الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الصحة : 19 حالة فقط في وحدة «الحجر» للوقاية من «كورونا»

تم نشره في الجمعة 14 شباط / فبراير 2020. 12:48 صباحاً

عمان - كوثر صوالحة 

 

 أكد الدكتور عدنان إسحق، مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الأولية مسؤول ملف الكورونا في وزارة الصحة، أن عدد الحالات الموجودة في الحجر الصحي في وحدة الحجر الصحي (العزل) في مستشفى البشير حاليا هو 19 حالة فقط.

وأوضح إسحق، تعقيبًا على تصريح نسب له امس، أن 19 شخصًا موجودين حاليا في الحجر هم العدد المتبقي من أصل 149 حالة وصلت الأردن من الصين ومناطق أخرى في جنوب شرق آسيا تشهد انتشارا لوباء الكورونا الجديد.

وأضاف إسحق أن وزارة الصحة بالتعاون مع السلطات المختصة تنفذ بروتوكولا احترازيا ضد مرض الكورونا الجديد، حيث يتم بموجبه تحويل أي شخص قادم من مناطق انتشار الوباء إلى الحجر الصحي لمدة 14 يوما ويخضع خلالها للفحوصات التي تؤكد إصابته بمرض الكورونا من عدمها.

وقال انه ومنذ بدء تنفيذ البروتوكول الاحترازي، في 22 كانون الثاني مطلع العام، تم تحويل 149 شخصا إلى المستشفى المختص، وتبين خلو 130 شخصًا من الإصابة من المرض وخرجوا من الحجر، في حين يتواجد حاليا 19 شخصًا في الحجر لحين إكمال مدة 14 يومًا من الحجر والخضوع للفحوصات، نافيا تحويل 37 حالة جديدة مشتبه بها للحجر، كما أوردت بعض وسائل الإعلام. وجدد إسحق التأكيد على أهمية توخي الدقة من جميع وسائل الإعلام في التعاطي مع إجراءات هذا الوباء.

الى ذلك، نظمت وزارة الصحة امس، ورشة عمل متخصصة حول اجراءات الوقاية وضبط العدوى من الامراض المنقولة وسبل الوقاية بالتعاون مع الشبكة الشرق اوسطية للصحة المجتمعية بمشاركة 80 شخصا من الكوادر الصحية في مختلف اقسام مديريات الشؤون الصحية في المحافظات.

وتهدف الورشة التي استمرت على مدى يومين الى تقديم الإجراءات الواجب اتباعها من قبل المشاركين في مواقع تقديم الخدمة الصحية وضمن البروتوكول الذي اعدته الوزارة لمنع انتشار فيروس كورونا والعمل على توسيع طرق الوقاية من هذا الفيروس ضمن محاضرات علمية وفنية يقدمها اخصائيون وخبراء متخصصون في مجال الامراض الوبائية. وتحدثت مديرة الامراض السارية الدكتورة هديل السائح في محاضرة حول التعريف بفيروس كورونا والاجراءات الوقائية والعلاجية الواجب تقديمها من قبل الكوادر الصحية في مختلف مواقع تقديم الخدمة الصحية، وسبل التعامل مع الحالات المرضية المشتبهة.

وبينت الدكتورة السائح ان تعزيز قدرات الكوادر الصحية وتطبيقها للاجراءات الوقائية والاحترازية على ارض الواقع يساهم في الامن الصحي الذي ننعم به في بلدنا بالمستوى المطلوب، وانهاء حالة الخوف والذعر في التعامل الدقيق والسليم مع اي حالة قد يشتبه باصابتها للمرض وتحويلها ضمن الاسس الصحية الواضحة.

من جانبه، قال مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور هايل عبيدات، ان هيئة سلامة الغذاء الاوروبية المعنية باجراء عمليات تحليل المخاطر في الاتحاد الاوروبي أفادت في تقرير صدر عبر موقعها الرسمي مؤخرا انها في الوقت الحالي، لا تقوم باجراء دراسات تقييم مخاطر الفيروس المستجد كورونا في الأغذية، كونه لم يتم اعتبار الغذاء مصدرا محتملا او وسيلة لنقل عدوى الفيروس.

ويقوم المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها بالمراقبة والتحقق بحالات تفشي المرض عن كثب وتقديم عمليات تقييم للمخاطر لتوجيه الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والمفوضية الأوروبية في أنشطتها للاستجابة والوقاية من العدوى بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية كما في الاردن.

واضاف ان وكالة هيئة تحليل المخاطر الالمانية بتاريخ 3 / 2 / 2020 وعبر موقعها الالكتروني اكدت ان فيروس كورونا ينتقل من انسان الى انسان من خلال الرذاذ المتطاير من الانسان المصاب او ملامسة اسطح تلوثت حديثاً بمسحة ملوثة.

وأوضح عبيدات انه لم يتم لغاية الآن اكتشاف علاج خاص للقضاء على فيروس كورونا المستجد كما أن المضادات الحيوية غير فعَّالة في الوقاية منه بالرغم من ان اللقاحات المضادة للالتهاب الرئوي مثل لقاح المكورات الرئوية ولقاح المستدمية النزلية من النمط «ب»، لا توفر الوقاية من هذا الفيروس، الا انه يُوصى بشدة بالحصول على التطعيم ضد الأمراض التنفسية لحماية الصحة وخاصة كبار السن والأشخاص المصابين بحالات مرضية سابقة الوجود (مثل الرَبو، وداء السُكَّريّ، وأمراض القلب) وهم الأكثر عُرضة للإصابة بأمراض الجهاز التنفسي.

وفي الصين، سجلت السلطات وفاة 242 شخصاً في مقاطعة هوبي مركز انتشار الفيروس، خلال آخر 24 ساعة، جراء فيروس كورونا الجديد.

وبحسب وكالة أنباء «شينهوا» الصينية، بلغ عدد الاصابات بالفيروس أمس الأول الأربعاء، 14 ألفا وو840 حالة، في حين بلغ عدد الوفيات 242 شخصا.

وظهر الفيروس الغامض في 12 كانون الأول 2019، بمدينة ووهان الصينية (وسط)؛ إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف كانون الثاني الماضي. «بترا» و«الأناضول»

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش