الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير الزراعة يؤكّد تسهيل التجارة أمام التجار والصناعيين

تم نشره في الأربعاء 15 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

   عمان - الدستور - عمر القضاه
قال  وزير الزراعة  الدكتور عاكف الزعبي  ان سياسة  وزارة الزراعة تقوم  على خدمة  القطاع الخاص وتكريس كل الامكانيات مؤكدا اهمية تغيير ثقافة  الموظف العام  ونظرته للقطاع الخاص  وان تكون ايجابية وتشاورية.  واضاف الزعبي خلال  لقائه امس القطاع الصناعي بدعوة من غرفة صناعة الاردن  ان  وزارة الزراعة لجأت  الى عملية التوافقات  بين جيمع الاطراف لحماية  المنتجيين  بعيدا عن  الحلول  القانونية  التي تتعارض مع الاتفاقيات الدولية الموقعة.
 وقال  ان الوزارة جاهزة دائما للتواصل  مع القطاع الصناعي  بلغة متقاربة ومبسطة حتى لا يتم  تناول معلومات غير مطابقة   مشيرا الى ان القطاع الخاص يلعب دورا مهما في زيادة الناتج المحلي الاجمالي وتوفير فرص العمل والصادرات. واضاف الزعبي  ان حماية المنتجيين الاردنيين سواء  كانوا صناعيين او زراعيين واجب وطني.
وقال الوزير الزعبي  ان وزارة الزراعة  قدمت  الكثير لتسهيل  التجارة واستيراد مستلزمات  الانتاج  التي تخضع  الى رقابة مباشرة  من الوزارة مشيرا  الى انجاز تعليمات  تتعلق في تسهيل انسياب  السلع امام القطاعيين  التجاري والصناعي  والاقتصاد الوطني بشكل عام.
 ولفت  الزعبي  الى ان  الاردن يستورد كل منتجات الالبان باستثناء  اللبنة  والجبنة البيضاء ولبن الزبادي (الرايب) لكننا  لا نسمح بادخال  الحليب المجفف  في انتاج هذه المواد مشيرا الى الوزارة  لن تسمح كذلك بزيادة استيراد كميات الحليب المجفف والابقارالحية.
واكد  ضرورة ان تعمل مختلف المؤسسات بين القطاعين العام والخاص لتأمين  المواد الغذائية  الاساسية  استعدادا لشهر رمضان المبارك وباسعار معقولة مشيرا الى الوزارة لن تسمح بالاستيراد في حال كانت الكميات تسد احتياجات المستهلكين.
واوضح الزعبي ان الوزارة تشجع استيراد اللحوم الحمراء من مختلف دول العالم وليس هنالك قيوم باستثناء  الشرط الصحي  وذلك لازالة  اللبس عن وجود احتكارات بالسوق المحلية بهذا الخصوص مشيرا الة ان المنافسة توفر الجودة وتعمل  على خفض الاسعار على المستهلكين.
بدوره، أكد رئيس غرفة صناعة الاردن أيمن حتاحت ضرورة تقريب وجهات النظر ما بين القطاعين حول مختلف التحديات التي تواجه الشركات الصناعية والعمل على معالجتها ووضع الحلول الملائمة لتسهيل الاجراءات والتخفيف من الاعباء والحد من هدر الموارد للمحافظة على تنافسية الصناعة المحلية في اسواق التصدير.
 وأشار حتاحت الى أهمية القطاع الصناعي للاقتصاد الوطني حيث يساهم بما نسبته 25 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي وتشكل صادراته حوالي 90بالمئة من اجمالي الصادرات الوطنية  ويشغل ما يقارب 220 الف عامل معظمهم من الاردنيين.
 وأكد حتاحت على ضرورة تشكيل لجنة من وزارة الزراعة ووزارة الصناعة والتجارة والتموين ومؤسسة الغذاء والدواء ومؤسسة المواصفات والمقاييس وغرفة صناعة الاردن للعمل على مساعدة الشركات لتطبيق المتطلبات الاوروبية.
وعرض القطاع الصناعي خلال الاجتماع ابرز التحديات والمعيقات التي تواجههم وتتمثل بعدم إمكانية تصدير منتجات اللحوم المصنعة إلى دول الإتحاد الأوروبي بسبب صعوبة تحقيق المتطلبات الخاصة بدول الاتحاد الاوروبي و فرض رسم جمركي على مدخلات إنتاج مصانع اللحوم المصنعة من اللحم المنزوع اوتوماتيكيا وصدر وجلد الدجاج مع أن منتجات اللحوم التامة الصنع المستوردة من الدول العربية تدخل معفاة من الرسوم الجمركية.
ومن التحديات الاخرى التي عرضها الصناعيون مشكلة فرض ضريبة مبيعات على مادة بيض المائدة بنسبة4 بالمئة ومنع استخدام الحليب المجفف في تصنيع منتجات الالبان مع ان بعض المنتجات المستوردة من الدول المجاورة تسمح بذلك بالاضافة لزيادة المستوردات من الدجاج المجمد مع وجود إكتفاء ذاتي من الدجاج المحلي.
وانتقد الصناعيون خلال اللقاء الذي عقد بمقر الغرفة بطء انجاز معاملات الشركات الصناعية وخاصة في (مديرية البيطرة) بوزارة الزراعة مثل إصدار الشهادات الصحية ونتائج الفحوصات لمصانع اللحوم المصنعة.  كما اشاروا الى مشكلة فرض ضريبة مبيعات على مادة حامض الفوسفوريك التي تباع لمصانع الأسمدة حيث كانت معفية في السابق بنسبة الصفر من ضريبة المبيعات ولكن تم مؤخراً فرض الضريبة. وأشاروا كذلك  الى وجود تميز في الحوافز المقدمة للمصانع القائمة في المناطق التنموية وخارجها  بالاضافة الى مشكلة تسجيل الأسمدة والمبيدات والأدوية البيطرية في جمهورية مصر العربية.
وطالبوا هيئة الاستثمار باضافة قوائم مدخلات الانتاج للمصانع من اللحم المنزوع اوتوماتيكيا وصدر وجلد الدجاج لجداول السلع المغفاة من الرسوم الجمركية كونها مدخلات انتاج، وبارسال كتاب الى دائرة ضريبة الدخل والمبيعات لطلب الغاء الضريبة الا انه لم تتم الاستجابة لغاية الآن. وطالبوا بالسماح للصناعة الوطنية بتصنيع منتجات من الحليب المجفف اسوة بالمستورد والحد من كميات الدجاج المجمد المستورد للحفاظ على مبيعات المنتج المحلي واتخاذ الاجراءات اللازمة للاسراع باتمام الفحوصات والمعاملات.
وناقش اللقاء قضايا تتعلق بقطاعات الصناعات الغذائية بفروعها المختلفة كصناعة اللحوم ومنتجات الالبان والاعلاف والدواجن، وقطاع الصناعات الكيماوية وخاصة صناعة الاسمدة والمبيدات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش