الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تقرير "الشؤون الفلسطينية" يبرز التأكيد الاردني على مركزية القضية

تم نشره في الأربعاء 22 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

عمان- أبرز تقرير دائرة الشؤون الفلسطينية حول تطورات القضية الفلسطينية لشهر آذار الماضي ،  تأكيد جلالة الملك عبد الله الثاني بأن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية وجوهر الصراع في المنطقة، وانها ستبقى حاضرة رغم كل التحديات التي تواجهها المنطقة .

وأشار التقرير إلى تحذير جلالته من ان التأخير في التوصل الى حل عادل وشامل للصراع الفلسطيني الاسرائيلي استنادا الى حل الدولتين ، يعرض المنطقة الى مزيد من الصراعات والفوضى الذي يتغذى عليه الارهاب والتطرف ودعاته .
ولفت الى مواصلة الاردن وبقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني صاحب الرعاية والوصاية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس ، القيام بواجبه ودوره الديني والتاريخي والقومي للحفاظ على عروبة القدس وتثبيت ودعم صمود اهلها ، والتصدي لكل الانتهاكات والاعتداءات الاسرائيلية المتكررة على المسجد الاقصى المبارك ، ومحاولات سلطات الاحتلال الاسرائيلي تغيير طابعها العربي الاسلامي .
واستعرض التقرير أبرز إنتهاكات الاحتلال الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية المحتلة خلال الشهر موضع التقرير، ومنها:
 مسؤوليته عن استشهاد اربعة فلسطينيين ، وتسببه بجرح 85 فلسطينيا آخرين وإقدامه على اعتقال 441 فلسطينيا ، مع ما يُرافقها عادةً من انتهاك لحقوق هؤلا الأسرى، وبخاصة الاطفال منهم، سواء أثناء الاعتقال أو التحقيق أو قضاء العقوبة.
واشار التقرير الى مواصلة سلطات الاحتلال سياسة هدم منازل الفلسطينيين، والتي طالت خلال الشهر العشرات منها، ناهيك عن عشرات الاخطارات المماثلة، وبخاصة في منطقة القدس، تليها الخليل، بما فيه بمزاعم عدم الحصول على تراخيص.
ومصادرة والاعتداء على عشرات من الممتلكات العامة والخاصة، وخاصة في مناطق القدس، فالخليل، فطوباس.
كما أشار الى اعتداءات المستوطنين على الفلسطينيين وممتلكاتهم، في ظل غض بصر واضح من المؤسسة الاسرائيلية إن لم يكن تشجيعها لذلك ،اضافة الى انتهاك حرمة المقدسات وبخاصة ضد الاقصى المبارك، بما فيه سلسلة ممتدة من الاقتحامات لباحاته ومرافقه ومحاولة أداء طقوس تلمودية فيها، وطرح عدد من الخبراء الاسرائيليين سيناريوهات لتقسيم المسجد الاقصى المبارك بين المسلمين واليهود زمانيا ومكانيا .
كما عرض التقرير للعديد من الاعتداءات التي طالت المرافق التعليمية والطبية، والتصعيد الواضح في الانشطة الاستيطانية والتهويدية، وبخاصة في منطقة القدس، مشيرا الى ان عام 2014 سجل رقما قياسيا في الانشطة الاستيطانية في الضفة الغربية والقدس ، حيث طرحت سلطات الاحتلال خلال العام المذكور 4485 عطاءا ًاستيطانياً .(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش