الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أمير الكويت يكلف وزير الخارجية صباح الخالد بتشكيل الحكومة

تم نشره في الأربعاء 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2019. 01:00 صباحاً


الكويت - أصدر الشيخ صباح الأحمد، أمير الكويت، أمس الثلاثاء، أمرا أميريا بتكليف نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، الشيخ صباح الخالد، بمنصب رئيس مجلس الوزراء.
وذكرت صحيفة «الأنباء» الكويتية أنه بحسب نص الدستور لا يجوز لمن يتولى منصب رئيس الوزراء أن يتولى حقيبة وزارية أخرى، لذلك ستصبح حقيبتي الخارجية والدفاع شاغرتين مما يتطلب تعيين وزيرين جديدين أو يتم شغلهما بالوكالة.
وكان أمير البلاد قد استقبل، بقصر بيان صباح أمس، على التوالي رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو الشيخ ناصر المحمد، رئيس مجلس الوزراء السابق وسمو الشيخ جابر المبارك، وذلك في اطار المشاورات التقليدية الجارية لتشكيل الحكومة الجديدة.
وكان الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح، رئيس الوزراء السابق، قد اعتذر عن إعادة تكليفه من قبل أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، بتولي منصب رئاسة الوزراء، وتشكيل الحكومة الجديدة.
ونشرت وكالة الأنباء الكويتية «كونا»، أمس الثلاثاء، رسالة من أمير الكويت، إلى الشيخ جابر، قال فيها «الأخ سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله تحية طيبة وبعد ،،، يسرنا أن نعرب لسموكم عن خالص تمنياتنا لكم بدوام الصحة وموفور العافية وبعد». فلقد «تسلمنا بكل التقدير رسالة سموكم الكرمة المتعلقة بأمرنا بتعيين سموكم مجددا رئيسا لمجلس الوزراء وبتكليفكم بترشيح أعضاء الوزارة الجديدة، واعتذاركم عن هذا التعيين بسبب حرصكم على تبرئة ذمتكم امام القضاء وفق ما جاء في رسالة سموكم المؤرخة في 18 تشرين ثاني 2019». ولقد «كنا نتمنى قبول هذا التعيين والاستمرار برئاسة مجلس الوزراء غير أننا وأمام ما أبديتموه تجاه هذا الأمر فإننا نقدر رغبة واعتذار سموكم. إن ما بذلتموه سموكم طوال فترة رئاستكم للوزارة من جهود مخلصة ومن تحمل لأعبائها وما أبديتموه من تفان وإخلاص في خدمة الوطن العزيز ومن عمل دؤوب لرفع مكانته وشأنه لهو محل إشادة وتقدير وثناء الجميع فلقد وفيتم وكفيتم سموكم وسيظل ذلك مسطرا في سجل وذاكرة الوطن وشاهدا على ذلك».(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش