الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هل تؤجّل «الكورونا» انتخابات نقابة الصحفيين

تم نشره في الثلاثاء 17 آذار / مارس 2020. 12:26 صباحاً
نيفين عبد الهادي


انتخابات النقابات وماراثون الإستعداد لها سواء كان في الترتيبات الإجرائية للنقابات، أو في بدء الترشّح والسير في الخطوات التنفيذية لإجرائها، تقف على مفترق الطريق بين حسم إجرائها من عدمه، في ظل مخاطبة الحكومة للنقابات بضرورة تنفيذ قرار مجلس الوزراء بإيقاف كافة الأنشطة والفعاليات والمؤتمرات والتجمعات النقابية في مبنى مجمع النقابات والمباني التابعة لها بغض النظر عن سبب اقامة هذه التجمعات، في اطار خطتها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
اليوم، أكثر ما يشغل البيت الصحفي الداخلي، كونها النقابة الأقرب في موعد إجراء انتخاباتها، يتلخّص في السؤال الجدلي، هل ستجرى انتخابات نقابة الصحفيين المقررة في العاشر من نيسان القادم، أم سيتم تأجيلها، سيما وأن عمر المجلس الحالي ينتهي بموجب القانون في الخامس والعشرين من الشهر نفسه، وفي حال تقرر التأجيل، ما هو وضع المجلس القانوني، وفي حال أجريت الانتخابات في موعدها هل سيكون تجاوزا للتعليمات الحكومية أم ستحرص النقابة على الأخذ بالظرف العام وتضع الإحتياطات الصحية اللازمة لسلامة الزميلات والزملاء.
كل ذلك، وأكثر، من الأسئلة التي تدور في فلك انتخابات نقابة الصحفيين، وبدأ الأمر يؤثر على ماراثون الدعايات الانتخابية للزميلات والزملاء، بشيء من تخفيف خطى الجولات والاتصالات بين الزملاء بعضهم البعض، نظرا للظرف العام في الشارع المحلي وسيطرة موضوع فيروس كورونا على كافة المواضيع المحلية، وتسيّده المشهد بشكل واسع، ليبعد وجهة الاهتمام الانتخابي لواقع الحال الصحي والإجتماعي نتيجة لهذه الأزمة.
والسؤال اليوم، الذي يسيطر على مشهد انتخابات نقابة الصحفيين، هل ستؤجّل «الكورونا» انتخابات نقابة الصحفيين، أم ستجري وفقا للتطورات القادمة، بشكل مبني على أمل بأن تنتهي الأزمة في الموعد المقرر لإجراء الانتخابات، لتبقى التفاصيل في مساحة ضبابية تبنى تصوراتها على جوانب فرضية تحمل أوساط حلول، بانتظار حسم من مجلس نقابة الصحفيين ربما يكون في جلسة المجلس يوم غد الأربعاء.
وفي متابعة خاصة لـ»الدستور» أكد نقيب الصحفيين راكان السعايده أن المجلس لم يتخذ حتى اللحظة قرارا بتأجيل الانتخابات، مبينا أننا نملك ترف الوقت، ذلك أن عمر المجلس الحالي ينتهي في الخامس والعشرين من نيسان المقبل، بمعنى أننا نملك وقتا كافيا لحسم هذا الجانب.
وشدد السعايده على أن النقابة حريصة على سلامة وصحة الزميلات والزملاء أعضاء الهيئة العامة، ولن يكون هناك أي إجراء من شأنه الضرر بأي منهم، وحتما سنتخذ الإجراء الذي ينسجم ومصلحة الزملاء كافة ولن نلحق الضرر بأي منهم.
ولفت السعايدة إلى أن مجلس النقابة لم يبحث تأجيل انتخابات المجلس، ونحن نقف على كافة التطورات أولا بأول، وحتما في حال حدوث مستجدات، سنقوم بتأجيل الانتخابات، دون ذلك نحن سنجريها في وقتها المحدد ، مبينا أننا نملك في النقابة (20) يوما اضافيا بعد تاريخ العاشر من نيسان بموجب القانون أيضا لإجراء الانتخابات خلالها.
وعن وضع مجلس النقابة في حال تم التأجيل، قال السعايدة يمدد للمجلس الحالي، ويمارس مهامه كالمعتاد، وذلك بموجب المادة (41) من قانون نقابة الصحفيين والتي نصت على : (اذا حالت ظروف قاهرة دون انتخاب المجلس يستمر المجلس القديم في القيام بأعمال وممارسة صلاحياته الى ان تتمكن الهيئة العامة من انتخاب مجلس جديد)، بمعنى أن المجلس الحالي سيبقى يمارس أعماله إلى حين إجراء انتخابات جديدة.
وبين السعايده أن مجلس النقابة يتابع على مدار الساعة مستجدات الأحداث، ويهمنا بطبيعة الحال سلامة الجميع، مبينا أنه قانونيا الانتخابات يجب أن تجري خلال نيسان، وبالتالي نحن نملك الوقت، وحتما سيكون قرارنا مرهونا بالمستجدات، ولكن حتى الآن لم نتخذ أي قرار بشأن التأجيل، وما يزال الوقت وفقا للمحدد سابقا.
وأبقى نقيب الصحفيين السؤال برسم الإجابة، فيما إذا كانت «الكورونا» ستؤجل انتخابات  نقابة الصحفيين وستيطل من عمر المجلس الحالي؟، أم ستجرى الانتخابات في ذات موعدها المقرر، ولكن ما يمكن حسمه بأن القادم سيكون مبنيا على سلامة الزميلات والزملاء.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش