الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البطريرك الماروني يهاجم حزب الله وأمل

تم نشره في الاثنين 21 أيلول / سبتمبر 2020. 12:00 صباحاً

بيروت - انتقد البطريرك الماروني في لبنان، مار بشارة بطرس الراعي، «حزب الله» وحركة «أمل»، متسائلا: «بأي صفة تطالب طائفة بوزارة معينة كأنها ملك لها، وتعطل تأليف الحكومة؟».

يأتي ذلك، بينما أعلن الثنائي الشيعي أمل وحزب الله، الذي يمثل غالبية الشيعة في لبنان، تمسكه بتسمية وزرائه بالحكومة، كما تمسكه بوزارة المال.

وفي السياق تساءل البطريرك الراعي: «بأي صفة تعطل طائفة تأليف الحكومة حتى الوصول الى مبتغاها، وهي بذلك تسبب شللا سياسياً؟ أي علم دستوري يجيز احتكار حقيبة وزارية؟»، مشددا على: «أننا نرفض التخصيص والاحتكار رفضا دستوريا لا طائفياً».وتوجه الراعي إلى رئيس الحكومة المكلف، مصطفى أديب، بالقول: «ألف.. ودع اللعبة البرلمانية تأخذ مجراها، وأنت لست وحدك، بل نحن لسنا مستعدين لنقبل بتنازلات على حساب الخصوصية اللبنانية والديمقراطية، ولسنا مستعدين لأن نبحث بتعديل النظام قبل أن تدخل كل المكونات تحت كنف الشرعية، ولا تعديل للدولة في ظل الدويلات».

وكانت فرنسا دعت القوى السياسية اللبنانية إلى «تحمل مسؤولياتها» وتشكيل حكومة جديدة برئاسة مصطفى أديب «دون أي تأخير»، رغم أن المهلة التي التزم بها السياسيون اللبنانيون أمام الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لتشكيل الحكومة انتهت في 15 الجاري. (وكالات)

رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش