الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسؤوليتنا كبيرة وسنتحمل الحجر من اجل الاردن

تم نشره في الجمعة 20 آذار / مارس 2020. 12:12 صباحاً
امان السائح

طلبة بالحجر الصحي لـ «الدستور» : الوطن حملنا على اكتافه وسنبقى جنوده امتنانا وحبا

قدموا من ارض الغربة ، يتدفقون يحملون اقصى ما يمكن حمله ، لاحتواء خوفهم ورعبهم تجاه الكورونا الذي اجتاح العالم ، حزموا امتعتهم جميعا بما اوتي لهم من قوة وامكانيات ، وسارعوا بخطواتهم نحو المطارات قبل اغلاقها ليحتموا داخل حضن وطنهم ، فاستبدلوا فور وصولهم حضن امهم ، بحضن اكبر ودفئ ارض الاردن وجنوده الاشاوس ، الذين انتظروهم على باب المطار ، فكانوا لهم السند والعون ، والمظلة التي افتهم حرقة الغربة والخوف من القادم .

احتضنهم الاردن ، فكان لهم المعين الودود والكامل التجهيزات والامكانيات ، فكان مأواهم فنادق سياحية باعلى المستويات والتجهيزات ، فحمل عن كاهلهم الخوف ليتبدد الى امتنان ، وهدوء وراحة بال ، بأنهم دوما ما داموا في كنف ارض الاردن فهم بكل الامان ..

شباب وشابات بعمر صغير ، اعتلوا سدة المسؤولية وقالوا كلمتهم ، قالوا انهم مؤمنون بالوطن ، مقتنعون بضرورة الحجر والتشديد على تحركاتهم ، يعون تماما انهم يؤدون جزءا من المسؤولية في اوطانهم ليحموا ذويهم واجدادهم وجداتهم ، وليكونوا بعد مرور الاسبوعين ويعودون جزءا من نسيج الوطن الى بيوتهم واسرهم ، وحضن امهاتهم ..

كان اللافت في صوتهم واحاديثهم وخطابهم الاكبر من عمرهم ، انهم خلقوا حالة مختلفة من جيل يعزز ويكبر ببلده ووطنه ، ويرى الخير بعيون شبابية ، ويعزز المسؤولية بنفس شبابي ، ويصدق في تحركه ومشاعره ومسؤولية .

فهؤلاء هم الذخيره ، هم الرصيد ، هم سند الوطن لايام باذن الله ستكون اجمل بهمتهم .

شريف الصغير القادم من بريطانيا ، قال انه لم يكن يتوقع هذا الاهتمام العالي من قبل الاجهزة المعنية بهم الى هذا الحد ، حيث انه شعر بكل الامان ، شعر بالطمأنينة ، وهو يلقى كل الاهتمام من قبل الاجهزة العاملة على رعايتهم .

وقال لقد تم فحصنا والاهتمام برعايتنا من خلال وجود كوادر طبية موجوده في الفندق حيث مكان الحجر ، ويتم توفير كل المستلزمات لنا بكل الايام ودقيقة بدقيقة .

لا نتواصل مع احد كما قال شريف ولم نر اهلنا ، لكننا نشعر ان كل من ساعدنا هم اهلنا ، فالاردن مليئ بالخير ونحن سنبقى على قدر الالتزام الكامل بالتعليمات ، ليبقى الاردن بخير .

اما رحمه السخن القادمة ايضا من بريطانيا فقالت انها تتلقى كل الرعاية والاهتمام في احد فنادق البحر الميت ، لا ينقصها شيئ ، ومتوفر لهم كل الامور العامة التي توفر لهم الامان والرعاية .

رحمة التي قالت انها تشعر بقمة المسؤولية وانها تشكر كل الجهات التي قدمت لهم التسهيلات والتجهيزات التي اوصلتهم بأمان الى مكان الحجر ، وتوفر لهم الرعاية الصحية والطبية المتميزة ، والطعام والشراب والتعقيم والنظافة الكاملة .وقالت نحن بأمان ما دام الاردن بخير ، ونحن جزء من هذا الوطن وعلينا الالتزام بكل التعليمات ..

غيث الشمايلة القادم من الولايات المتحدة الامريكية ، اعتبر ان المكان الذي يحجر فيه الان هو بمثابة البيت الحقيقي له ، وان واجبه كطالب يملي عليه ان يبقى تحت دائرة المسؤولية الكبيرة ، وانه وكل الطلبة شركاء بصنع التغيير والتحدي والصبر على هذا الحجر الذي يساعد الاردن على تجاوز المحنة .

وقال نتمتع بكل الرعاية والاهتمام ، وكأننا ابناء كل واحد نتعامل معه ، ولم ينسى غيث ان يعتبر ان الحجر الصحي وان امتد فهو لصالحهم ولصالح الوطن ولصالح ذويهم واهلهم ، وعلى الجميع ان يتحمل المسؤولية

اما ليث اسبيتان القادم من كندا فقد اعتبر ان الواقع الذي يراه بالاردن لم يراه في اي بلد بالعالم ، وانه يتمتع باقصى درجات الاهتمام حيث الحجر الصحي في احد فنادق عمان ، وقال ان الاردن رغم امكانياته البسيطة المتواضعة ، فهو يحمل على اكتافه مسؤولية كل فرد فيه ، وان الاردن بقيادة جلالة الملك حملنا على اكتافه بكل الحب والاحترام ،

ليث اعتبر ان كل خطوة قام بها الاردن كانت لصالح الطلبة فهم ابناء الوطن ، وكما قال انتماؤنا كبير وشعورنا بالمسؤولية اكبر ، وعلينا ان نتحمل ونبقى على وعي ومسؤولية بأن الامور ستنتهي ان تحملنا وصبرنا وتكاتفنا .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش