الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون : مختصون يحذرون من مخاطر حرائق الغابات على البيئة

تم نشره في الاثنين 27 تموز / يوليو 2020. 12:00 صباحاً

 عجلون - علي القضاة 

 اوصى المشاركون في ندوة مخاطر حرائق الغابات واثارها على البيئة والتنوع الحيوي التي نظمتها لجنة عجلون المجتمعية التابعة للصندوق الاردني الهاشمي وبدعم من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالتعاون مع الدفاع المدني والزراعة والبيئة والادارة الملكية لحماية البيئة والسياحة بضرورة تكثيف حملات التوعية والتثقيف المجتمعي بخطورة الحرائق واثرها السلبي على الغابات والبيئة والتنوع الحيوي والاشجار المعمرة والغطاء النباتي لنباتات نادرة او مهددة بالانقراض.  

واكدت توصيات الندوة التي عقدت في قاعة الهلال الأحمر على دور الجمعيات البيئية وأندية حماية البيئة المدرسية والمراكز الشبابية على تنفيذ الانشطة والبرامج التوعوية وتنفيذ الايام الطوعية للحفاظ على البيئة والثروة الحرجية من اية اعتداءات بالتقطيع اواشعال الحرائق.  

ودعت التوصيات الى زيادة اعداد الطوافين وعمال الحماية والتوسع ببناء الابراج لمراقبة الغابات وزيادة كوادرها من الموظفين حتى يتسنى لهذه الكوادر العمل بفاعلية وزيادة مكافآت العاملين في هذا القطاع بصورة تضمن اداء فاعلا وكبيرا على ارض الواقع.  

واكدت التوصيات على اهمية التنسيق بين الجهات المعنية في الحفاظ على الثروة الحرجية من دفاع مدني وزراعة والادارة الملكية لحماية البيئة لانجاز المهمات المطلوبة، بالإضافة للتوسع في اعمال التشجير للمساحات الخالية. 

وقال مدير البيئة لمحافظتي عجلون وجرش المهندس محمد فريحات ان محافظة عجلون تزخر بالتنوع الحيوي نظرا لتعدد مناخاته، لافتا إلى أن الاعتداء على الطبيعة ومصادرها من غابات ومياه وميزات نسبية وتنوع نباتي يجعلنا أكثر حرصا على التفاعل الإيجابي مع البيئة والعمل للحفاظ عليها من الحرائق وغيرها. 

 واستعرض رئيس قسم التدريب في مديرية دفاع مدني عجلون الرائد محمد العياصرة الاخطار المحتملة لحرائق الغابات من تلوث البيئة وحرق مساحات واسعة من الثروة الحرجية وغير ذلك، مشيرا للآليات الموجودة في المديرية دون المراكز لغايات الإطفاء، لافتا لاستحداث محطة إطفاء متقدمة داخل بلدة اوصره.

وكشف الرائد العياصرة أن المديرية ومراكزها تعاملت خلال العام الحالي مع 617 حريقا اتت على مساحة 11287 دونما في اراض مملوكة وحرجية. 

 وقالت مسؤولة الاعلام والناطق باسم مديرية زراعة عجلون المهندسة دلال المومني إنه تم تحريج ألف دونم خلال سنوات 1016 -2018 ضمن مشروع التحريج الوطني، لافتة إلى أنه تم خلال العام الماضي منح 300 تصريح استثمار، مشيرة لتناقص إعداد الضبوطات الحرجية إلى 41 ضبطا العام الحالي بسبب تغليظ العقوبات.

وكشفت المهندسة المومني عن نشوب 9 حرائق لهذا العام حيث اتت على مساحة 1056 دونما ما بين مملوك وحراج.  واضافت أن مشروع التحريج الوطني الذي بدأ عام 2019 في منطقة راجب تبلغ مساحته ألف دونم تم زراعة 12 ألف شجرة حيث بلغت نسبة الانجاز فيه 80 % تقريبا.

وقالت الملازم الأول من الإدارة الملكية لحماية البيئة والسياحة وفاء القضاة أن الادارة شريك استراتيجي مع الدوائر ذات العلاقة من شرطة ودفاع مدني وبيئة وزراعة وصحة ومياه وتربية وغيرها تقوم بمهام وواجبات الحفاظ على البيئة والثروة الحرجية حسب المهام والواجبات الموكلة لها.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش