الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الإسلامي للتنمية» يمول مشروعات الطاقة النظيفة بأكثر من 3.4 مليار دولار

تم نشره في الاثنين 28 أيلول / سبتمبر 2020. 12:06 صباحاً

دبي
بلغت تمويلات مجموعة البنك الإسلامي للتنمية المخصصة للطاقة المتجددة 3.403 مليارات دولار أمريكي، منها 2.8 مليارات دولار خصصها البنك لتمويل 53 مشروعاً، بما يمثل نحو 20 ٪ من مجموع تمويلات البنك لقطاع الطاقة.
وأوضح رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية الدكتور بندر حجار. أن مجموعة البنك تولي اهتماماً خاصاً لتطوير مشروعات الطاقة النظيفة في البلدان الأعضاء من أجل تحقيق الاستدامة البيئية وخفض تكلفة المشروعات التي تنفذها مجموعة البنك. مبيناً أن البلدان الأعضاء تزخر بمصادر هائلة للطاقة المتجددة، مثل الطاقة الكهرمائية والطاقة الشمسية والطاقة الريحية.
وأشار في تقرير أعدته مجموعة البنك الإسلامي للتنمية إلى أن المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص – أحد كيانات مجموعة البنك – موّلت القطاع بمبلغ 133 مليون دولار في حين قدمت المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، الكيان المعني بالتأمين داخل مجموعة البنك، مبلغ 470 مليون دولار أمريكي لتأمين مشروعات الطاقة المتجددة بالبلدان الأعضاء.
وبين أن الطاقة المتجددة النظيفة تمثل أحد المصادر الأساسية للطاقة التي تحرص جميع حكومات العالم على توفيرها وتمثل مصدراً نظيفاً ومستداماً للطاقة، إلى جانب إسهاماتها الكبيرة في تحقيق النمو الاقتصادي للبلدان، مما يشكل ركيزة أساسية لعلماء البيئة في مكافحة الاحتباس الحراري والمحافظة على كوكب الأرض من أضرار التغيرات المناخية.
وتطرق الدكتور حجار إلى زيادة الاهتمام العالمي بالطاقة المتجددة خلال السنوات الأخيرة، بسبب انخفاض تكلفتها. لافتاً إلى أنّ مشروعات الطاقة الشمسية شهدت انخفاضاً كبيراً في التكلفة، ولا سيما في دول الخليج العربية، إذ وصلت مشروعات الطاقة الشمسية في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة إلى أسعار منخفضة قياسية، مما جعلها أكثر تنافسية مع غيرها من أنواع الوقود المتوفرة في السوق.
واستشهد رئيس مجموعة البنك بالاهتمام الدولي بالطاقة المتجددة، باتفاق جميع البلدان الأعضاء في الأمم المتحدة عام 2015م على تخصيص هدف مستقل لقطاع الطاقة ضمن «أهداف التنمية المستدامة» السبعة عشر، وهو الهدف السابع الذي ينص على أهمية «حصول الجميع على الطاقة الحديثة الموثوقة والمستدامة بتكلفة ميسورة».
ونوه بوضع ثلاثة معايير محددة للتحقق من بلوغ ذلك الهدف قبل عام 2030. ومن أهمها زيادة حصة الطاقة المتجددة في مزيج الطاقة العالمي زيادة كبيرة.

رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش