الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الشراء بالاقساط .. دين مؤجل يلتهم الراتب

تم نشره في الأربعاء 8 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

الدستور- ماجدة ابو طير
تحتار أم مصعب كيف لها ان تجدد كهربائيات منزلها دون ان يشكل ذلك عائقا ماديا عليها وعلى زوجها، والمتمثل في العديد من المنازل التي تسعى لتجديد اثاث المنزل دون عبء مادي، ولهذا فالحل الوحيد بالنسبة لام مصعب هو ان تشتري الكهربائيات بالاقساط حتى لا تشعر الاسرة بالعجز والصعوبة في التعامل مع متطلبات الحياة الكثيرة.
شراء اثاث المنزل والكهربائيات  هي الية جديدة وفرتها البنوك وجمعيات متخصصة بالقروض المالية من اجل تسهيل وتيسير شراء هذه المقتنيات على الاسرة، ولكن يبقى القسط الشهري الذي قد يدوم طويلا ليصل سنوات من اجل سداد سعر السلعة.

قرار
يقول سامر حسين: «بعدما عملت كمدرس لمدة سنة كاملة قررت ان اشتري سيارة لا تكلفني الكثير بالاقساط، ولكنها تسد حاجتي في التنقل وحاجة اسرتي، القسط الذي ادفعه شهريا  لا يخصم من راتبي الكثير، والدتي اخبرتني بفكرة هي مقتنعة بها تماما وهي انني ان لم التزم بقسط لشراء سيارة او قطعة ارض او اي امر مفيد، فان راتبي سيذهب للترفيه مع اصدقائي ويمضي العمر دون ان استفيد منه، لذلك هي من شجعتني على الاقساط كون الاقساط تأخذ جزء من الراتب، ويمضي الوقت دون ان اشعر به».
ويضيف سامر :» رواتبنا لا تكفي لشراء سيارة مثلا او اي سلعة تحتاج لمبلغ كبير لان رواتبنا محدودة، لذلك نجد ان التقسيط هو الوسيلة الوحيدة والميسرة لنا لتحقيق اقتناء بعض السلع، بالنسبة للشباب الحالي معظمه مقتنع في التقسيط لاسباب عديدة ومن بينها ان الفائدة في بعض البنوك هي فائدة صغيرة ولهذا لا نشعر بالقسط».

حل للمشاكل
وتذكر رويدا عيسى وهي ربة منزل ان التعامل بالاقساط أو الدّيْن قد حل مشاكل كثيرة في بيوت معظم الناس قائلة : « انني ادمنت على الشراء بالاقساط من هذه المحال او المؤسسات لدرجة انني اتبضع اشياء لا أكون في حاجة لها ولكن شكل البضاعة يغريني. و كثيراً ما كنت اقرر عدم شراء أي شيء بالتقسيط وذلك لما نعانيه انا وعائلتي من تراكم للديون يصعب في النهاية سدادها ولكن أرجع مرة أخرى واذهب للتسوق والشراء «.
وتضيف رويدا :» ان زوجي وبخني كثيرا لان تراكم الاقساط لا يجعلنا نستفيد من الراتب ولم يبق منه شيء، لذلك فالشراء بالاقساط هو دين مؤجل على الاسرة ولا بد من شراء الاشياء التي تحتاجها الاسرة ولكن المحال التي تبيع بالاقساط اصبحت كثيرة وتنافس بعضها البعض بالعروض حتى ان هنالك بعض المحال تعرض بضاعتها بالاقساط بدون فائدة».

الدقة في التفكير  
ووضح كمال محمود موظف قطاع خاص، بان الشراء بالاقساط قد يحل ويعالج بعض الازمات والمشاكل التي قد تواجه بعض الاسر خاصة الاحتياجات التي قد لا تستطيع الاسرة الاستغناء عنها ، لكن على الرغم من ايجابياتها الا انها قد تصبح هاجسا للموظفين وعند ربات البيوت. فعندما تطلب الزوجة شيئا ويقول لها زوجها لا يوجد معه ما يكفي!  فتجيب فلنأخذ بالاقساط .كما ان الاقساط ايضآ تلتهم الراتب وكأنها الموت البطيء حيث لا يبقى شيئا منه لسداد باقي حاجات الاسرة . ويرى كمال انه من الأفضل ألا يتورط الشخص في مسألة الاقساط الا حين يتأكد تماماً أن راتبه يكفيه هو واسرته ويلبي حاجاتهم الاساسية، يقول كمال: «حين تقرر الاسرة ان تشتري سلعة من خلال الاقساط يجب ان تحسب ذلك بشكل دقيق، وان لا تؤثر هذه الاقساط على توفير اساسيات المنزل واموره التي لا بد من توفيرها، حتى لا تشعر الاسرة بالضيق المادي، ويصبح شراء هذه الاقساط هي عبء وليس حل للاسرة».

شروط محددة
ويؤكد جميل حمد وهو صاحب محل كهربائيات يعرض بضاعته بالاقساط، ان نظام الاقساط وجد من اجل التسهيل على المواطن وايضا زيادة الربح لدى التاجر، ولكن لا يتم اعطاء اي شخص بضاعة يريدها بالاقساط الا عبر عدد من الضمانات من بينها كشف راتب من البنك الذي يتعامل معه، وفي بعض الحالات نتعامل مع الشيكات و ايضا نطلب من الشخص ان يأتي لنا بكفيل يوقع في حال ان قصر الشخص ولم يستطع ان يدفع لشهر ما». ويضيف جميل : « انني اشترط على المشتري ان لا تزيد مدة الاقساط عن سنة لهذا اجد الكثير من الاسر تأتي الى المحل وتشتري من عندي، لان الاسرة الذكية هي ايضا من تفكر كيف لها ان تشتري البضاعة دون ان تطول المدة وتتعب الاسرة من ذلك، معظم من يأتي لشراء السلع بالاقساط هم الاسر التي تعتمد في دخلها على وظيفة محدودة الراتب، لانهم لا يستطيعون شراء اكثر من سلعة في نفس الوقت او ان كانت السلعة سعرها مرتفع فالشراء بالاقساط حل للكثير من الاسر».

وسيلة للمساعدة
وتضيف الاخصائية الاجتماعية رانية الحاج علي: « ان الشراء بالاقساط هي وسيلة جديدة لمساعدة الناس على شراء سلع بشكل مريح وايضا زيادة ربح التاجر، ويجب ان تكون الاسرة حذرة جدا عندما تقرر شراء اي سلعة بالاقساط ويجب ان تنتبه للسعر الاساسي للسلعة وكيف ان هذا السعر سيزيد بدون شك مع الاقساط والى المدة الزمنية التي سيرتبط بها الشخص عندما يلتزم بالاقساط، وايضا من المهم معرفة الفائدة ومقارنتها بالكثير من المؤسسات او البنوك، لان هذه الجهات تتنافس فيما بينها حول برامج الاقساط، الاسرة حين تقرر يجب ان تحذر ايضا من فخ الاقساط ان التزمت بالكثير من الاقساط فان هذا سيجعل الحياة صعبة لعدم وجود متنفس مادي تستطيع العائلة التنفس به، الاقساط حل مفيد ولكن من الممكن ان يتحول لفخ فهو دين مؤجل!».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش