الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أشواق مهاجر

تم نشره في الخميس 6 آب / أغسطس 2020. 12:00 صباحاً
الشاعر المهجري سرحان النمري

بِلادُنا البَهيّةُ البَعيدةُ المُسَوّرَةْ
بِالعِزِّ وَالفَخارْ
مَنارَةٌ تَعْلو عَلى بَوّابَةِ البِحارْ
فَوْقَ السَحابِ قائِمَةْ
***
زُجاجَةٌ مِنَ العُطورْ
وَحِفْنَةٌ مِنَ البُخورْ
وَالغارُ في جَبينِها عِقْدٌ مِنَ الزُهورْ
وَفَوْقَها سَفينَةٌ على رُموشِ الريحِ عائِمَةْ
***
كانَتْ هُناكَ لمْ تَكُنْ إلا دُعابَةْ
جَنينُ عَصْرٍ فاضَ بالأسى صَبابَةْ
تَقاسَمَتْ زُوّادَةَ الطَريقْ
بَيْنَها وَبينَ العائِدينَ للوَطَنْ
طافوا مَجاهِلَ البِلادِ والبِحارْ
مِثْلَما الصُقورُ في عُيونِها تُؤرِخَ الزَمَنْ
وَحاجِبانِ عاقِدانِ كالسُيوفِ صادِمَةْ
***
أشْتاقُ للسُفوحِ والجِبالِ والرُعاةْ
كالشَوْقِ عِنْدَ طَلّةِ الصَّباحِ حِينَما يَلفّهُ النّدى
للضوءِ والدَفء
يُفجَّرُ الحَنينَ والرَجا
في رَعْشَةٍ طَريّةٍ على الشِفاه
وَضِحْكَةٍ على الخُدودِ ناعِمَةْ
***
أنَام تَحْتَ ظِلِّ دالِيةْ
وَأشْرَبُ النَسيمَ حَتى أرْتوي
أذوبُ في نَشيدِ طِفْلَةٍ بِثوبِها الجَديدْ
بِقُبْلَةٍ على جَبينِ أمِّها تُغادِرَ الفِراشْ
تَمْضي إلى السُهوبْ
كأنّها غَزالةٌ تُلاحِقُ الفَراشْ
أوْ غَيْمَةٌ تَدورُ في السَماءِ هائِمَةْ
***
مَدينَةُ الكُنوزِ يا مَدينَتي التي ابْتدأ في عَهْدِها المَدارْ
وَفي شُروقِ شَمْسِها تَبَسّمَ النَهارْ
باتَتْ عَفيّةً وَأصْبَحَتْ أسيرَةَ الخَرابْ
تَجَرّدَتْ منْ طُهْرِها
وَأفْسَدَتْ أمانَها وَأمْنَها الذِئابْ
وَفي مَساماتِ ثَراها عَشَّشَ الفَسادُ والعَفَنْ
فأحْرقوا زُروعَها وأغْرَقوا مَراكِبَ الوَطَنْ
وَلمْ تَكُنْ شُرورُهُمْ يَوماً سِوى أفّْاقَةٍ وَظالِمَةْ
***
دَخَلْتُها في يَوْمِ عيدْ
وَفي خُلجانِها الأنِينُ والرِثاءْ
جَفّتْ دُموعُها وَحَرّمَتْ على عُيونِها البُكاءْ
يَنِزُ مِنْ جُفونِها الصَديدْ
أحْزانُها مَع الزَمانِ دائِمَةْ
***
يا وَطَني البَعيدُ
كيفَ لي بِانْ أعودْ
لِحضْنِكَ الغَنيِّ بالحَنانِ والوُعودْ
فَأنْتَشي في عِطْرِكَ الفَريدْ
لكَ المَقامْ
والسَماءُ تارَةً تَكونَ قلْبَكَ الحَنونْ
وَتارَةً تكونَ عِزّةً
واقِفَةً على الحُدودْ
هَواكَ بَلْسَم
ما مِثْلهُ طَعْمٌ بِنَكْهَةِ التُرابْ
وَعِنْدَما تَلوّح الأحْبابُ بالعِتابْ
تَبْقى المَسافاتُ احْتِضاراً في عُيونٍ لائِمةْ
***
دَعْني أمُرُّ بالرِياضِ والسُفوحْ
وَأجْمَعُ الأشْواكَ عَلّها تُدَغْدِغَ الجُروحْ
عَهْدي بِها مَهْمومَةً بالوُدِّ،
لا تَعْرِفُ إلاّ الرِفْقَ والصَفاءْ
والانْفِتاحَ كالسَماءِ في ابْتِسامَةِ المَساءْ
فَتَغْسِلَ الذُنوبَ ساعةً
وَتَمْلأ النُفوسَ بالرجاءِ حالِمَةْ.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش