الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سكان 80 منزل ببلدة بيت ايديس يلجأون لتوسعة طريق على نفقتهم بقيمة 5 الاف دينار

تم نشره في الأحد 27 أيلول / سبتمبر 2020. 03:33 مـساءً

اربد ـ الدستور - حازم الصياحين

 

في سابقة هي الاولى من نوعها على مستوى المملكة قام اصحاب 80 منزلا في بلدة بيت ايديس بلواء الكورة في محافظة اربد بتوسعة طريق على نفقتهم الخاصة بكلفة 5 الاف دينار من خلال الاستعانة باليات مقاولين لانشاء بنية تحتية له بواسطة مادة "البيسكورس" وفتحه بسعة 6 امتار بدلا من 3 امتار نظرا لضيقه ومعاناتهم اليومية اثناء سلوكه .

الطريق البالغة مسافته حوالي 2 كيلومتر في حي العرقوب لا يقتصر على خدمة 500 من سكان المنازل وانما يربط معلمين تاريخين رئيسيين في البلدة هما "كهف السيد المسيح " وكنيسة بيت ايديس" .

 

 

وقال رئيس بلدية بيت ايدس السابق ورئيس جمعية اصدقاء كهف السيد المسيح منصور مقدادي "للدستور"  ان الطريق معبد منذ سنوات طويلة بسعة 3 امتار و الاهالي راجعوا مرات عديدة الجهات المسؤولة بوزارة الاشغال من اجل فتح الطريق على سعته ليصبح 6 امتار لكن لم يحصل السكان على اي جدوى او نتيجة ولم تلقى نداءاتهم اي استجابة.

 

واضاف انه رغم من اهمية الطريق واستخدامه من قبل السياح اثناء زيارة المعالم التاريخية الا انه لم يحصل على اي اهتمام من قبل الجهات المعنية .

وزاد انه في العام 2012 جرت دراسة لكلفة الطريق وحددت ب 60 الف دينار وطلب من بلدية برقش رسم الطريق من اجل فتحها وترسيمها من قبل الاشغال وهو الامر الذي لم يحصل للان.

 

حاجة المواطنين الملحة لتوسعة الطريق وكثرة الحوادث عليه في ظل ضيقه الشديد لا سيما اثناء مرور ومصادفة مركبتين بنفس الوقت مع صعوبة استمرارها بالمسير دفع بالسكان كما يقول المقدادي للتفكير جديا بجمع مبالغ مالية من اصحاب 80 منزلا وجرى استئجار اليات وجرافة وجك همر ومدحلة وجرى توسعة الطريق الذي استغرق اتمامه اكثر من اسبوع .

 

واعرب مقدادي عن امله ان تقوم وزارة الاشغال بتعبيد الطريق بخلطة اسفلتية بعد انهاء توسعته من قبل الاهالي على نفقتهم الخاصة لا سيما مع قرب فصل الشتاء .

 

من جانبه قل رئيس بلدية برقش محمد بني مفرج ان الطريق هو من اختصاص الاشغال ولا علاقة للبلدية به كونه خارج التنظيم ويمنع على البلديات العمل خارج حدود التنظيم .

 

واضاف بني مفرج ان الطريق الذي نفذ الاهالي توسعته على نفقتهم الخاصة بحاجة ماسة لاهتمام من قبل وزارة السياحة ودائرة الاثار والاشغال العامة من خلال تحسين بنيته التحتية وتعبيده باعتباره مؤديا لمعالم سياحية وتاريخية واثرية هامة وذلك من اجل تنشيط السياحة وخدمة السكان ايضا .

 

وقالت مديرة اشغال محافظة اربد المهندسة رحاب عتوم انه لا توجد موازنة في العام الحالي من اجل تعبيد وصيانة الطريق وبالتالي فان الاشغال ستقوم بدراسة الطريق ووضعه على سلم الاولويات .

رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش