الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بدء اجتماعات الدورة الثانية لمجلس الاعمال الاردني الروماني المشترك

تم نشره في الثلاثاء 24 شباط / فبراير 2015. 02:00 مـساءً

 عمان -   بدأت في عمان امس اجتماعات الدورة الثانية لمجلس الاعمال الاردني الروماني المشترك بين جمعية رجال الاعمال الأردنيين واتحاد غرف التجارة الثنائية الرومانية.
وبحثت الاجتماعات التي افتتحتها امين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين المهندسة مها علي، في مقر الجمعية، في سبل تنمية وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين الصديقين وامكانية اقامة مشروعات استثمارية مشتركة.
وتم على هامش الاجتماعات التي ترأسها رئيس جمعية رجال الاعمال الاردنيين حمدي الطباع ورئيس اتحاد غرف التجارة الثنائية الرومانية ناستي فلاديو تقديم عرض حول مناخ وفرص الاستثمار بالأردن، ومزايا وفرص الاستثمار في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.
كما تم على هامش الاجتماعات التي حضرها اصحاب اعمال ومستثمرون وممثلون عن قطاعات تجارية واقتصادية من البلدين عقد لقاءات ثنائية بين رجال الاعمال الاردنيين ونظرائهم من الجانب الروماني.
وعرض الطباع في بداية الاجتماعات العلاقات الثنائية بين الاردن ورومانيا وتطورها في ضوء تأسيس مجلس الاعمال المشترك عام 2013، مبينا ان عقد الاجتماعات يتزامن مع الاحتفال بمرور 50 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الصديقين.
واشار الطباع الى مجالات التعاون القائمة في القطاعات الواعدة مثل الطاقة والطاقة المتجددة والسياحة وقطاع الخدمات كالتعليم العالي والرعاية الصحية والسياحة وتكنولوجيا المعلومات.
ودعا رئيس الجمعية رجال الاعمال الرومانيين لاستغلال المزايا والاعفاءات التي تتمتع بها المشاريع الاستثمارية بموجب اتفاقيات التجارة الحرة التي يرتبط بها الاردن وتفتح الاسواق العربية والعالمية امام منتجاته.
واكد الطباع ان مناخ الاستثمار في الاردن وموقعه الجغرافي يؤهلانه ليكون نقطة انطلاق الى الاسواق المحيطة مثلما تشكل رومانيا بوابة للأردن الى اسواق اوروبا الشرقية.
من جانبها دعت امين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين المهندسة مها علي، القطاع الخاص الروماني للاستثمار في الأردن والاستفادة من الفرص والمجالات الاقتصادية المتاحة والمزايا والحوافز الممنوحة للمستثمرين.
وقالت ان المملكة تمكنت خلال السنوات القليلة الماضية من توفير بيئة مناسبة ومحفزة للاستثمار من خلال توفير التشريعات الاقتصادية المتطورة والقادرة على تنظيم النشاط الاقتصادي وتطويره.
واكدت علي ان الاردن استطاع توفير مناطق تنموية وخاصة لإقامة مختلف المشاريع الاستثمارية حيث تتمتع هذه المناطق بامتيازات خاصة وتتوفر فيها البنى التحتية اللازمة وتوقيع سلسلة من اتفاقيات التجارة الحرة على المستويين الثنائي ومتعدد الأطراف.
وقالت ان موقع الاردن المتوسط في المنطقة يعطيه مزايا اضافية كونه يعتبر بوابة عبور لدول المنطقة وبإمكان الشركات العالمية اقامة فروع واستثمارات لها في المملكة للدخول بسهولة لأسواق المنطقة الى جانب عوامل الأمن والاستقرار التي ينعم بها الأردن.
واكدت امين وزارة الصناعة والتجارة والتموين الاستعداد لتقديم التسهيلات الممكنة لرجال الأعمال الرومان للاستيراد من الاردن واقامة المشاريع الاستثمارية خاصة في قطاع الزراعة.
بدوره، عرض رئيس غرفة تجارة عمان عيسى حيدر مراد ميزات الاستثمار بالمملكة، مشيرا الى ان الاردن مرتبط باتفاقيات تسمح لمنتجاته بالوصول إلى نحو مليار مستهلك حول العالم بالإضافة لتوفر مناطق صناعية وتنموية وبيئة اعمال جاذبة يدعمها الامن والاستقرار.
واكد ان الاردن معني بتطوير علاقاته التجارية والصناعية والسياحية مع رومانيا من خلال تبادل الزيارات بين المستثمرين ورجال الاعمال وتفعيل وتطوير حجم التجارة البينية بين البلدين وتسويق المملكة وترويجها كمقصد سياحي متميز.
واشار مراد الى ان الأردن وبما يملكه من اتفاقيات ثنائية مع مختلف التكتلات الاقتصادية يمكن ان يكون بوابة للمنتجات والسلع الرومانية للدخول للأسواق العربية بخاصة الخليجية والعراق مثلما قد تكون رومانيا بوابة واسعة امام الصادرات الأردنية للدخول لدول أوروبية جديدة.
وتحدث خلال الاجتماعات رئيس هيئة الاستثمار الدكتور منتصر العقلة عن التطور الحاصل في الاردن على مستوى بيئة الاستثمار واقرار قانون جديد لتشجيع الاستثمار وانشاء هيئة الاستثمار التي تضم كافة الجهات المعنية بالعملية الاستثمارية ووجود النافذة الاستثمارية كمرجع موحد للمستثمر.
وبين ان الاردن ماضي بخطوات حثيثة على طريق الاصلاح الاقتصادي وتطوير وتحديث التشريعات الاقتصادية لجذب المزيد من الاستثمارات مشيدا بهذ الصدد بالاستثمارات الفرنسية الناجحة في الاردن.
ولفت العقلة الى ان اتفاقية الشراكة الاردنية الاوروبية لم تحقق للأردن الاهداف المرجوة بتعزيز وجود الصادرات الاردنية في الاسواق الاوروبية وجذب الاستثمارات الاوروبية الى الاردن باستثناء وجود استثمارات فرنسية ناجحة.
من جانبه اشاد رئيس الوفد الروماني بجهود جمعية رجال الاعمال الاردنيين ودورها في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الاردن ورومانيا، مشددا على اهمية عقد اللقاءات الثنائية بين رجال الاعمال وتشجيعهم لإقامة مشروعات استثمارية مشتركة.
واشار فلاديو الى الزيارة المثمرة لوفد اقتصادي اردني الى بوخارست العام الماضي، والتي اثمرت عن تأسيس مجلس الاعمال المشترك، لافتا الى فرص وامكانيات التعاون القائمة خاصة بقطاعات التعليم العالي وتكنولوجيا المعلومات والصحة والرعاية الصحية والطاقة.
بدوره، اشاد السفير الروماني لدى المملكة بوغدان فيليب بالعلاقات الاردنية الرومانية المتميزة على مستوى قيادتي البلدين، موضحا ان رومانيا ستحتفل قريبا بمرور 50 عاما على تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.
واعرب عن امله بمزيد من التعاون بين القطاع الخاص في البلدين لتعزيز التبادل التجاري الذي ما زال دون مستوى الطموحات وتجاوز عقبات ظروف الدول المحيطة والتعاون ثنائيا او من خلال طرف ثالث كدول الخليج وشمال افريقيا، مؤكدا ان رومانيا تشكل بوابة عبور للأردن الى اسواق الاتحاد الاوروبي.
وتعد الخضراوات الطازجة والمبردة والصناعات الكيماوية والحجر والمنسوجات ومنتجات السيراميك والزجاج والأدوات الطبية والجراحية والآلات والاجهزة الميكانيكية والمعدات الكهربائية اهم صادرات المملكة الى السوق الروماني.
ويرتبط الأردن مع رومانيا بمجموعة من الاتفاقيات في مجال التعاون التجاري والتعاون الفني والاقتصادي إلى جانب اتفاقية للتشجيع والحماية المتبادلة للاستثمارات واتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي فيما يتعلق بالضرائب على الدخل ورأس المال.
وسيقوم الوفد الروماني غدا بزيارة الى مدينة الموقر الصناعية للاطلاع على واقع القطاع الصناعي في الاردن وفرص الاستثمار المتاحة. (بترا - سيف الدين صوالحة )

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش