الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إعلان الطوارئ في بالتيمور الاميركية بعد شغب واصابات بصفوف الشرطة

تم نشره في الثلاثاء 28 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

واشنطن- اعلنت السلطات في مدينة بالتيمور الأميركية حالة الطوارئ وفرض حظر التجوال في المدينة، اثر اعمال شغب واسعة احتجاجا على وفاة رجل أسود أثناء احتجازه لدى الشرطة.

وأسفرت اعمال العنف التي تخللت الاحتجاجات عن اصابة سبعة من رجال الشرطة، على ما اعلنت سلطات المدينة.
وأمرت رئيسة بلدية بالتيمور بفرض حظر التجوال في المدينة، كما وضع حاكم ولاية ميريلاند الأميركية الحرس الوطني في حالة تأهب وأمر بارسال تعزيزات من الجنود إلي المدينة.
وقال البيت الأبيض في بيان صحفي إن الرئيس باراك أوباما تحدث مع رئيسة بلدية بالتيمور ستيفاني رولينغز بليك، مثلما اطلعت وزيرة العدل الجديدة لوريتا لينش الرئيس أوباما على تطورات العنف في المدينة.
وقال المتحدث باسم الشرطة في المدينة إيريك كوفالتشيك إن الشرطة تحاول السيطرة على الوضع، وتستخدم الغاز المسيل للدموع ورذاذ الفلفل.
واندلعت الاحتجاجات منذ وفاة الشاب فريدي غراي في التاسع عشر من الشهر الحالي.
وكان الشاب البالغ من العمر 25 عاما توفي متاثرا بجروح أصيب بها في حادث لم تعرف طبيعته مع رجال شرطة، وأعقب جنازته اندلاع أحداث عنف.
وأعلنت شرطة بالتيمور على صفحتها على تويتر وقوع حريق كبير في محيط شارعي فيدرال وغاي، ونصحت سائقي الدراجات النارية بالابتعاد عن هذه المنطقة.
وقالت وكالة أسوشييتد برس إن محتجين أضرموا النيران في أحد فروع متاجر (سي في إس).
وأرسلت الشرطة تعزيزات أمنية للمدينة رغم هجوم مجموعات من المحتجين وإلقائهم الحجارة على أفراد الشرطة واستمرار حالات النهب.
في غضون ذلك، فرضت رئيسة بلدية مدينة بالتيمور ستيفاني رولينغز بليك حظر التجول من العاشرة مساء حتى الخامسة صباحا لمدة أسبوع.
وأشارت رئيسة البلدية إلى أن الشرطة لن تسمح لبعض الخارجين على القانون بتدمير المدينة وإحداث الشغب.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش