الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انهيارات في الطريق النافذ لتجمع الغوير في الطفيلة تعزله عن المحافظة

تم نشره في الأحد 8 آذار / مارس 2015. 02:00 مـساءً

 الطفيلة – الدستور – سمير المرايات
أدى انهيار الطريق الفرعي النافذ للتجمع السكاني لمنطقة الغوير في محافظة الطفيلة الى انعزالها عن باقي المناطق، مما زاد من معاناتهم في التنقل لمسافات طويلة اضافة الى تعرض الاراضي الزراعية بمنطقتهم للانجراف، مطالبين بلدية الطفيلة الكبرى ووزارتي الاشغال العامة والمياه والجهات المعنية بحل مشكلتهم ببناء جدار استنادي واعادة تأهيل الطريق الوحيد النافذ لمنطقتهم.
ووفق سكان حي الغوير فقد وقع انهيار بمقطع احد الطرق الفرعية بسبب تسرب مياه انابيب الصرف الصحي تحت جسم الطريق وتزايدت الانهيارات بعد الامطار والثلوج الاخيرة، في الوقت الذي ما زالت خطورة الانهيارات تهدد مزارع المواطنين اسفل الطريق. وابدى كل من المواطنين عبد الله المرايات وعبدالله الغبابشة وأمين المعابرة من سكان المنطقة تخوفهم من انهيار باقي اجزاء الطريق على مزارعهم حيث سيؤدي ذلك الى انهيار الاف الاطنان من الاتربة والطمم والحجارة على مزارع الزيتون والكرمة التي تقع اسفل الطريق، عدا عن عزل تجمعهم السكاني عن باقي المناطق كون الطريق الذي تعرض للانهيار يعد المنفذ الوحيد لمنازلهم.
وبينوا ان هنالك خزان للمياه بالقرب من المقطع المنهار تتجمع فيه مياه بسعة تصل الى 800 متر مكعب حيث سيؤدي انهيار الطريق الى تصدع هذا الخزان وبالتالي تدفق المياه وجريانها الى بساتين الزيتون التي تقدر بنحو 500 دونم، مشكلة انهيارات للتربة وأضرار جسيمة على مزروعات المواطنين التي معظمها من الزيتون المعمر، واصفين هذا الخزان بالقنبلة الموقوتة التي قد تنفجر في اي وقت حال تصدع باقي اجزاء الطريق.
وقالوا ان الانهيارات كشفت عن تسريب خط الصرف الصحي الناقل للمياه العادمة مما زاد من حجم الانهيارات وبالتالي عزلهم عن باقي مناطق المحافظة، وفي الوقت الذي تقع فيه محطة الرفع للمياه العادمة بالقرب من الطريق المتضرر فان ذلك سيؤدي الى حدوث ارباكات وأعطال فنية فيها وفقا لسكان المنطقة.
واشاروا الى انهم تقدموا لبلدية الطفيلة الكبرى من اجل بناء جدار استنادي بطول 150 مترا وارتفاع يصل الى 15 مترا بغية المحافظة على ارواح وممتلكات المواطنين والمزارعين في المنطقة، حيث كشف فريق من البلدية على الموقع وأوصى بضرورة اقامة جدار استنادي بالسرعة الممكنة لمنطقة الغوير.
كما انهم ناشدوا وزارتي البلديات والأشغال العامة والإسكان، بضرورة الاسراع في اقامة جدار استنادي للحيلولة دون تعرض مزارعهم للدمار جراء الانهيارات المتوقعة عدا عن قطعهم عن باقي المناطق.
من جانبه اكد رئيس بلدية الطفيلة الكبرى المهندس خالد الحنيفات حاجة التجمع السكاني في منطقة الغوير لإقامة جدار استنادي لوقف الانهيارات المستمرة في جسم الطريق الفرعي النافذ لتجمع سكاني يضم عشرات الاسر، مشيرا الى ان امكانات البلدية المالية المحدودة وخاصة المخصصات الموجهة للجدار الاستنادي لم تمكنها من اقامة هذا الجدار، حيث تم الاتفاق مع وزارة الاشغال العامة لحصر احتياجات المحافظة من هذه الجدران بغية تنفيذها وفق الامكانيات المتاحة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش