الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرياضيون يهنئون الملك بعيد ميلاده الـ58 ويشيدون بدعمه للرياضة

تم نشره في الخميس 30 كانون الثاني / يناير 2020. 01:00 صباحاً

عمان - هنأ نجوم الرياضة الأردنية جلالة الملك عبدالله الثاني بمناسبة عيد ميلاده الثامن والخمسين، مؤكدين اعتزازهم وفخرهم بما يقدمه جلالة الملك للرياضة والرياضيين، الأمر الذي ساهم في إثراء الحركة الرياضية.
وأشاد نجوم الرياضة الأردنية بالدعم الكبير الذي يوليه جلالة الملك للقطاعين الرياضي والشبابي، ما وضع الرياضة الأردنية على الخارطة العالمية في العديد من الألعاب.
واستذكر الرياضيون  لاعبون ومدربون وإداريون، في احاديثهم لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) مواقف جلالة الملك الداعمة للمنتخبات الوطنية والأندية، ما كان له أطيب الأثر في أنفسهم، وساعدهم على المضي قدما في البحث عن رفع علم الوطن عاليا في جميع المحافل.
وهنأ قائد المنتخب الوطني لكرة القدم، حاتم عقل، جلالة الملك بعيد ميلاده الـ58 متطرقا إلى العديد من مواقف جلالته التي لن ينساها.
وعاد عقل بالذاكرة إلى مباراة المنتخب الوطني أمام منتخب الأرغواي التي جرت في الأرغواي عام 2013 وانتهت بالتعادل السلبي دون أهداف في الملحق المؤهل لكأس العالم، حيث فاجأ جلالته اللاعبين باستقبالهم شخصيا في المطار لدى عودتهم إلى عمان، رغم عدم تأهل المنتخب إلى كأس العالم، الأمر الذي رفع من معنوياتهم، وعزز ثقتهم بأنفسهم.
أما رئيس اتحاد كرة اليد، الدكتور تيسير المنسي، فقد أكد أن جلالة الملك عبدالله الثاني هو الداعم الأول للرياضة، وهو صمام الأمان للرياضة الأردنية عبر 20 سنة، كما أن جلالته تسلم مناصب رياضية، معتبرا أن الأردن محظوظ بهذه القيادة الهاشمية المحبة للشباب والرياضة، وأن الرياضة الأردنية محظوظة بالعائلة الهاشمية المحبة والداعمة للرياضيين بتوجيهات من الرياضي الأول جلالة الملك عبدالله الثاني.
أمام المدير الفني للمنتخب الأولمبي لكرة القدم، أحمد عبدالقادر، فأكد أن الرياضة الأردنية محظوظة بملك مارس الرياضة فعليا من خلال المشاركة في العديد من الأنشطة من ضمنها رياضة السيارات، كما ترأس جلالته اتحاد كرة القدم.
وهنأ عبدالقادر جلالة الملك بعيد ميلاده الثامن والخمسين متمنيا لجلالته دوام الصحة والعافية لدعم جميع القطاعات الأردنية بما فيها الرياضة التي ارتقت بعهد جلالته إلى أعلى المستويات.
أما رئيس نادي الرمثا، رائد النادر، فأكد أن القيادة الحكيمة لجلالة الملك عبدالله الثاني ساهمت بتطوير كافة القطاعات بما فيها قطاع الرياضة الذي نهل من مليك مارس الرياضة وعايش همومها، ما دفعه لمنحها حقها من الرعاية والاهتمام، ما قاد المنتخبات الوطنية في جميع الألعاب إلى أعلى المستويات، مستذكرا تأهل منتخب السلة إلى كأس العالم مرتين، وصعود نجوم الألعاب الفردية مثل التايكواندو والكراتيه إلى منصات التتويج العالمية.
وهنأ الرائد جلالة الملك بعيد ميلاده الميمون، متمنيا لجلالته دوام الصحة والعافية.
أما كبير مدربي منتخبات التايكواندو فارس العساف، فقد اعتبر أن الكلمات تعجز عن وصف دعم جلالة الملك للرياضة الأردنية، مستشهدا بالعديد من المواقف التي رسمت البسمة على شفاه نجوم التايكواندو.
وقال العساف:
 «لن أنسى ما حييت دعم جلالة الملك عبدالله الثاني لي شخصيا ولنجوم منتخب التايكواندو، عندما استقبلنا جلالته مرتين عقب المشاركة في الاولمبياد، وعقب المشاركة ببطولة الآسياد، في موقف مؤثر أكد اهتمام جلالته ورعايته للرياضة والرياضيين.
وأكد العساف أن الرياضة الأردنية محظوظة بملك رياضي يولي أهمية كبيرة للرياضة الأردنية، ويعرف أدق تفاصيل هذه الرياضات المختلفة، الأمر الذي أسهم في الارتقاء بالرياضات بمختلف الألعاب.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش