الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بحيرة حليب الظليل

رمزي الغزوي

الأحد 12 نيسان / أبريل 2015.
عدد المقالات: 1974


أيام الابتدائية كنا ننعم بالتغذية المدرسية اليومية: رغيف خبز، قطعة جبنة أو مرتديلا، وأما كوب الحليب الذي كان يطبخه بطريقته العفشيكية آذن المدرسة الرائع والنظيف جداً، فقد كان يجبرنا عليه مدير المدرسة، وما أن نغيب عن عينه ، حتى نسكبه في حفرة قرب الملعب الترابي.
مع الزمن تشكلت لدينا بركة حليب تتواسع كل يوم. وذات جوع تمنى أحد الطلبة لو يحظى بكعكة مسمسمة كبيييييييييرة يغمسها في هذه البركة، ويلتهمها بشهية عارمة.
عنت على بالي هذه الذكرى عندما طلب مني صديق ساخر أن أقترح على أصحاب مزارع الأبقار في الظليل الذين سكبوا حليب أبقارهم الكاسد في الشارع العام، احتجاجاً على عدم استجابة الحكومة بوقف استيراد (مسحوق الحليب الجاف)، اقترح علي أن أطلب منهم سكبه في مكان واحد، لتكون لدينا بركة حليب تتسع مع الأيام، وتكون الأولى من نوعها في العالم، فتصبح مزاراً سياحيا يقصدها كل الباحثين عن إعادة الطراوة والنعومة والشباب لبشرتهم. وبهذا تنقلب صحراؤنا واحة سياحية باهرة.
صاحبي الذي (يرش على الموت سكراً)، لو وقع تحت أيادي أصحاب المزرع المغبونين، لأشبعوه ضرباً لا يناله بغل حرون في مطلع، إلا أنني أخمن أن اقتراحه العفشيكي، ربما سيثير شهية المخططين الإستراتيجيين لدينا، فيدخلونه ضمن مشاريعهم المستقبيلة، من أجل إيجاد مصادر جديدة للترفيه عن هذا الشعب، الذي يضرب صفحاً عن الحليب الطازج، ويأكل ويشرب مسحوق الحليب الجاف المستورد .
أتمنى على الحكومة أن تضبط وتقنن استيراد الحليب الجاف. فأصحاب مصانع الألبان ومن أجل مزيد من الأرباح المتفاقمة، صاروا يصنعون جل منتجاتهم، من هذا الحليب المجفف المستورد خصيصاً لتسمين العجول، ولبعض المنتجات مثل الكريمة والبوظة وغيرها والذي بالطبع يقل في القيمة الغذائية عن الطازج (المُكسَّد) في مزارعنا.
نحن نطعم أبناءنا هذه المادة الأساسية الداخلة في بناء أجسادهم. فلماذا لا تكون مصنعة بالكامل من الحليب الطازج المتوفر لدينا والذي يلوح أصحابه بسكبه في عرض الشوارع كل يوم. لماذا نسمح لتلك المصانع باستخدام مسحوق الحليب وبنسب تتجاوز الثمانين بالمائة في كثير من الأحيان وهو رخيص نسبيا وندعهم يثرون على حساب أجساد أطفالنا؟.
   ربما سنسمع بعد سنوات عن بحيرة حليب تشكلت في الظليل وتوسعت. ولكني لا أعلم ماذا سيتمنى مواطن موجوع يمر في ضفافها، فيرى السابحين المبرطعين بهذه الخيرات. ربما سيتمنى...

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش