الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إعلان أسماء الفائزين بجائزة الملك عبدالله الثاني للإبداع

تم نشره في الأربعاء 5 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - الدستور

أعلن أمين عمان عقل بلتاجي في مؤتمر صحفي يوم أمس أسماء الفائزين بجائز الملك عبدالله الثاني للابداع في دورتها الثامنة 2015-2016، والتي شارك فيها 13 دولة من الوطن العربي بـ83 مشاركة في حقول الجائزة الثلاث وهي الادب والفنون، والعلوم، والمدينة العربية.

واسفرت نتائج الجائزة عن فوز الروائي جمال ناجي عن حقل الاداب والفنون في موضوع «الشخصية العربية في الرواية العربية المعاصرة»، وعن حقل العلوم «بحوث تطبيقية لتطوير اجهزة تطوير الطاقة وجودتها وفاز بها فريق العمل الذي ضم الدكتور عوني العتوم، الدكتور فهمي ابو الرب، والدكتور حسن عبداللطيف حسن.

وفاز مناصفة عن حقل المدينة العربية «دور المدينة في رعاية الطفولة» البحث العائد لسمو الشيخة جواهر بنت محمد بن سلطان القاسمي، والبحث المقدم من فريق العمل المهندس سامر خير، وقمر طلعت فريز النابلسي، لاورا حمد حسن الحديد.

وقال أمين عمان إن الجائزة التي انطلقت في العام 2002 جاءت استجابة للمشروع الإصلاحي الذي أطلقه جلالة الملك عبدالله الثاني عند توليه سلطاته الدستورية من خلال إشهار جائزة تعنى بالإبداع في مجالات عديدة محليا وعربيا، وان الجائزة في دورتها الحالية شهدت مشاركة أردنية تميزت عن غيرها من الدورات السابقة.

واكد بلتاجي ان المدينة هي عنوان للأمن الوطني والمجتمعي والحاضنة للمكان، وخصصت احد حقول الجائزة لموضوع المدينة العربية، لافتا أن امانة عمان لها دور كبير في تعزيز حركة النشر والتأليف والتي حاكت المناسبات الوطنية ومنها احتفاليات مئوية الثورة العربية الكبرى وعيد الاستقلال وغيرها.

وأشار إلى أنه سينسب الى مجلس أمناء الجائزة بإعلان أسماء لجنة التحكيم بعد اعلان النتائج كما يحصل في الجوائز العالمية.

وكشف المشرف على الجائزة مدير مدينة عمان المهندس عمر اللوزي ان الامانة خصصت ضمن موازنتها للعام المقبل مبالغ مالية تمكنها من تعزيز دورها في المنظومة الثقافية لخدمة المدينة وابراز هويتها.

وتتكون الجائزة التي تمنح كل عامين مرة من مفردات ثلاثة هي شهادة براءة، رصيعة ذهبية، ومكافأة مالية مقدارها خمسة وعشرون ألف دولار لكل حقل من حقول الجائزة الثلاثة.

 وكان قد اعلن عن الجائزة في دورتها الاولى عام 2002 بمناسبة اعلان عمان عاصمة الثقافة العربية حيث صدرت الارداة الملكية السامية عام 2001 بالموافقة على تشكيل مجلس امناء الجائزة برئاسة دولة الدكتور عبد الرؤوف الروابدة.

وتهدف الجائزة إلى تمييز الأعمال الهامة سواء في مجال الآداب والفنون او العلوم او المشروعات المتعلقة بالمدينة العربية، وبناء تنافس ايجابي خلاق بين العلماء والمبدعين الاردنيين بخاصة والعرب عامة، ودعم المبدعين والعلماء مع توفير الحد المعقول لمتطلباتهم الانسانية والتعريف بالمتميزين من العلماء والمبدعين واشهارهم .

ويشترط في النتاج المقدم للمشاركات ان تتوافر فيه الأصالة والتميز مع إضافة حقيقية في مجاله، وان يكون منشوراً او مشروحا باللغة العربية او مترجما إليها، وان لا يكون قد فاز بجائزة محلية او عربية او دولية مع إشتراط ان يكون المتقدم احد مواطني الدول العربية والمقيمين فيها ويتم ترشيحه عن طريق المؤسسات والهيئات ذات العلاقة .    

وتنص تعليمات الجائزة على ان يقدم المرشح للجائزة خمس نسخ ترسل الى مكتب جائزة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للابداع / أمانة عمان الكبرى، و لا تعاد الاعمال الى مرسليها سواء فازت بالجائزة او لم تفز .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش