الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

"منصة الحوار والتعاون بالعالم العربي" تنعى ضحايا حادث لبنان وتعلن استعداها لدعم الجهود المحلية والإقليمية والدولية لتخطي آثار الكارثة

تم نشره في الأربعاء 5 آب / أغسطس 2020. 06:42 مـساءً

عمان - الدستور

 

بمزيد من الحزن والأسف تنعي "منصة الحوار والتعاون بين القيادات والمؤسسات الدينية المتنوعة في العالم العربي" الحادث الأليم الذي وقع مساء اليوم في لبنان، مخلفًا أعدادا كبيرة من الضحايا، ودمارا مادياً هائلاً

 ونحن إذ نعبر عن عميق حزننا وعظيم أسفنا على هذا المصاب الجلل، فإننا على ثقة بأن لبنان عصي على الأزمات، وأنه سينهض كما كان من قبل، ليستلهم الشعب اللبناني كعادته من تلك الحادثة روح البناء والصمود والمثابرة، ويجب أن لا يشق اليأس طريقاً إلى قلوبنا، بل الأزمات تجمعنا وتوحدنا. 

وتتوجه المنصة عبر جميع أعضائها  بخالص العزاء لأسر الضحايا، سائلين الله لهم الرحمة ولأهلهم الصبر والسلوان، وأن يشفي المصابين شفاءً عاجلًا، ويحفظ لبنان الحبيب وكافة الأوطان من كل شر. 

كما وتعلن المنصة عن استعدادها لدعم كل الجهود المحلية والإقليمية والدولية لمساعدة لبنان شعبا ومؤسسات لتخطي آثار هذه الكارثة الكبيرة. .

يُذكر أن منصة الحوار والتعاون بين القيادات والمؤسسات الدينية المتنوعة في العالم العربي، هي منصة إقليمية أطلقت في شهر فبراير/شباط 2018م بمبادرة من مركز الملك عبدالله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات (كايسيد)، وتعد منصة الحوار الأولى من نوعها في العالم العربي التي يعمل من خلالها القيادات والمؤسّسات الدينية ونشطاء الحوار في المنطقة بالتعاون مع كايسيد على تعزيز ثقافة الحوار والعيش المشترك، وبناء التماسك الاجتماعي في المنطقة انطلاقًا من أسس المواطنة المشتركة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش