الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تفاقـم أزمة الميـاه فـي عجـلون ... ومناطـق في عنجرة لم تصلها منذ 25 يومًا

تم نشره في الأربعاء 16 أيلول / سبتمبر 2020. 12:00 صباحاً

عجلون - علي القضاة
تفاقمت أزمة المياه في محافظة عجلون وباتت تؤرق المواطنين نظرا لشح المصادر المحلية وهبوط منسوبها إلى ادنى درجة وشبه انعدام لضخ حصة المحافظة من المياه من اربد والمتفق عليها منذ سنوات لتعويض النقص الحاصل.
 وبحسب مصدر في مياه عجلون فضل عدم ذكر اسمه إن ضخ المياه من اربد إلى عجلون لم يتم إلا قبل أيام وبواقع حوالي 10الاف م3 حيث كان منقطعا من شهر 11 العام الماضي لاسباب مجهولة.
واستقبل محافظ عجلون سلمان النجادا وفدا من أهالي بلدة اوصره يشكون نقص المياه التي لم تصلهم وفق الدور المحدد من إدارة المياه داعين إلى حل مشكلتهم التي تتفاقم يوما بعد يوم، مؤكدين أن عدم وصول حصة المحافظة من اربد زاد من حدة المشكلة.
وقال عضوا مجلس المحافظة مالك الصمادي والشيخ جهاد الزغول من مدينة عنجرة أن معاناة المواطنين كبيرة بسبب شح المياه.
وأضافا أن مناطق في عنجرة لم تصلها المياه منذ 25 يوما، مطالبين بضرورة ضخ حصة المحافظة من المياه من اربد كما كان سابقا.
 وأشار محمد الزعارير من بلدة الهاشمية الى أن وضع المياه في منطقة الهاشمية سيء، لافتا إلى أن هناك مناطق لم تصلها المياه منذ مدة طويلة، مؤكدا أن تفاقم وضع المياه بهذه الصورة لم يكن معهودا، داعيا إدارة المياه إلى اتخاذ التدابير اللازمة لحل مشكلة المواطنين.
ولم يكن حال بلدة عين جنا أفضل من ذلك فقد اشتكى سهيل محمد امين وعصام الجابر القضاة ومحمد العبده من قلة وشح المياه التي لم تصلهم منذ أكثر من 18 يوما، مشيرين إلى أنهم تواصلوا مع إدارة المياه في عجلون فكان الرد حسب الدور ولا يوجد مياه من اربد لحل المشكلة والمصادر المحلية ضعيفة.

وقال خالد عبدالرحمن الشويات من منطقة مثلث علي مشهد أنهم يعانون بسبب قلة المياه ما يضطرهم إلى شراء تنكات معبأة من مياه وادي كفرنجة بصهاريج غير صالحة للشرب من أجل سد النقص رغم قناعتهم أنها مياه ملوثة كحل لمعاناتهم.
وقال بدر سلطي الصمادي من مدينة عجلون إنهم منذ 18 يوما لم تصلهم المياه خلافا لدورهم محملا المسؤولية لمدير عام شركة مياه اليرموك الذي يتجاهل المحافظة، مشيرا إلى أنه قام بمراجعة المحافظ بشأن عدم وصول المياه له ولأهله وإخوانه من 18 يوما الذي قام بدوره مشكورا بالاتصال بادارة مياه عجلون مستفسرا عن السبب.
وقال مدير ادارة مياه عجلون المهندس سالم الشلول ان ادارة المياه وضمن خطتها في فصل الصيف وضعت برنامجا لتوزيع المياه بشكل عادل بين التجمعات السكانية، مشيرا الى نقص المياه يعود الى ارتفاع نسبة استهلاك المياه بسبب موجة الحر، لافتا إلى أن انخفاض منسوب المياه في الينابيع التي يتم الضخ منها إلى درجة متدنية بالإضافة لارتفاع نسبة الفاقد بشتى انواعه إلى 40 % زاد من حدة المشكلة في المحافظة.
وأضاف ان حصة المحافظة التي تصل من اربد قليلة ولا تفي بالغرض نظرا لزيادة الطلب على المياه ما يزيد الامر تعقيدا، لافتا إلى أن المديرية تقوم بإيصال المياه للمواطنين الذين مضى على دورهم فترة طويلة بواسطة الصهاريج الخاصة بالإدارة لحل جانب من الأزمة التي تشهدها المحافظة بسبب زيادة الطلب على المياه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش