الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

1.35 مليار دينار خسائر «الكهرباء الوطنية» نهاية العام الحالي

تم نشره في الأربعاء 10 كانون الأول / ديسمبر 2014. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور -  وسام السعايدة
بحث رئيس مجلس المفوضين، الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن المهندس فاروق الحياري مع وكيل اول وزارة الكهرباء والطاقة في جمهورية مصر العربية د. حسن حسنين والوفد المرافق امس، علاقات التعاون بين الاردن ومصر وسبل تعزيزها خاصة في مجال الطاقة. واشاد الحياري خلال اللقاء الذي حضره اعضاء مجلس المفوضين في الهيئة ونائب رئيس هيئة الطاقة الذرية الاردنية د. كمال الاعرج بعلاقات التعاون الاخوي التي تربط المملكة بمصر في مختلف المجالات خاصة في قطاع الطاقة.
وابدى استعداد الهيئة للتعاون مع الجانب المصري في مجال تنظيم قطاع الطاقة والمعادن خاصة الجانب الرقابي والتنظيمي للعمل الاشعاعي والنووي، مشيرا الى خبرة الهيئة في هذا المجال.
وعرض الحياري امام الوفد مهام الهيئة في جميع المجالات التي تنظمها تحديداً في مجال التنظيم والرقابة في العمل الاشعاعي والنووي ودورها في منح الرخص للمؤسسات العاملة في مجال الطاقة النووية والاشعة المؤينة بما فيها الاشراف على مختلف مراحل البرنامج النووي الاردني وتعزيز الوعي المجتمعي بمفهوم الاستخدام الأمن للطاقة النووية وفق المعايير المعتمدة من الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وقال ان الهيئة تشرف ايضا على المؤسسات الوطنية التي تتعامل بالمصادر المشعة والمؤينة وعددها حوالي 500 مؤسسة. كما عرض الحياري امام الوفد لدور الهئية في تنظيم قطاعي الكهرباء والمعادن في المملكة من خلال منح الرخص ومراقبة اداء الشركات العاملة في القطاع، مستعرضا معاناة المملكة من فاتورة الطاقة الكهربائية نتيجة سياسة الدعم التي تتبناها الحكومة ما يرتب على شركة الكهرباء الوطنية خسائر قد تصل مع نهاية العام الحالي إلى 350ر1 مليار دينار.
واشار الى تجربة الهيئة الناشئة عن عملية دمج هيئة تنظيم قطاع الكهرباء وهيئة تنظيم العمل الاشعاعي والنووي والجزء التنظيمي في سلطة المصادر الطبيعية.
من جانبه، عرض مفوض الرقابة النووية والإشعاعية في الهيئة الدكتور مجد هواري دور الهيئة في مجال الرقابة النووية والاشعاعية، مؤكدا اهمية دور الهيئة في تنظيم ومراقبة استخدامات الطاقة النووية والاشعة المؤينة والعمل على حماية البيئة وصحة الانسان والتأكد من توافر شروط ومتطلبات السلامة العامة في المشاريع ذات العلاقة. من جهته، تناول حسنين دور الجهات المصرية المسؤولة عن تنظيم قطاع الطاقة والمعادن، مشيدا بالتجربة الاردنية وبعلاقات التعاون التي تربط مصر والاردن خاصة في مجال الطاقة.
وقال ان ارتفاع كلف انتاج الطاقة الكهربائية في مصر وما يرتبه من اعباء نتيجة الدعم المقدم لشرائح التعرفة يدفع الحكومة لازالة الدعم عن جميع الشرائح على ان تدعم الشرائح الاعلى استهلاكا للشرائح ذات الدخل المتوسط والمحدود.
وتبادل الجانبان الخبرات ووجهات النظر حول الممارسات الفنية الافضل التي حققها البلدان في مختلف المجالات المتعلقة بالقطاع. ويضم الوفد المصري الذي اختتم امس زيارة للاردن استمرت ثلاثة ايام كلا من الرئيس التنفيذي لهيئة المحطات النووية، ورئيس هيئة الطاقة الذرية المصرية، والمستشار العلمي لوزير الكهرباء والطاقة ورئيس هيئة الرقابة النووية والاشعاعية والمستشار العلمي لهيئة الطاقة الذرية ورئيس قسم الضمانات النووية، وممثل عن هيئة الرقابة النووية والاشعاعية. 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش