الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سجني..

تم نشره في الأربعاء 13 أيار / مايو 2020. 12:00 صباحاً

هديل محمد

المرء حبيس أقنعته..

قناع إرضاء مجتمعه ، يُرمى بين دمى تحركها الخيوط و يعلق في عنقه خيط مجتمعه يُعصب قلبه و يبدأ المجتمع بتوجيهه نحو معتقداتهم ليرى نفسه أخيرًا دمية خشبية نفذت ما أملِيَ عليها

قناع معتقدات عائلته،يبدأ بتنفيذ أحلامٍ عجزوا عن تحقيقها يسير رحلة عقدٍ عاش بها أقاربه ولكن في عصره لينتهي به المطاف نسخةً طبعتها ذات الآلة الناسخة لسلالة جده الأكبر و يكمل حياته بعدم تحقيق رغبةٍ واحدة تأمّل بها

قناع السعادة، حتى لا يتهمه أحد بنكران الجميل

أي جميل؟

جميل تدنيس شغفه!

أم جميل سحق أحلامه!

أتقصدون جميل تحويل عالمه لسجنٍ كبير وروحه المحكومة مؤبد؟

قناع المسايرة ، و هو أبشع الأقنعة عليه أن يخلع جلده الحقيقي و يرتديه حتى لا يسمى عاقا أو طفرة

ما ضر إن كنت طفرة؟

ما ضر إن خلعت تلك الأقنعة و احتفظت بوجهي الحقيقي؟

ماذا لو فتت تلك الآلة الناسخة وكنت أنا لا نسخة لأحد؟

ماذا لو احترمتم كينونتي وشخصيتي وأحلامي وأهدافي وأفعالي؟

ماذا لو طوّعت عالمي الخاص ليكون جنتي!

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش