الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سفره بلاسفر .عرض مسرحي يتناول مأساة اللاجئين

تم نشره في الأربعاء 19 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 08:00 صباحاً

 الدستور ـ طلعت شناعة

ثلاث لوحات ،هل تكفي لاختصار وجع اللاجئين السوريين والعراقيين وغيرهم من ابناء العروبة ممن لفظتهم الحروب خارج اوطانهم؟

هذا ما ستجيب عليه المسرحية التي تحمل عنوان « سفرة بلا سفر» تأليف الكاتب والشاعر شاكر السماوي ويُخرجها ابنه طلعت سماوي،وسيتم عرضها يوم 5 /11 المقبل بالمركز الثقافي الملكي.

السيدة اليدا مضاعين رئيسة جمعية بيت التراث والفنون بالفحيص دعت الى لقاء مع مخرج المسرحية واسرتة العرض في مطعم» وتر زرياب» بالفحيص.

مضاعين تحدثت حول «جمعية بيت التراث» ومشاريعها الثقافية والفنية ورعايتها للابداع والمبدعين في مختلف المجالات ورؤيتها وابرز النشاطات التي قامت بها.

ثم تركت المخرج طلعت سماوي يتحاور مع الاعلاميين الذين حضروا اللقاء.

سماوي وهو عراقي مقيم بالسويد تحدث عن مجموعة « اكيتو» «التي تأسست في السويد عام 1996 وقدمت العديد من المشاريع الثقافية والنتاجات الفنية ضمن نطاق الرقص الدرامي وفن الخشبة المعاصر ما بين اليسويد والدول العربية ودول البحر المتوسط،لبناء جسور ثقافية ضمن مفهوم ما بعد التعدد الثقافي».

واشار الى تلك المشاريع التي قُدّمت في اكثر من بلد عربي تحت عناوين « شاعرية» وهو ما عبر عنه بتأثير والده شاكر السماوي الذي تنبأ من خلال مسرحية « سفرة بلا سفر» والتي كتبها عام 1986 لما يجري للعراق والمنطقة وهي «نبوءة» الفنان المبدع.

المسرحية نتاج مشروع « رحلة الطيور» والمقصود بها « الطيور / البشرية المهاجرة» التي تضطرها الظروف لمغادرة اوطانها كُرْها لا حبّا ولا اختيارا.

مؤدون من عدة دول عربية يرتدون أقنعة لأن الملامح غائبة والاهم الوجع الانساني الذي يعبّرون عنه،وحيث يتم الغاء الزمكان» الزمان والمكان» و بعيدا عن السياسة والدّين والعرق.

مسرحية « سفرة بلا سفر» ستجد لها مكانا آخر في جامعة الزيتونة،وربما يكون هناك عروض في اوروبا بدءا من السويد، التي ترعى انتاج المسرحية من اجل عرض المأساة الانسانية للاجئين العراقيين والسوريين،وهو ما سيكون بعد ان تحقق المسرحية اهدافها في الاردن.

سماوي تحدث ايضا عن تقنيات العرض مثل «السينوغرافيا»،كما ان المسرحية تلخّص قرابة 20 ساعة تصوير أجراها طاقم العمل في مخيم « الزعاترة» للاجئين السوريين،وقام بتسجيل وتصير شهادات القاطنين في المخيم،ولكن ذلك كله سيتم تكثيفه فنيا ليُقارب « ساعة» واحدة هي مدة عرض المسرحية.

المخرج طلعت سماوي الذي اعترف انه يميل الى « المغامرة الفنية» والذي ظل يردد خلال المؤتمر الصحفي بأنه « دكتاتور ناعم»، اشار الى وجود قرابة ربع مليون لاجىء سوري وعراقي في السويد والدول الاسكندنافية،وهو ما اثار حفيظة الراي العام هناك وبخاصة وان دولة السويد تعاني من هذه المشكلة الطارئة عليها.

 يُذكر ان المخرج طلعت سماوي ينتمي الى مدرسة إخراجية تعتبر «الرقص التعبيري احد الفنون التي انتشرت عالميا ،حيثي جسد هذا الفن الحياة بأفراحها واحزانها .



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش