الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سلام على وطن العروبة

تم نشره في الثلاثاء 14 تموز / يوليو 2020. 12:00 صباحاً

عبدالغني عبدالهادي

 وطني إليك يَشدُّني بحرُ حنيني

وإليك يقلّني موجٌ جَدُّ حزينِ

أفكلّما ذكرتُكَ مَسَّني فَيضٌ من جُنوني؟

وشوقي إليكَ باتَ يقتُلني كُلَّما عبَرت بي سُنوني

***

أَيا وَطناً باتَ جُرحاً راعِفاً

أيا وَطناً بتّ عليه منهُ خائفاً أَسِفَا

ماذا أَقولُ .. ولمّا أَطوفُ ربوعَكَ بَعدُ

أَوَ تنأى عَنيَّ وحُلُمي أنتَ ووجدي

أو غَدوتَ ناسِيَاً كُلَّعَهدٍ ونحنُ بعدُ على موعدِ

***

وَطَني إليكَ اليَومَ أبوحُ وأعترِفُ ..

فلقَد صِرْتُ أَراكَ غيمَةً

تمخرُ سَمائي بلا مَطرٍ، ولا كئيبةً رَعْدِ

أَتُراكَ يا وَطني بتَّ مقهوراً تُراوغُني؟

أَتُراكَ يا غَالياً بتَّ تُكحِلُني،

وكُلَّما طالعَتْك عينايَ صِرتَ رَسْماً على الوَرق

***

أَتُراكَ خرجتَ مِنَ القلبِ وحتَّى من الحَدقِ

آهٍ .. آهٍ مِنكَ يا وَطنَ العُروبَةِ المنسَرِقِ

آهـٍ فما زلتَ حُلْماً راعفاً يلفُّهُ أفقي

وقدسُك ما زالَ مُهاناً ونحنُ على مُفترَقِ

أَوَّاهُ يا قُدسُ غابَتْ عَنكَ الشمسُ ولمّا تشرقِ

أوّاهُ مالي أَراكِ مُطرِقَةً، وسَيفُكِ مغمُودٌ بلا تُرسِ ولا يدِ

وقلبُكِ قد باتَ في حرَقِ

***

مآذنُكِ .. بُحَّتْ أصواتُها .. وقبابُكِ قد تصدّعتْ

وحالُكِ اليومَ باتَ لا يخفى على أحدِ

يا قُدسُ يا مئذَنةُ السَّماء قولي حَماكِ اللهُ: حيَّ على الجهاد

تصحوُ جيادُكِ وَتصحُو قُلُوبٌ فُطِرَتْ عليكِ وَذابَتْ مِنَ الوَجْدِ.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش