الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطفيلــــــة التوجيهات الملكية جاءت في الاتجاه الصحيح .. والعمل على دعم ومساندة الاقتصاد الوطني

تم نشره في الأربعاء 8 نيسان / أبريل 2020. 12:00 صباحاً

الطفيلة - سمير المرايات

عبرت الفعاليات الرسمية والشعبية والأكاديمية والتطوعية والشبابية في قصبة الطفيلة ولوائي الحسا وبصيرا عن اعتزازها بالنهج الملكي الحكيم الداعي للمحافظة غلى صحة وسلامة المواطنين ، مثمنين الاجراءات التي نفذتها الأجهزة الحكومية المعنية وبتوجيهات من جلالة الملك عبد الله الثاني في سبيل الحد من انتشار فيروس كورونا .

واشاروا الى حرص القيادة الهاشمية على الحفاظ على صحة وسلامة الموطنين ووقوفها الى جانب المواطنين في جميع الظروف ، سيما التوجيهات الملكية الأخيرة التي جاءت في الاتجاه الصحيح لمواجهة تداعيات جائحة كورونا مع العمل على دعم ومساندة الاقتصاد الوطني ومختلف القطاعات المجتمعية والصحية والتعليمية والعمالية وغيرها حتى اصبح الأردن انموذجا في التعاطي مع هذه الأزمة ومحط تقدير وإعجاب محلي وعربي وعالمي.

وقال رئيس جامعة الطفيلة التقنية الدكتور محمد خير الحوراني أن قيادة جلالة الملك للجهود الوطنية في مواجهة فيروس كورونا من خلال متابعته وتوجيهاته للحكومة نابعة من حرص جلالته على سلامة المواطنين والمحافظة صحتهم من عدوى فيروس كورونا ، فيما يقف الجميع قيادة وحكومة وشعبا لحمة وطنية واحدة وصفا واحدا في وجه جائحة كورونا .

وأضاف ان وعي المواطن الاردني ومساندته للجهود الرسمية والتزامه بكافة الإجراءات و التعليمات التي تصدرها الحكومة للحفاظ على الوطن والحفاظ على الانجازات ألتي تحققت سيسهم في وقف انتشار هذا الفيروس، في حين كان ولا زال اهتمام جلالته بالمواطن الاردني ووضع كافة الإمكانات المادية والبشرية والتقنية المتاحة للتعامل مع هذا الوباء ضمن الاجراءات الاحترازية والوقائية بجهود قواتنا المسلحة واجهزتنا الامنية وجميع الكوادر الطبية المشاركة .

كما أشار رئيس اتحاد الجمعيات الخيرية في الطفيلة عامر الخوالدة الى أن صدور الإرادة الملكية السامية بالعمل بقانون الدفاع تجسد مدى اهتمام ورعاية وحرص جلالته لتطويق ومنع انتشار وباء كورونا وحفاظا على صحة الإنسان الاردني اذ يعتبر الأردن البلد الوحيد في العالم الذي سارع باتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية والعلاجية لمواجهة تداعيات فيروس كورونا حيث الاجراءات الرسمية المتتالية بدءا من تعطيل المؤسسات العامة والخاصة وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى وفرض حظر التجول وغيرها من الإجراءات والتوجيهات النابعة من لدن قيادة هاشمية حكيمة.

وعبر رئيس مجلس محافظة الطفيلة الدكتور محمد الكريمين الخصبة عن معاني الاعتزاز والفخار في التوجيهات الملكية السامية لتجاوز هذه المحنة ومساعدة المواطنين وايجاد حلول لكافة القضايا والمشاكل التي تواجههم أثناء التعامل مع تداعيات مواجهة فيروس كورونا ، وضمن فريق أزمة يضم القوات المسلحة الأردنية/ الجيش العربي والاجهزة الامنية والفريق الوزاري والكوادر الطبية والنقابات المهنية والشركات والأفراد الداعمين للجهود الحكومية حتى اصبح الجميع في خندق الوطن وفي مشهد تجلت فيه معاني التكافل الاجتماعي بكافة أشكالها مما يتطلب من المواطنين إزاء تلك الجهود الالتزام بالتعليمات والمكوث في منازلهم وعدم الاختلاط لوقف عدوى فيروس كورونا المستجد.

كما عبر عضو مجلس أمناء جامعة الطفيلة التقنية الدكتور هيثم المعابرة عن ثقته بقدرة القيادة الهاشمية الحكيمة والحكومة وارادة والتزام لشعب على الخروج من هذه الأزمة وتخطي كافة عقباتها وتداعياتها سيما وأن التحديات التي واجهها الاردن سابقا تحطمت امواجها على صخور الصمود وبالحكمة الهاشمية والتي جعلت من الاردن بقيادته الأنموذج بين دول العالم في التعامل مع وباء كورونا ، مثلما على المواطنين العمل على الاستجابة للتوجيهات الحكومية والرؤى الملكية لتخطي هذه الأزمة بالتزامهم بالتعليمات المعلنة وإطلاق مبادرات إنسانية لمساعدة شرائح الاسر المعوزة والوقوف الى جانب الوطن بكافة وسائل الدعم والمساندة.

وأشار كل من رئيس مجلس اصلاح محافظة الطفيلة الشيخ مصطفى العوران و مدير شباب الطفيلة اسامة الخوالدة و رئيس نادي الطفيلة الرياضي الثقافي محمد المرافي إلى ان جلالة الملك عبدالله الثاني سيقود ركب سفينة الوطن الى بر الأمان رغم الصعاب والتحديات والوباء المنتشر عالميا، حيث اطلاعه ومتابعته لكافة الإجراءات والخطوات الرامية إلى مواجهة فيروس كورونا المستجد ستسهم حتما في وقف انتشاره في وقت حيث أثبتت فيه عاديات الزمان ان الاردن دوما برعاية الله وحفظه ، وأن الأزمات لا تزيده الا قوة ومنعة بجهود قيادته الحكيمة ووعي الشعب الوفي .

وقالوا إن الجميع سيكون عند ثقة سيد البلاد في المحافظة على الإنجازات ومقدرات الوطن والاهتمام في شبابنا عبر مختلف البرامج التدريبية والتاهيلية والتعلم عن بعد اثناء التعامل مع فيروس كورونا ، فيما توجيهات جلالته بالمضي بالعملية التعليمية مت خلال العديد من الطرق والوسائل التعليمية والتقنيات الحديثة واستثمار ما حققه الاردن من سمعة كبيرة في التخطيط للأزمات وإدارتها ، كما هو المطلوب منا جميعا الإلتزام بمنظومة التعليمات والقرارات الحكومية الصادرة للتعامل مع فيروس خفي حفاظا على صحة المواطن وسلامته من هذا الوباء.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش