الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أزمة إدارة قطاع الطاقة

جمال الطاهات

الثلاثاء 3 آذار / مارس 2020.
عدد المقالات: 67

في محاضرة قبل ما يزيد على ثلاثين عاما، وكانت الطاقة المتجددة في بداياتها، قدم الاقتصادي الأمريكي الليبرالي «ميلتون فريدمان»، تصوره حول معضلة الطاقة بالتاكيد على ان التكنولوجيا وما تقدمه من ممكنات، تمكن من تحقيق شرطين في قطاع الطاقة: الاول نمو حجم الطاقة المتاح لعجلة الاقتصاد وتامينها باسعار مناسبة، والثاني تامين مصادر بديلة للطاقة أكثر فاعلية وأقل كلفة.
هذه الملاحظة لفهم المشهد الملتبس لسياسات الطاقة في الأردن. من جهة اخرى فإن قانون الموازنة العامة يحدد لوزارة الطاقة عددا من الاهداف، أهمها « خلق بيئة استثمارية جاذبة قادرة على جذب رؤوس الاموال الاجنبية وتشجيع الاستثمارات المحلية». وهذا يعكس قناعة مركزية بان سياسات الطاقة ضرورة لنمو وتطور الانشطة الانتاجية.
من جهة أخرى، وزارة الطاقة تمنح نفسها، عبر موقعها الرسمي مهمة استثنائية، تنافي قواعد التفكير الاستراتيجي، وتنافس مهمات المؤسسات الاكاديمية، وهي « ترسيخ وتعزيز الفكر الاستراتيجي وممارسات الحوكمة»، لتبرير تدخلها غير المبرر في إدارة قطاع الطاقة. 
هذه الفجوة في فهم قطاع الطاقة، تحتاج إلى تفسير خاص، فهي لا تعبر عن اختلاف المنظور الفكري، والمرجعية النظرية. إذ أن العنصر المشترك بين الكينزية والليبرالية الجديدة، هو الموقف من قطاع الطاقة. حيث تشتركان بضرورة انتهاج سياسات وطنية، تحافظ على مرونة قطاع الطاقة، وتزيد قدرات السوق الوطنية على التكيف مع المستجدات التقنية والعلمية في مجال الطاقة. المختلف بين المدارس الاقتصادية هي متطلبات المرونة وميكانيزمات التكيف: هل هي آليات السوق، أم دور محدد للدولة. ولكن التدخل اليومي من قبل الدولة في إدارة القطاع، تفقده المرونة، وتخفض قدرة السوق الوطنية على التكيف واستيعاب المستجدات العملية والتقنية.
المرونة في إدارة قطاع الطاقة قائمة على شرطين: الأول بنيوي قانوني وسياسي متعلق بمنع الاحتكارات، والثاني تنفيذي تقني، متعلق بامتلاك منظومة فنية وإدارية، تمكن المستثمرين من الحصول على الطاقة، باشكالها وتقنياتها المستجدة بموجب قانون العرض والطلب. وهذا يعني أن تتحول الحكومة من مزود للطاقة إلى منظم للقطاع، وان تتقاضى الخزينة لقاء التنظيم ضريبة استهلاك واضحة على كل وحدة طاقة مستهلكة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش