الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السفير المغربي: الدفاع عن الإسلام ومحاربة الإرهاب والتطرف رؤى مشتركة بين الأردن والمغرب

تم نشره في الخميس 2 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

 عمان - أكد سفير المملكة المغربية لدى الأردن الحسن عبدالخالق متانة العلاقات الاردنية المغربية ووحدة الرؤى التي تجمع القيادتين في الكثير من القضايا، أبرزها: الدفاع عن الاسلام ومحاربة الإرهاب والتطرف والغلو، والسعي المتواصل لتطوير العمل العربي المشترك.
وقال السفير عبدالخالق في ندوة استضافها مركز دراسات الشرق الأوسط، امس الاربعاء،  اننا يحدونا الأمل لتطوير هذه العلاقات الاستراتيجية والتاريخية بين البلدين بما يتوافق مع رؤية الزعيمين ومستوى العلاقات الطيبة التي تجمعهما، مشيرا إلى زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني، أخيرا، إلى المغرب وما أعطت من نفس للعلاقات، وأكدت سنة التواصل بين صاحبي الجلالة الملك عبدالله الثاني وأخيه الملك محمد السادس، وشكلت فرصة لتوحيد الرؤى وتبادل الآراء.
وتطرق في حديثه، إلى المشهد السياسي المغربي وآفاقه المستقبلية ورؤية المغرب تجاه المتغيرات في الوطن العربي، معرجا على خصائص عملية الاصلاح في المغرب التي قال انها جاءت متواصلة  وتراكمية بدءا من دستور عام 1962 الذي شهد خمسة تعديلات كان آخرها عام 2011.
وأوضح ان الملكية في المغرب كان لها دور حاسم في عملية الاصلاح وكانت دائما منفتحة على الاصلاح، وكانت على الدوام تقوم بدور الحكم والمرجع وضامنة للاستقرار وديمومة الدولة، مشيرا الى ان الاصلاح يعد تجربة خالصة ونبتة ناشئة من المغرب حملت خصوصية البلاد وبيئته الملائمة للتعددية.
وعرض السفير المغربي محطات الاصلاح في بلاده وأبرزها احداث هيئة المدنيات والمصالحة، مبينا أبرز الاصلاحات بعد 2011، من خلال سن قانون أحزاب جديد، وعمل آلية جديدة لاختيار رئيس الحكومة واصلاحات أعطت حقوقا اكثر للمرأة والشباب.
من جهته، قال رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط جواد الحمد، إن استضافة السفير المغربي في المركز هو باكورة برنامج المركز «نحن والعالم» الذي يستضيف السفراء المعتمدين في الأردن، للحديث حول سياسات بلادهم تجاه الاردن والتحولات في المنطقة، ومن المتوقع ان يستضيف المركز عبر هذا البرنامج نحو 6 سفراء هذا العام، مشيرا إلى مدى التقارب بين البلدين في العبور من الربيع العربي بسلام من خلال التعديلات الدستورية والاستجابة لنداءات الاصلاح في العالم العربي. كما نوه إلى أن البلدين تجمعهما اتفاقيات ومذكرات تفاهم تصل إلى الستين، كما تجمعهما علاقة قوية وتاريخية بالقدس من خلال وصاية جلالة الملك عبدالله الثاني للمقدسات ورئاسة المغرب للجنة القدس في منظمة التعاون الاسلامي.(بترا).

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش