة والصديقة لا سمح الله، ولن أكتب عن «النتن» ما غيروا مرتكب جريمة تدمير غزة ..!
وتصبحون على خير فقد نمت جيدا هذا المساء وأمامي ليلة سهر طويلة لا أعرف متى تنتهي...

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش