الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أمنية مساء

تم نشره في الاثنين 10 آب / أغسطس 2020. 12:00 صباحاً

 نوال عبدالله العظامات

في مساءٍ باردٍ كهذا، سماؤه وكأنما متوشحةً بمنديلٍ أبيض صوفي، وغيومهُ سميكة دنت إلى الأرضِ متثاقلة محملةٌ بأمطارِ يناير المليئةُ بالبهجةِ، يأتي إليك بعض شعور يحمل روحك إلى حيث لا تدري، يذهبُ بها ربما إلى سنينٍ خلت!حيث كل شعور ليس بمنسيٍ دفين يُغدق عليها من فيضِ ذكرياتٍ ووجوه، تراها محتارة أتبهتُ بعد سطوع؟ أم أنها أصبحت زوارةً غريبةً! أم اعتادت كل ما حدث ولا يهمها شيء الآن؟

هي بالكاد لملمت شرخ أصابها، تشيحُ الآن بوجهها لا تريد رؤية شيءٍ مما يراود ناظريها، تُصر على أن تُبّقي كل ما فيها سعيدا.

مليئةٌ لحظات الشتاء بالسعادة، تشعرك بدفء فريدٍ من نوعه وكأنما جلبت دفئها من مواقدها، أو من أكواب الشاي والسحلب، تُحس وكأنها متعطِّرةٌ برائحة البُنّ!

حتى ظُلمة ليال الشتاء مختلفة، ليست حالكةً بلا روحٍ ولا معنى!

كلما نظرة من ورا زجاج شُباك غرفتي إلى قطرات الأمطار المسرعة لعناق الأرض مشتاقة، قلت لنفسي أنني أحيا لأجل هذه الايام وحدها اعيش فيها، وهي الوحيدة التي اعتادت روحي ان تزهر بها.

هي الوحيدة التي تجعلني أراقب فقط الأمطار واتنهد تلك التنهيدة التي تأتي بعد حديث فضفضةٍ طويل لصديق روح!

تلك التي من بعدها تشعر ببعض راحةٍ تخالج نفسك.

ربما يكون الشيء الوحيد الذي يمكنك أن تتمناه بمثل هذه الأيام ، أن تقف تحت غيمةٍ مطيرةٍ تجعل حبات مطرها تغسل كل ما فيك تعيد لكل ما بهتّ بريقه، طالما تمنيت أن افتح يداي وادور تحت رشة مطرٍ غزيرة تبللني وأصاب بزكامها حينها سأكون سعيدةً به!!

اتمنى لو أن فصل الشتاء سنةٌ كاملة أو تعاقب سنينٍ كُثرٍ ليس لها نهاية، اعتقد حينها أن العالم سيكون اجمل سيكون صالحاً أكثر للسعادة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش