الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بلدية الفحيص: الانتشار الواسع للحشرات في المدينة يعود لأسباب مناخية وطبيعية

تم نشره في الجمعة 22 أيار / مايو 2020. 03:27 مـساءً
أكدت استمرار حملاتها لمكافحتها

السلط -الدستور- رامي عصفور 

 

أكدت بلدية الفحيص انها مستمرة في حملاتها لرش ومكافحة الحشرات الطائرة في مختلف أحياء المدينة.

وانها تقوم باستخدام مبيدات حشرية  معتمدة من قبل وزارتي الصحة والزراعة وفق معايير دقيقة، أثبتت فاعليتها إلى حد كبير.

وارجعت الانتشار الواسع للحشرات في هذه الفترة من السنة ، وكثرة شكاوي المواطنين بهذا الخصوص ،يعود إلى أسباب مناخية وطبيعية أبرزها، غزارة الامطار خلال موسم الشتاء الماضي. وكانت آخر شتوة لهذا العام شتوة الخضر يومي 5+6 أيار الجاري.

وكثافة الأعشاب في كافة مناطق وأحياء الفحيص البالغة مساحتها 20 كم مربع تقريبا. إضافة الى محيطها الزراعي من كل الاتجاهات، وأيضا مخالفات التعامل مع النفايات المنزلية لدى البعض. 

كما ان عملية الرش تطال عادة مساحات محددة على جانبي كل طريق ومحيط المباني السكنية. 

ولا يمكن أن تغطي كامل مساحات الفحيص،و فاعلية الدواء المستخدم من البلدية محدود زمنيا ، ومن الطبيعي ان الحشرات تنتقل لاحقا إلى مناطق تم رشها سابقا، وهذا جزء من قوانين الطبيعة،

وعملية الرش التي تقوم بها البلدية لا يمكن أن تغطي كل بقعة بآراضي الفحيص، حيث ان البلدية لا تملك "طائرات رش" حشرات، شأنها مثل باقي بلديات المملكة.

والبلدية تطلب من الأهالي الكرام مساعدتها، وذلك من خلال رعاية أراضيهم وساحات بيوتهم وإزالة الأعشاب منها.

وهذا العمل يشكل عنصرا أساسيا في منع الحشرات والحد من إمكانية تكاثرها.

وبنفس الوقت يمنع حدوث الحرائق الذي يمثل اشعالها لأي سبب مسؤولية مباشرة تقع على عاتق المالكين.

كما ان طبيعة الفحيص الجغرافية والمساحات الخضراء الواسعة لأراضيها يجعلها بيئة مناسبة للحشرات التي هي جزء من مكونات الطبيعة في المناطق الريفية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش