الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطـراونـة : الاردن بقيـادة المـلك يحمـل القضية الفلسطينية في المحافل الدولية والاقليمية

تم نشره في الثلاثاء 30 كانون الأول / ديسمبر 2014. 02:00 مـساءً

عمان-الدستور
بحث رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة خلال لقائه بدار المجلس أمس الاثنين مع رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون والوفد المرافق له عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك وبالذات القضية الفلسطينية.
واستعرض الطراونة العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين في المجالات كافة خصوصا البرلمانية منها واصفا هذه العلاقات بانها قوية ومتينة ترتكز على قواسم مشتركة لخدمة القضية المركزية التي تتربع على راس اولوياتنا في الاردن .
وقال اننا في الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الحكيمة نحمل القضية الفلسطينية في مختلف المحافل الدولية والاقليمية كافة وجلالته لا يألو جهدا في دعمها ومساندتها في كل الاوقات.
ولفت الى ان مجلسي النواب والاعيان وقعا على بيان مشترك أمس لحث البرلمانات الدولية كافة والضغط على حكوماتها للاعتراف بالدولة الفلسطينية وفي نفس الوقت تقديم الشكر لكل الدول والبرلمانات التي اعترفت بدولة فلسطين.
واكد رئيس مجلس النواب ان الاردن بكل مؤسساته يضع امكانياته وخبراته تحت تصرف الاشقاء في فلسطين مثلما اننا مستمرون بثوابتنا المعلنة حيال القضية الفلسطينية بما في ذلك دعم ومساندة اية قضية تطرح من قبلكم في اي محفل دولي او اقليمي من شانه خدمة المصالح الفلسطينية وقضيته المركزية.
وجرى خلال اللقاء الذي حضره رئيس لجنة فلسطين النائب يحيى السعود ونائب رئيس اللجنة ردينة  العطي ومقررها الدكتور عبد المجيد الاقطش والنواب الدكتور خالد البكار والدكتور هيثم العبادي ومفلح العشيبات والدكتور مصطفى العماوي التاكيد على ادامة التنسيق والتعاون المشترك بين المجلسين خدمة للقضية الفلسطينية وحتمية التوصل الى المصالحة الفلسطينية الوطنية وتوحيد الجهود الفلسطينية لخدمة قضيتهم والاستمرار باللقاء بين الجانبين واهمية لجان الاخوة بين المجلسين وبالذات لجنة فلسطين في تحقيق الاهداف المشتركة. بدوره قال رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون اننا نتضامن ونقف معكم بقضية الاسير معاذ الكساسبة، مؤكدا ان الشعبين الفلسطيني والاردني جسم واحد وشعب واحد في بلدين.
واعرب عن شكره وتقديره لجلالة الملك عبدالله الثاني على مواقفه المشرفة الداعمة والمساندة للحقوق الفلسطينية واقامة الدولة الفلسطينية على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشريف وعودة وتعويض اللاجئين.
كما اعرب عن شكره لمجلس النواب ولجانه المختلفة خصوصا لجنة فلسطين النيابية الذي كان دائما سباقا في طرح وتبني قضايانا في كل المحافل، مؤكدا ان الاردن وفلسطين في جهاد مشترك سنامه الالتقاء في الاقصى حيث يقف الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بكل بسالة ضد الانتهاكات الاسرائيلية العنصرية تجاه فلسطين ارضا وشعبا ومقدسات.
وقال ان الاردن احتضن المجلس الوطني الفلسطيني عندما ضاقت علينا الارض بما رحبت وكادت منظمة التحرير الفلسطينية ان تفقد الاغلبية ولم نجد ملجأ نلجأ اليه الا جلالة المغفور له الملك حسين الذي امر بتهيئة كل الظروف لان نلتقي في عمان.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش