الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لأول مرة.. رئيسا أذربيجان وأرمينيا يناقشان علنا مشكلة قره باغ المحتل

تم نشره في الاثنين 17 شباط / فبراير 2020. 01:00 صباحاً


باكو - للمرة  الأولى، ناقش رئيسا أذربيجان وأرمينيا مسألة احتلال الأخيرة لإقليم قره باغ الأذري أمام الرأي العام خلال ندوة عقدت على هامش مؤتمر ميونخ للأمن في ألمانيا، السبت.
وقال الرئيس الأذري إلهام علييف إن «إقليم قره باغ أرض أذرية، والأمم المتحدة لديها 4 قرارات بخصوص ضرورة إنهاء الاحتلال الجيش الأرميني لقره باغ، إلا أن تلك القرارات لم تنفذ، يجب التوصل إلى حل على أساس وحدة الأراضي الأذرية».
وأكد علييف أن إقليم قره باغ جزء لا يتجزء من أذربيجان، مستذكرا أن المجتمع الدولي يعترف بوحدة أراضي أذربيجان.
وأشار إلى أن 20 بالمئة من أراضي أذربيجان تحتلها أرمينيا في الوقت الراهن، وأن أكثر من مليون أذري اضطروا إلى ترك أرضيهم جراء الاحتلال الأرميني؛ حيث نفذت يريفان تطهيرا عرقيا ضد الأذريين.
واستذكر علييف أن أرمينيا قتلت 613 مدنيا أذريا في مجزرة خوجالي في تسعينيات القرن الماضي في إقليم قره باغ. وأردف: «يجب على الأذربيجانيين، الذين تم تهجيرهم من مناطقهم العودة إلى أراضيهم. وإن 80% من الجيش في المناطق المحتلة هم جنود أرمينيين. إنهم يعتقدون أنهم سيحتفظون دائمًا بالمناطق المحتلة، ولكن هذا لن يتحقق».
من جانبه أنكر رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان حدوث مجزرة خوجالي.  وأشار إلى أنه يدرك ضرورة أن يتم حل مشكلة إقليم قره باغ عبر الطرق السلمية.
ونفى وجود الجيش الأرميني في إقليم قره باغ، لافتا إلى أن القوات الموجودة في الإقليم هم من أرمن المنطقة. (الأناضول)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش