الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حوامدة: «أزمة كورونا» كشفت مدى جاهزية الدولة للتحول الرقمي

تم نشره في الاثنين 1 حزيران / يونيو 2020. 12:00 صباحاً

عمان

عقد ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي جلسة حوارية رقمية مباشرة استضاف خلالها الدكتور بشار حوامدة رئيس مجلس إدارة جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات «انتاج» للحديث عن «الكورونا تقود التحوّل الرقمي» وذلك عبر صفحة الملتقى على الفيس بوك.

وأكد الحوامدة خلال الحوار أن أزمة الكورونا أثبتت للعالم مدى أهمية الإنترنت بحياة الإنسان والتي أصبحت من الاحتياجات الأساسية، وأشاد بدور جميع شركات الاتصالات لجهدها الكبير في هذه المرحلة والتي أدارت الأزمة بنجاح.

وأشار الحوامدة إلى أن هذا القطاع برغم أنه قطاع فتي، إلا أن الأرقام الرسمية تقول أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يساهم بنسبة 12 % من الناتج المحلي الاجمالي، وأسهم منذ تطوره المتسارع منذ بداية عام 2000 في توفير أكثر من 80 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، إضافة إلى تصدير العقول والمهارات الأردنية في هذا القطاع إلى دول المنطقة والعالم.

واكد الحوامدة ان جمعية «انتاج» ستبقى على تعاون مع جميع المؤسسات الرسمية ذات العلاقة، وبما يخدم مصالح القطاع، ويرفع من مساهمته في الاقتصاد الوطني، مشيرا إلى أن «إنتاج» أسهمت على مدار السنوات بسن قوانين وتشريعات متميزة كان لها الدور الكبير بتحفيز قطاع الاتصالات لتخفيض ضريبة المبيعات للسلع والخدمات لمدخلات إنتاج تكنولوجيا المعلومات من 16? إلى 0?، وإزالة الرسوم الجمركية على مدخلات إنتاج تكنولوجيا المعلومات، وتخفيض ضريبة الدخل من 20? إلى 5? على أنشطة تكنولوجيا المعلومات عبر المملكة، وإعفاء صادرات خدمات تكنولوجيا المعلومات من ضريبة الدخل.

ودعا الحوامدة إلى تفعيل دور وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة في تسهيل الريادة وخلق بيئة أعمال للرياديين ومطوري البرامج من خلال تشريعات وقوانين محفزة ومشجعة. كما دعا إلى إدماج تعليم ريادة الأعمال لطلبة المدارس في المراحل المبكرة.

وشدد الحوامدة على أهمية أن يقود القطاع الخاص عملية التحوّل الرقمي الحقيقي على مستوى المملكة من خلال متابعة مباشرة من قبل الديوان الملكي لضمان الديمومة والاستمرارية في هذا التحوّل بغض النظر عن تغيّر الحكومات.

ودعا الحوامدة إلى استحداث وتطوير «بنك معلومات وطني» على مستوى الدولة بقاعدة بيانات واسعة تشمل جميع القطاعات والخدمات الحكومية، من خلال ربط جميع المؤسسات الحكومية بتطبيق واحد يربط جميع البيانات ويضمن رحلة ميسرة للمواطن للحصول على الخدمات التي يحتاجها، وفي ذات الوقت تفعيل الهوية الذكية. وأضاف أن أزمة الكورونا أتت لتكشف كل مواطن الضعف بكل الأنظمة المستخدمة من قبل كل القطاعات.

كما كشفت مدى جاهزية الدولة للتحوّل الرقمي. ودعا إلى وجود بنك معلومات وطني يحتوي على كل بيانات المواطن لدى الحكومة من معلومات أمنية وقضائية وصحية وعقارات وخدمات مالية وغيرها.

وأشاد الحوامدة بدور الشباب في تأسيس شركات ريادية تقدم خدمات ومنتجات مهمة على مستوى المنطقة برغم قلة عددهم، داعيا الشباب الريادي للتفكير أكثر في المنتج أو الخدمة التي يقدمها للمستهلك بعد البحث في احتياجات السوق والمستهلك، وطالب الحكومة بتوفير تسهيلات أكبر للرياديين والاستثمار بشركاتهم من أجل نموها وخلق فرص عمل.

من جانبه بين فادي نواف الداوود المدير التنفيذي لملتقى طلال أبوغزاله المعرفي، ‏ومستشار التعليم والشباب في مجموعة طلال أبوغزاله العالمية، الذي أدار الحوار، أن تنظيم هذا اللقاء يأتي ضمن سلسلة من اللقاءات الرقمية التي ينظمها الملتقى عبر صفحته على الفيس بوك تماشيا مع الظروف الراهنة بسبب آثار وتدابير محاربة فيروس كورونا، كما أنه يأتي ضمن خطة التحوّل الرقمي لمجموعة طلال أبوغزاله والتي تشمل فعاليات ونشاطات ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي، بتنظيمها ببث مباشر عبر صفحة الملتقى على الفيس بوك.

يشار إلى أن جمعية شركات تقنية المعلومات الأردنية (إنتاج) تأسست عام 2000 كجمعية داعمة لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الأردن. تسعى لجعل الأردن مركزاً لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنطقة، ومصدراً معترف به دولياً لمنتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وتقوم «إنتاج» بدعم إمكانات وقدرات الشركات العاملة في القطاع وتحفيز الأنشطة المرتبطة من خلال دعم قضايا القطاع بتمثيل المصالح المشتركة للشركات أمام الجهات الرسمية وتنفيذ مبادرات وطنية بهدف دعم قدرات الشركات والقطاع. وتضم جمعية «إنتاج» ما يقارب الـ200 شركة من شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتعاقد الخارجي والمحتوى الإلكتروني في الأردن.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش