الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انطلاق اعمال "مؤتمر الناتو وأمن الخليج" بالدوحة

تم نشره في الخميس 11 كانون الأول / ديسمبر 2014. 02:00 مـساءً

الدوحة - انطلقت في العاصمة القطرية الدوحة اليوم الخميس أعمال "مؤتمر الناتو وأمن الخليج" ، الذي تنظمه وزارة الخارجية القطرية  بالتعاون مع قطاع الشؤون السياسية والأمنية بحلف شمال الأطلسي "الناتو"، بمناسبة الاحتفال بالذكري العاشرة لمبادرة اسطنبول للتعاون ، بحضور عدد من الوزراء الخليجيين،وقادة عسكريين، وقيادات من حلف شمال الأطلسي "الناتو".
وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبيرغ في كلمة خلال حفل الافتتاح إن المؤتمر فرصة لمناقشة التحديات التي تواجه الشرق الأوسط الكبير واستكشاف طرق مواجهتها ، لافتا الى  أن الحلف وافق خلال الأسبوع الماضي على حزمة إجراءات لبناء القدرات الدفاعية للأردن ، وانه تجري نقاشات حول كيفية تقديم المزيد من الدعم.
ورأى ستولتنبيرغ أن هناك الكثير من الأمور التي تدعو للاحتفال بالذكرى العاشرة لمبادرة اسطنبول للتعاون، لافتا الى ان  "هذه المبادرة أرسلت إشارات قوية بأن أمن واستقرار منطقة الخليج مهم بالنسبة لحلف الناتو".
وأضاف أن هناك اهتماما وتشديدا على أهمية استقرار وأمن الخليج والعلاقة مع الناتو تركز على الجوانب العملية خاصة ما يتعلق منها بالتدريب وإدارة الأزمات إلى جانب الحوار السياسي .
ولفت الأمين العام لحلف الناتو في كلمته إلى تنامي تنظيم "داعش" وما يتعرض له المدنيون من انتهاكات في العراق وسوريا، مشددا على  أن مواجهة ذلك يتطلب جهودا دولية كبيرة تتكامل فيها الإجراءات والجهود السياسية والاقتصادية إلى جانب العمل العسكري.
ومن جهته اكد وزير الدولة القطري لشؤون الدفاع اللواء الركن حمد بن علي العطية ، في كلمته الافتتاحية أن "التهديدات الكبيرة التي تواجه العالم ومنطقة الشرق الأوسط اليوم وبشكل خاص تتطلب منا جميعا جهدا مضاعفا واسع النطاق بين كافة أطراف المجتمع الدولي على ان يشمل مجموعة من التدابير المختلفة".
وقال الوزير القطري "إن التهديد الذي يمثله تنظيم الدولة الإرهابية "داعش" والمنظمات المتطرفة الأخرى يتطلب منا بالإضافة الى الأعمال العسكرية، وضع استراتيجية واضحة لاستعادة الاستقرار في سوريا، ووضع آلية واضحة وشفافة ومن جميع الأطراف لدعم الجيش الحر، والسعي المشترك لاستخراج سوريا من أزمتها الحالية، وتوحيد الجهود بين جميع الدول المشاركة في التحالف وحلف /الناتو/ لإخراج المنطقة من الأزمة الحالية.
كما دعا الى إعادة بناء قدرات القوات العراقية، ومنع تدفق المقاتلين الأجانب إلى سوريا والعراق، وتجفيف منابع الدعم المالي لتنظيم الدولة الارهابية والمنظمات المتطرفة الإرهابية الأخرى، وزيادة الدعم الإنساني والمالي لإغاثة ملايين اللاجئين من ضحايا الصراع الدائر في سوريا وتكثيف الجهود في جميع أنحاء المنطقة لمحاربة الفكر الخاطئ لتنظيم الدولة الإرهابية "داعش" وتوضيح تفسيراتها الخاطئة للإسلام والعنف والإرهاب الذي يمارسه".
واشار اللواء العطية الى أن الأوضاع المأساوية في سوريا والعراق بالإضافة إلى ما يحدث في اليمن وليبيا بحاجة إلى مزيد من التعاون بين دول مبادرة اسطنبول وحلف شمال الأطلسي الناتو من أجل إيجاد حل لإنهاء الصراعات في هذه الدول.(بترا)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش